رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

"القضايا الطبية المعاصرة".. ندوة للأزهر بمعرض الكتاب

الأحد 02/فبراير/2020 - 07:48 م
البوابة نيوز
سمية أحمد
طباعة
عقد جناح الأزهر بمعرض القاهرة الدولي الكتاب، اليوم الأحد، ندوة بعنوان "قضايا طبية معاصرة"، حاضر فيها الدكتور حسام موافي، أستاذ طب الحالات الحرجة بالقصر العيني، والدكتور جمال أبو السرور، عضو مجمع البحوث الإسلامية ومدير المركز الإسلامي الدولي للدراسات والبحوث السكانية بجامعة الأزهر، والدكتور محمد الضويني، رئيس أكاديمية الأزهر لتدريب الدعاة، وأدار الندوة الإعلامي محمود سعد.
أوضح د. جمال أبو السرور، عضو مجمع البحوث الإسلامية ومدير المركز الإسلامي الدولي للدراسات والبحوث السكانية بجامعة الأزهر، أن الإسلام يشجع على التقدم والعلم والمعرفة، لافتًا إلى ضرورة التلاحم والتعاون بين العلماء والفقهاء في تقديم كل ما يفيد العلم ويسعد البشر ويخدم الإنسانية،‏ مشيدًا بقيام الأزهر بعقد ندوات تثقيفية وتدريبية للأئمة والوعاظ والواعظات، ليكونوا على قدر عال من العلم والثقافة، بالإضافة إلى تدريب أطباء وعلماء الأجنة من ١٤ دولة على أحدث الأساليب في مجال الطب المساعد وأطفال الأنابيب، حرصًا من الأزهر على أهمية مواكبة التطورات الحديثة.
من جانبه أكد ‏د محمد الضويني، رئيس أكاديمية الأزهر لتدريب الدعاة، أن الأزهر يعمل على دراسة كافة المستجدات العصرية، بجهود العلماء والفقهاء المتميزين في كافة المجالات، الذين يبذلون الجهد ليقدموا كل ما يفيد في نهضة الأمة وتطورها، من خلال منهج علمي دقيق، يصلح لكل زمان ولكل القضايا الطبية، مشيدًا بقيام أكاديمية الأزهر بتدريب الأئمة على أحدث الأساليب العلمية والقضايا الطبية المعاصرة التي تشغل بال الجماهير ليكونوا على وعي تام بكل جوانبها الحياتية وتأثيراتها المختلفة. 
وقال الدكتور‏ حسام موافي، أستاذ طب الحالات الحرجة، إن أمراض الضغط والسكر، تعتبر من أكثر المشكلات الصحية التي يعاني منها الشعب المصري، وأن السمنة تعتبر أكبر مسبب لهذه الأمراض؛ لما لها من مضاعفات كبيرة على القلب والكبد والشرايين والأطراف والصحة العامة، موضحًا أن علاجها الأمثل هو الاعتدال والاقتصاد في تناول الطعام، كما أمرنا الإسلام، مشددًا على ضرورة الفحص الدوري لهذه الأمراض للوقاية من إخطارها الجسيمة على صحة الإنسان.
وأكد الدكتور نظير عياد، الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية، في مداخلة خلال الندوة، أن الأزهر يقوم بدور ريادي في التجديد والانفتاح على مقتضيات العصر، وأن من بين الركائز المهمة للأزهر هو حرصه على فتح نوافذ الحوار بين رموز وقامات في العلم والفقه والطب، حول العديد من القضايا المعاصرة، من خلال ندواته في معرض القاهرة الدولي للكتاب.
ويشارك الأزهر الشريف – للعام الرابع على التوالي - بجناحٍ خاص في معرض القاهرة الدولي للكتاب في دورته الـ 51؛ وذلك انطلاقًا من مسئولية الأزهر التعليمية والدعوية في نشر الفكر الإسلامي الوسطي المستنير الذي تبناه طيلة أكثر من ألف عام. ويقع جناح الأزهر بالمعرض في قاعة التراث رقم "4"، حيث يمتد على مساحة نحو ألف متر، تشمل عدة أركان، مثل قاعة للندوات، وركن للفتوى، وبانوراما الأزهر، وركن للخط العربي، فضلًا عن ركن للأطفال والأنشطة والورش الفنية.
"
هل توافق على استمرار قرارات حظر التجوال؟

هل توافق على استمرار قرارات حظر التجوال؟