رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

ياسمين رئيس لـ"البوابة نيوز": "سلمى سليمان" جذبتني.. وأقدم الأكشن لأول مرة في "لص بغداد".. أفضل السينما عن الدراما وأخبار تجسيدي لشخصية "مروة قناوي" غير رسمية.. أحب التجديد ولا ألتزم بشكل واحد

الخميس 23/يناير/2020 - 10:24 م
البوابة نيوز
حوار- علاء عادل
طباعة
مرحلة جديدة في مشوارها الفني تخوضها الفنانة ياسمين رئيس من خلال فيلمها الجديد "لص بغداد"، والذي تقدم من خلاله شخصية جديدة تتصف بخفة الدم والأكشن، حيث تجسد شخصية "سلمى سليمان" تلك الفتاة المهووسة بالآثار والتاريخ، تضطرها الظروف للتعاون مع أحد لصوص الآثار لاكتشاف مقبرة الإسكندر الأكبر.

ياسمين رئيس لـالبوابة
استطاعت ياسمين رئيس خلال تلك الشخصية لفت الكثير من الانتباه حول موهبتها في تجسيد شخصيات مختلفة ومتنوعة، وأنها ليست مجرد تلك الفتاة الرقيقة الرومانسية التي ظهرت في "فتاة المصنع"، "صنع في مصر"، "هيبتا" وغيرها من الأعمال التي أثبتت خلالها برغم من ذلك نجاحها.
التقت "البوابة نيوز" مع ياسمين رئيس وتحدثت معها عن سبب انجذابها للعمل، وكيفية الاستعداد له، وأسباب إثارتها الكثير من الجدل الدائم على صفحات السوشيال ميديا وغيرها من الأمور خلال ذلك الحوار..


ياسمين رئيس لـالبوابة
■ ما الذى جذبك للعمل في فيلم «لص بغداد»؟
- دائما يجذبنى العمل الذى أقدم فيه شخصية جديدة، أو يكون تحديا لى بشكل ما، وفى «لص بغداد» أول مرة أقدم أكشن، وأيضا كوميدى بشكل كبير، وهو ما جذبنى لشخصية «سلمى سليمان»؛ لأنها شخصية كوميدية بطريقتها الخاصة، لها لزمات و«ريأكشنات» خاصة بها، بسبب ما تقع فيه خلال الفيلم، فهى مهووسة تاريخ، ولكنها لا تظهر بالنظارة و«اللوك» المعتاد لشخصية المثقفة.
■ هل كان يوجد تحضيرات خاصة للعمل بسبب مشاهد الأكشن؟
- بالطبع، العمل احتاج تحضيرات بدنية ونفسية أيضا ساعدنا فيها متخصصين، لأن هناك مشاهد تقدم لأول مرة في السينما المصرية، منها مشهد الغرق والمقبرة وتدربنا كثيرا عليها قبل تنفيذها.
■ ألم تخافى من صعوبة تلك المشاهد؟
- كان يوجد هناك متخصصون قاموا بمساعدتنا كثيرا على ذلك، ما جعلنا نشعر جميعا بالاطمئنان والراحة أثناء العمل.

ياسمين رئيس لـالبوابة
■ وما أصعب المشاهد التى واجهتها أثناء التصوير؟
- كانت هناك مخاطر في مشاهد كثيرة، وفى مشهد المقبرة الذى يعد من أصعب المشاهد كان يلقى علينا شكاير أسمنت والتنفس كان صعبا جدا، وفى نفس الوقت تحتاج لأن تجري وتقفز، وكنت سأتعرض لإصابة برجلى في أحد المشاهد، حيث كنت من المفترض القفز بعيدا في حواجز ولكن الحمد لله تم تنفيذه بشكل جيد. 
■ هل تحقيق «تريلر» الفيلم عند طرحه أكثر من ١٠ ملايين مشاهدة مؤشر لنجاح العمل؟
- أرى أن «التريلر» كان قويا، وبالفعل يعكس مجهود كبير تم بذله ليظهر الفيلم بشكل جيد، وجميع من شارك في العمل قدموا أداء أفضل وأتمنى أن يحصد الفيلم النجاح المتوقع وينال إعجاب الجمهور.
■ كيف تختارين أدوارك الفنية؟
- اختار على أساس الدور وما يضيفه لي، وهل هو تحد وشيء جديد سأقدمه كياسمين رئيس، أم هو شيء مكرر.

ياسمين رئيس لـالبوابة
■ دائما ما تثير إطلالاتك عبر مواقع التواصل الاجتماعي الكثير من الجدل، هل تقصدين ذلك؟
- إطلالاتى تثير الجدل لأنى دائما أحب التجديد، ولا التزم بشكل واحد، لذلك يخلق نوع من الصدمة عند الجمهور، ولكنى في النهاية فنانة يجب دائما أن أكون في تجدد حتى لا أحبس نفسى في نمط واحد متكرر للأبد.
■ أعلنت عن تجسيدك لشخصية أم الطفل يوسف الذى قتل خطأ في ٦ أكتوبر، فما تفاصيل العمل؟
- ما حدث أنى شاركت في استفتاء على تويتر عن شخصيات تستحق أن يقدم عنها عمل فني، وجاوبت أنها مروة قناوي، وتناقلت «السوشيال ميديا» هذا الموضوع، وكل ذلك بشكل غير رسمي، ولكنى لم أصرح بأى شىء رسمى عن العمل وسأقوم بالتصريح في الوقت المناسب.
■ حققت نجاحا كبيرا أثناء تقديم مسلسل «أنا شهيرة»، فلماذا لم تكررى العمل في الدراما؟
- أفضل السينما بالتأكيد، ولكن ليس لدى مشكلة في تقديم أعمالا درامية كما حدث في «أنا شهيرة»، ودائما العمل وطبيعته هى الأساس في اختيار الأعمال.

ياسمين رئيس لـالبوابة
■ سبق وقدمت تجربة الغناء بجانب مشاركتك في فيديو كليب، فهل يمكن أن تحترفى الغناء بجانب التمثيل؟
- أنا ممثلة ولست مغنية، ولكن عندما يطلب منى الدور تعلم الغناء، فلا أتردد في القيام بذلك مثل فيلم «الشيخ جاكسون»، ولكن ذلك لا يعتبر هدفا لأن أكون مغنية.
■ وما الجديد لديك الفترة المقبلة؟
- حاليا أتابع ردود الأفعال حول شخصية «سلمى سليمان» في «لص بغداد» وقريبا سأقوم بالإعلان عن العمل القادم الذى أقوم بتحضيره حاليا.
"
من يفوز بالسوبر المصري؟

من يفوز بالسوبر المصري؟