رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

الفلانتين بالمصري.. هتهدي حبيبك إيه؟.. أفكار سهلة وبسيطة لهدايا عيد الحب تناسب إمكانياتك.. الورود والشيكولاتة عشق الفتيات.. وبقصيدة تمتلك قلبها

الجمعة 14/فبراير/2020 - 09:23 م
البوابة نيوز
عبير العبد
طباعة
تحتفل مصر والعالم بعيد حب، اليوم، فهو مظاهرة حمراء اللون تمتلئ بالقلوب مرسومة على ورق الهدايا وعلب تحتوي على معاني جميلة بين الأحبة والعشاق، ويزداد عيد الحب جمالا، عندما تكون هديتك صناعة مصرية.


الفلانتين بالمصري..
أفكار هدايا 
تقول منى محمود "صاحبة محل ورود": تعتبر الورود أفضل الهدايا في الفلانتين، ومن السهل انتقاء الورود كحل سريع وسهل لتقديمه كهدية للحبيب في عيد الحب، إلا أنه يجب الانتباه عند اختيارها والرمز الذي يرمز إليه كل لون منها، فالورد الأحمر يرمز إلى الحب الشديد، فيما يرمز الأبيض إلى الاشتياق، ويعبر الورد الأصفر عن مشاعر الحب المختلط بالغيرة الشديدة على من تحب.
ويقول أشرف العشرى "صاحب محل حلويات": تعتبر الشوكولاتة أبرز الهدايا المفضلة في عيد الحب لدى الكثيرين من الشباب، ويراعى عند اختيارها أن تكون ذات علامة تجارية مرموقة، وطعم لذيذ، وتغليف راقٍ.
ويقول عمرو ماضي "صاحب محل موبايلات": تفرح الفتيات بغلاف الهاتف المحمول المليء بالفصوص، وساعد استخدام الهواتف المحمولة بكثرة على تطوير الإكسسوارات الخاصة بها، حيث يتم طباعة صور خاصة على الوجه الخارجي للهاتف المحمول مهما كان نوعه، ويمكن استغلال هذه الفكرة في تقديم هدية مميزة للحبيب وإجباره على حملها دائمًا مع هاتفه.

الفلانتين بالمصري..
وأضافت سحر إبراهيم "صاحبة محل لعب أطفال": نصنع صورة للحبيبين ونقطهم على هيئة بازل ونغلفهم بورق الهدايا المتلألأ برسومات القلوب الحمراء، ويمكن أن تشكل لعبة البازل هدية مميزة في عيد الحب.
وتقول المذيعة أميمة تمام: كتابة الحبيب لقصيدة شعر يصف فيها حبيبته في الفلانتين هدية لا تقارن، لأنها إحساس ومشاعر تعبر عن الحب بداخلهما، وكتابتها بشكل صحيح وجميل على ورقة ملونة أو بها رسومات بسيطة وتركها في مكان مرئي، كإلصاقها على مرآة الحمام مثلًا أو تركها بجانب وردة على مائدة الطعام.
يذكر أن الفلانتين بدأ قديمًا في احتفال الرومان بأعيادهم الوطنية في 14 فبراير لتمجيد الآلهة الرومانية كرمز لعظمة الروم، وأغرب الطقوس كان وضع النسوة أسمائهن في "تامبولا"، في حين كان على كل رجل أن يختار اسم أنثى منها ويتزوجا خلال فترة الاحتفالات، أو للسنة الآتية بأكملها، والهدف من هذه الطقوس زيادة الخصوبة.
وفي عام 1969 تم إخراج عيد الحب من التقويم الكاثوليكي، فلم يعد عيدًا أو احتفالًا أو ذكرى للشهداء، ولكنه عاد بعد ذلك إلى الاحتفال في أواخر السبعينات، وأهم رموز عيد الحب اللون الأحمر في الملبس عموما ورسومات القلوب على الهدايا هذه بعض رموز عيد الحب في العالم كله ومنها مصر والدول العربية.
"
من يفوز بالسوبر المصري؟

من يفوز بالسوبر المصري؟