رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

"شباب الأعمال": 2019 عام التحدي و2020 لجني ثمار الإصلاحات الاقتصادية

الإثنين 13/يناير/2020 - 12:41 م
جانب من اللقاء
جانب من اللقاء
عزة الراوي
طباعة
أصدرت الجمعية المصرية لشباب الأعمال، تقرير حول مجمل أعمال مجلس الإدارة خلال العام الماضي 2019، والذي أقامت فيه " شباب الأعمال" العديد من المؤتمرات والتقت فيه العديد من المسئولين وشاركت في العديد من الفعاليات المهمة لدعم الاقتصاد الوطني وتوفير كافة الخدمات الممكنة للأعضاء، ونوهت شباب الأعمال أن 2019 كان عام التحدي الحقيقي للاقتصاد المصري و2020 سيكون عام جني ثمار الإصلاحات الاقتصادية.
وشاركت شباب الأعمال خلال شهري ديسمبر 2019 بمعرض فود أفريكا، فيما نظمت خلال نوفمبر الماضي مؤتمر التنمية العمرانية المتكاملة رؤية الحكومة، فيما نظمت خلال نوفمبر 2019 جلسة نقاشية تحت عنوان "إشراك القطاع الخاص في تحقيق أهداف التنمية المستدامة” على هامش الأسبوع العربي للتنمية المستدامة، والتي أعقبها لقاء موسع مع عدد من شركاء النجاح من أعضاء الجمعية والجمعيات والمؤسسات المعنية بالشئون الاقتصادية لبحث أخر التطورات فيما يخص الاقتصاد المصري.
وأشارت " شباب الأعمال" في تقريرها، ان الفعاليات التي نظمتها أو شاركت فيها تأتي من الإيمان الشديد لدى مجلس الإدارة بدور القطاع الخاص لوضع الخريطة المستقبلية للاستثمار والتجارة والصناعة وغيرها من المحاور التي تدعم الاقتصاد الوطني بالشراكة مع الحكومة المصرية وممثليها من وزراء وهيئات وغيرها، والتي تأتي تماشيًا مع رؤية الرئيس عبد الفتاح السيسي لمصر وخطة الدولة لـ 2030.
وأكد مجلس إدارة الجمعية المصرية لشباب الأعمال، أن الجمعية نظمت بالشراكة مع " جمعيتي رجال الأعمال المصريين ورجال أعمال الإسكندرية" مؤتمر"مستقبل الاستثمار في مصر رؤية مجتمع الأعمال"تحت رعاية وزراء الاستثمار والتعاون الدولي والمالية والتجارة والصناعة، لتعزيز دور القطاع والتأكيد على شراكتها المستمرة مع الحكومة، بالإضافة إلى ترتيب عشاء عمل مع نائب رئيس بنك التنمية الأفريقي للطاقة وتغيير المناخ والتنمية الخضراء، بهدف التواصل المستمر مع القارة السمراء والتي تعد العمق الاستراتيجي لمصر، ويعول عليها الاقتصاد الوطني ومؤسسات الدولة الكثيرة حيث ظهر ذلك جليًا من خلال ترأس مصر للدورة الـ 32 للاتحاد الأفريقي، ووجود توجه عام لدى الرئيس السيسي والحكومة بدعم كافة سبل التعاون مع أفريقيا في الفترة المقبلة، والتي عززتها " شباب الأعمال" بالمشاركة في مؤتمر جسور التجارة الخارجية لأسواق شرق ووسط أفريقيا، تحت رعاية السيد رئيس مجلس الوزراء.
وأضافت الجمعية،تعد أفريقيا بعدًا إستراتيجيًا للاقتصاد الوطني المصري، لذا فأن الشراكات الناجحة لا بد أن تعزز بالتداخل القوي مع دول أسيا، والتي تعد الصين أبرزها وأهمها، حيث ألتقي مجلس إدراة الجمعية المصرية خلال سبتمبر 2019 بzhang zhihua الممثل التنفيذي للمجلس الصيني للتجارة الدولية بالقاهرة، بهدف دعم وتعزيز التعاون بين البلدين والقطاع الخاص بهما، بالإضافة إلى مشاركة وفد من الجمعية خلال يونيو 2019 بمنتدى العربى الألمانى في دورته الـ22، بالإضافة إلى ترتيب مائدة مستديرة عن "العلاقات الاقتصادية والتجارية" بين مصر والمجرعلى شرف سفير دولة المجر في مصر مارس الماضي.
ونوهت الجميعة، أن المبادرات التي عملت عليها شباب الأعمال خلال 2019، كانت فرصة قوية لتعزيز دور أفرع الجميعة بالمحافظات، حيث قام فرع بورسعيد والذي يترأسة مصطفى جبر خلال يونيو 2019 بتنفيذ مبادرة تأهيل الشباب لسوق العمل بواسطة فرع الجمعية ببورسعيد برئاسة الأستاذ مصطفى جبر، بالإضافة إلى توقيع بروتوكول تعاون مشترك مع برنامج "TVET دعم إصلاح التعليم الفني والتدريب المهني بمايو 2019.
وشددت، أن أفرع " الجمعية" كان لة دور بارز خلال 2019، في العديد من اللقاءات، حيث استضاف فرع الإسكندرية أبريل الماضي إريك اورتيز الوزير المفوض للشئون التجارية بالسفارة الأمريكية بالقاهرة، لبحث سبل دعم التعاون المشترك، بالإضافة إلى جلسة توعية بفرع الجمعية بالإسكندرية مع ممثلي SES، فبراير الماضي 
جدير بالذكر، أن " شباب الأعمال" كرمت خلال سحورها السنوي، في مايو الماضي، رواد الأعمال المصريين في شتى القطاعات الصناعية، وحضر اللقاء كبار رجال الأعمال المصريين والوزراء السابقين والحاليين وعدد من رؤساء الهيئات الاقتصادية، كما أصبحت عضوا ممثلا في لجنة الشباب من مصر ودول الشرق الأوسط من "الأردن وتونس والمغرب " وذلك بمنظمة ال OECD، والتي تهدف لوضع السياسات الاقتصادية لتحسين الحالة الاقتصادية بجميع أنحاء العالم، حيث شاركت الجمعية ممثلة في رئيس مجلس الإدارة شريف الجبلى في اجتماعات المنظمة التى عقدت لتبادل الخبرات بين الدول الأعضاء من اجل مستقبل أفضل لشباب المنطقة.
"
من يفوز بالسوبر المصري؟

من يفوز بالسوبر المصري؟