رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

فريق المعجزات.. أول دوري كرة قدم لـ"ذوي الهمم".. اللاعبون يطالبون بالاعتراف باتحادهم الرياضي.. وخالد حسان: نحلم بالمنافسة على بطولة أفريقيا والمونديال

السبت 18/يناير/2020 - 09:58 م
البوابة نيوز
كتب: محمد مخلوف - تصوير: علاء القصاص
طباعة
٧ لاعبين، منهم ٦ في الملعب بساق واحدة، مع حارس مرمى بيد واحدة، ملتزم بمنطقة جزائه فقط لا يجوز له الخروج منها، هم تشكيل فريق «كرة القدم بساق واحدة»، والذين يتنافسون ضد ٧ نظراء لهم، في أول دورى تجريبى للعبة.
«كرة القدم بساق واحدة» رياضة غير منتشرة في مصر، ولكنها معروفة عالميا على المستوى الدولي، فلها اتحاد دولى ينظم بطولة كل عامين تقريبا، بدءا من عام ١٩٨٤، وتعتبر روسيا أكثر دولة فازت بالبطولة حيث حققت اللقب ٤ مرات، ويأتى خلفها كل من منتخبى البرازيل وأوزبكستان برصيد ٣ بطولات لكل منهما، وحققت أنجولا إنجازا تاريخيا بتحقيقها كأس العالم في اللعبة لأول مرة في تاريخ أفريقيا خلال النسخة الأخيرة من البطولة عام ٢٠١٨، وتعتبر ليبيريا البطل التاريخى لكأس الأمم الأفريقية للعبة؛ حيث فازت بالبطولة ٣ مرات أعوام ٢٠٠٩، ٢٠١١، ٢٠١٣.
بإرادة متينة وعزيمة صلبة ومثابرة شديدة وتحد قوي، واصل لاعبو كرة القدم من ذوى الساق الواحدة إصرارهم على تحقيق حلمهم الذى يراودهم ويسكن عقلهم منذ أكثر من ٤ سنوات، إذ يحلم هؤلاء بأن يكون لهم اتحاد رياضى رسمى معترف به، ودورى منتظم يشاركون فيه بعضهم البعض هوايتهم المفضلة ولعبتهم المحببة التى يمارسونها بشكل طبيعى سويا.
وقال اللاعب عبد الله مصطفى، إنه يشجع نادى الزمالك ولاعبه المفضل هو محمود عبد الرازق «شيكابالا»، مضيفا أنه كان يمارس كرة القدم بصورة طبيعية مع أصدقائه في الشارع إلى أن جاءت فكرة تنظيم دورى مشترك، يجمعهم بنظرائهم من أصحاب الساق الواحدة، يتنافسون فيه على غرار الدول الأوروبية، لافتا إلى وجود دوريات أوروبية في هذه اللعبة على مستوى عال من التنظيم والقوة مثل الدورى الإنجليزي والدورى التركي.
وقال الكابتن خالد حسان، رئيس الاتحاد المصرى لكرة القدم بساق واحدة «تحت التأسيس»، إن فريق المعجزات من لاعبى هذه الرياضة لديهم الروح والحلم لاستمرار واستكمال حلمهم بتكوين دورى مستمر منتظم ليكون نواة لتكوين أول منتخب قومى قوى للمنافسة على بطولة أفريقيا وبطولة العالم، مشيرا إلى أن أنجولا استطاعت الفوز بكأس العالم في اللعبة، ومصر ليست أقل منها، مؤكدا أن مصر لديها لاعبين على أعلى مستوى مهارى وبدنى يستطيعون المنافسة في كافة المنافسات والبطولات، مضيفا: «نريد دعما ماليا ومعنويا من وزارة الشباب واللجنة الأولمبية».
وطالب الكابتن أسامة حسن، المدير الفنى للاتحاد المصرى لكرة القدم بساق واحدة «تحت التأسيس»، وزير الشباب والرياضة الدكتور أشرف صبحي، واللجنة الأولمبية، والجهات المختصة بسرعة إشهار الاتحاد والاعتراف به للبدء في تنظيم الدورى بشكل رسمي، مشيرا إلى أن اللاعبين يتحملون الكثير من المتاعب والصعاب والسفر عبر المحافظات من مختلف أنحاء الجمهورية، لتحقيق هدفهم بتشكيل اتحاد رياضى رسمى للعبة.
ومن جانبه قال الدكتور فتوح حسنين، الأكاديمى بجامعة مصر الدولية، إن الجامعة تشجع اللعبة منذ بدء انطلاقها من سنوات، موضحا أن الجامعة تنظم سنويا دوريا رمضانيا، وأن هذه السنة ستكون ثالث مرة تنظم فيه جامعة مصر الدولية دورى رمضانى لأبطال اللعبة، مطالبا جميع الشركات والمؤسسات في المشاركة والمساهمة في دعم اللعبة ماديا ومعنويا.
ومباراة كرة القدم بساق واحدة لا يوجد بها «تسلل» والتغيرات بها مفتوحة ومدتها ٤٠ دقيقة مقسمة على شوطين كل شوط ٢٠ دقيقة، وإذا استخدم اللاعب عكازه في ركل الكرة تحتسب ضربة حرة مباشرة.
وعدد الدول الممارسة للعبة رسميا والأعضاء في الاتحاد الدولى لكرة القدم بساق واحدة ٤٢ دولة، ليس من بينهم مصر، ومنهم ٩ دول أفريقية «أنجولا - غانا - كينيا - ليبيريا - مالاوى - رواندا - سيراليون - تنزانيا - أوغندا»، ودولة عربية وحيدة هى لبنان.
"
من يفوز بالسوبر المصري؟

من يفوز بالسوبر المصري؟