رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
العرب

أدميرال تركي متقاعد: وجود قوات تركية في "إدلب" يعني إرسالهم إلى الموت

السبت 22/فبراير/2020 - 07:01 م
البوابة نيوز
عمر رأفت
طباعة
أكد الأدميرال التركي المتقاعد توركير إرتورك، أن إرسال القوات التركية إلى محافظة إدلب في شمال غرب سوريا يعني إرسالهم إلى الموت، لأن تركيا ليست لها سيطرة على المجال الجوي السوري. 
وقال إرتورك، إن الحكومة التركية ربما تهدف إلى حشد الدعم الشعبي من خلال المجازفة بإرسال القوات التركية إلى الموت، للقوات المرسلة إلى إدلب في ظل الظروف الحالية.
وتابع، "بالطبع يمكن للجندي أن يموت إذا لزم الأمر، لكنه يموت من أجل أمن البلاد ومصالحها".
وتهدد تركيا بشن عدوان عسكري في إدلب وتدعم المتمردين السوريين الذين شنوا هجومًا مضادًا ضد قوات الحكومة السورية المدعومة من روسيا والتي كانت تتقدم نحو مدينة إدلب.
وتمتلك تركيا 12 مركز مراقبة في المقاطعة، تم إنشاؤها وفقًا لاتفاق 2018 تم التوصل إليه مع روسيا بهدف إنشاء منطقة منزوعة السلاح في المقاطعة.
وقال إرتورك إن تركيا لن تكون قادرة على الحصول على دعم الناتو لإجراء عملية في إدلب إذا طلبت من الحلف الاحتجاج بالمادة 5 التي تنص على أن أي هجوم على أي عضو يعتبر هجومًا على الجميع.
وأضاف إرتورك "هناك العديد من الدول الأعضاء في الناتو التي لا تريد المواجهة مع روسيا، لا يمكن للمرء أن يتوقع الموافقة على هذا القرار"، مشيرًا إلى أن الاحتجاج بالمادة 5 يتطلب قرارًا بالإجماع.
"
هل توافق على إجراءات بعض الدول بفرض حظر التجوال لمواجهة فيروس كورونا؟

هل توافق على إجراءات بعض الدول بفرض حظر التجوال لمواجهة فيروس كورونا؟
اغلاق | Close