رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
العرب

إيران تحت الحصار.. فيروس كورونا نجح فيما فشلت فيه أمريكا

الثلاثاء 25/فبراير/2020 - 11:43 ص
البوابة نيوز
أحمد سعد
طباعة
رغم فشل تأثير المحاولات الحثيثة من قبل الولايات المتحدة في فرض عقوبات اقتصادية وسياسية على إيران جراء دعمها للإرهاب ونشاطها النووى فجأة ودون سابق إنذار نجح وباء فيروس كرونا في إنجاح تلك المهمة في أيام، حيث فرضت عدة دول عربية حصارا كاملا على إيران بسبب تفشي الفيروس بين مواطنيها ولا زال الحصار مستمر.
وكانت قد أغلقت إيران الجامعات في طهران وعدد من محافظات البلاد للوقاية من التفشي المحتمل لفيروس كورونا، بحسب ما ذكرت وكالة أنباء "إرنا" الرسمية، نقلا عن مستشار وزارة الصحة الإيرانية على رضا وهاب زادة، وسط أنباء غير رسمية عن ارتفاع عدد الوفيات جراء فيروس كورونا إلى أكثر من 18 وفاة. 
إيران تحت الحصار..
وقال وهاب زادة، إن جميع الجامعات في محافظات طهران والبرز وقزوين والمركزية وقم وهمدان وأصفهان وجيلان ومازندران ستغلق حتى نهاية الأسبوع.
فيما ذكر موقع "إيران إنترناشيونال" عربي نقلا عن مصادر خاصة ارتفاع عدد ضحايا فيروس كورونا إلى أكثر من 15 في إيران وأعلن مسئول العلاقات العامة في وزارة الصحة الإيرانية أن عدد المصابين ارتفع إلى 43 شخصا.
ومعظم حالات الإصابة في مدينة قم التي تبعد 120 كيلومترًا إلى الجنوب من العاصمة طهران.
كما قررت إيران تعليق الرحلات الدينية إلى العراق بسبب المخاوف من فيروس كورونا، حسبما أفاد مسئول يشرف على هذه الرحلات السبت.
وقالت وكالة الأنباء العراقية إن العراق أعلن، حظر مرور الإيرانيين من المنافذ الحدودية لمدة ثلاثة أيام خشية انتشار المرض.وصدر القرار بعدما قررت الخطوط الجوية العراقية تعليق رحلاتها إلى إيران.
وبسبب تفشي كورونا، أفادت مصادر، بوقوع مواجهات بين محتجين والشرطة في مدينة طالش شمال إيران، وذلك احتجاجًا على عدم وجود إجراءات وقائية ضد فيروس كورونا الذي بدأ يتفشى في الأراضي الإيرانية. ووقعت المواجهات أمام مستشفى "نوراني" في طالش.
كما قال المتحدث باسم وزارة الصحة، كيانوش جاهانبور، في تصريح عبر التلفزيون الرسمي: "لدينا 10 إصابات إضافية مؤكدة بفيروس كوفيد-19"، موضحًا: "للأسف أحد هؤلاء المصابين الجدد تُوفي".
ووسط تزايد القلق في إيران من إمكانية تستر الحكومة الإيرانية على العدد الفعلي للإصابات المسجلة بفيروس كورونا، هاجم نائب تصرف السلطات في بلاده، وقال النائب الإيراني، محمود صادقي، في تغريدة على حسابه على تويتر، بعد التستر على مقتل المواطنين جراء الأحداث الفظيعة في نوفمبر الماضي، وبعد ثلاثة أيام من الكذب، بشأن إسقاط الطائرة الأوكرانية، الآن وصل الدور إلى التستر على تفشي فيروس كورونا".
إيران تحت الحصار..
وأصبحت إيران البلد الذي سجل أكبر عدد من الوفيات بسبب فيروس كورونا المستجد، خارج الصين.
وأعلنت أفغانستان وباكستان وتركيا وأرمينيا، والعراق والكويت، غلق المعابر الحدودية مع إيران، ووقف الرحلات الجوية، في محاولة لمنع تسلل الفيروس الخطير إلى أراضيها.
ومن جانبه أعلنت باكستان إغلاق حدودها مع إيران خشية انتشار فيروس كورونا المستجد بعد تفشي عدواه في عدد من المناطق الإيرانية.
وأوضح وزير الداخلية في حكومة إقليم بلوشستان الباكستاني المحاذي لإيران ضياء الله لانغو، أن بلاده أغلقت الحدود مع إيران بشكل مؤقت للحد من انتشار فيروس كورونا، مضيفًا أن حكومة إقليم بلوشستان فرضت الحظر على حركة النقل عبر المعابر الحدودية مع إيران، وتم إبلاغ حكومات باقي الأقاليم الباكستانية للتنسيق في هذا الشأن.
كما أمر رئيس وزراء حكومة إقليم بلوشستان جام كمال بإقامة مستشفى ميداني عند معبر «تفتان» الحدودي بين باكستان وإيران لاستقبال الباكستانيين العائدين من إيران وإخضاعهم للإجراءات الطبية اللازمة والتأكد من خلوهم من فيروس كورونا.
وجاء هذا التطور بعد ساعات من إعلان باكستان رفع حالة الطوارئ في المناطق القريبة من الحدود مع إيران، للحد من انتقال فيروس كورونا المنتشر في إيران.
وقال رئيس وزراء أرمينيا نيكول باشينيان على فيسبوك،إن بلاده أغلقت حدودها مع إيران لأسبوعين وعلقت حركة النقل الجوي.
إيران تحت الحصار..
وفي العراق، أعلن رئيس الوزراء عادل عبد المهدي، تمديد بلاده أجل حظر دخول الأجانب القادمين من إيران، وذلك بعد أن حظرت بغداد دخول جميع الأجانب من إيران يوم الخميس، لمدة 3 أيام.
وقال عبد المهدي، مساء السبت، إن الحظر سيمدد دون أن يحدد موعدا لانتهاء العمل به.
أما الكويت، فقد علقت الخطوط الجوية الكويتية كل الرحلات لإيران بدءا من الخميس الماضي.
وأعلنت الخطوط عبر حسابها الرسمي على تويتر، أنها "بدأت وستستكمل، السبت، تشغيل عدد من الرحلات الخاصة لإجلاء ما يزيد عن 700 مسافر من مدينة مشهد الإيرانية، بعد توقف الرحلات المنتظمة إلى ومن مدن إيران".
كما أصدرت مؤسسة الموانئ الكويتية قرارا بمنع دخول كافة السفن القادمة (بكل أنواعها ) من إيران إلى الكويت "حتى إشعار آخر".
وقالت السعودية، الجمعة، إنها أوقفت أيضا سفر المواطنين والوافدين إلى إيران.
"
هل توافق على استمرار قرارات حظر التجوال؟

هل توافق على استمرار قرارات حظر التجوال؟