رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

بشرة خير.. مطار شرم الشيخ يستقبل أولى الرحلات البريطانية غدا.. والطيران الفرنسي يعلن إطلاق خط جديد بين باريس والقاهرة.. سفير فرنسا: نتطلع لطفرة سياحية

الأربعاء 18/ديسمبر/2019 - 07:52 م
البوابة نيوز
حنان محمد
طباعة
يشهد مطار شرم الشيخ الدولي، غدًا الخميس، وصول أولى الرحلات القادمة من العاصمة البريطانية لندن، وعلى متنها 168 راكبًا، حيث من المقرر أن يستمر التشغيل بواقع رحلة أسبوعيًا حتى شهر مارس 2020 وذلك تزامنًا مع الحركة السياحية المتزايدة التى تشهدها شرم الشيخ خلال الموسم الشتوى الحالى.
وكشفت مصادر أمنية بمطار شرم الشيخ الدولي، أن إدارة المطار تستعد غدًا لاستقبال اول رحلة حسب البروتوكولات المعمول بها، مشيرة إلى أن فريق العلاقات العامة بالمصرية للمطارات يعمل حاليا على إنهاء كافة التجهيزات لاستقبال الطائرة في احتفالية يحضرها عدد من المسؤولين بالطيران المدني ومنظمي الرحلات البريطانية.

بشرة خير.. مطار شرم
وقال اللواء وائل النشار رئيس الشركة المصرية للمطارات في تصريحات صحفية، إن وزارة الطيران المدنى تبذل قصارى جهدها لتشجيع الحركة السياحية الوافدة من وإلى المطارات المصرية، وتماشيًا مع توجيهات الفريق يونس المصرى وزير الطيران المدنى بتوسيع مظلة الشهادات والاعتمادات الدولية لتشمل جميع مطارات الجمهورية بما يعزز المكانة الريادية التى تحظى بها مصر في مجال صناعة النقل الجوى إقليميًا ودوليًا.
وأشار إلى أن ذلك يأتي بعد أن نجحت وزارة الطيران في تطبيق أعلى نظم ومعايير الجودة الشاملة والالتزام بالمبادئ والمقاييس العالمية للجودة في جميع المطارات المصرية والارتقاء بكافة الخدمات المقدمة للعملاء والمسافرين بجميع المطارات المصرية من أجل دعم وزيادة أعداد السائحين خاصة إلى مدن الجذب السياحى بمصر.
يذكر أن مطار شرم الشيخ الدولى قد حصل على تجديد اعتماد شهادة الأيزو الدولية (ISO 9001_ 2015)، المعتمدة من هيئة القياسات العالمية بواسطة الشركة المانحة SGS المتخصصة في مجال تطبيق معايير أنظمة السلامة والجودة الشاملة والذى يعد مقياسًا للتقييم الفعلى للأداء وتطبيق أسس ومبادئ الجودة الشاملة وفقًا لأهداف وخطط تطوير منظومة المطارات المصرية.

بشرة خير.. مطار شرم
وفي سياق متصل، أعلنت شركة خطوط الطيران الفرنسية "إير فرانس"، اليوم الأربعاء، تشغيل طائرة إيرباص A350 المتطورة لأول مرة، على رحلات الشركة بين القاهرة وباريس، وذلك بحضور ستيفان روماتيه، سفير فرنسا في القاهرة.
وقال فريدريك بوربان، مدير عام الشركة في مصر، إن الطائرة الجديدة هي أحدث طائرة في خطوط إير فرانس، والتي تعتبر جيلا جديدا من الطائرات الصديقة للبيئة وسوف توفر استهلاك الوقود بنسبة 25% وتقلل انبعاث الكربون بنفس النسبة، حيث إنها أخف وزنا.
وأضاف بوربان، في مؤتمر صحفي اليوم، أن دخول إيرباص A350 في أسطول الشركة، يعتبر خطوة إستراتيجية مهمة ضمن خطة تحديث وتطوير أسطول طائرات الشركة، مشيرًا إلى أن الطائرة تضم 382 مقعدا، وتوجد بها خدمات الإنترنت، وكذلك مساحات واسعة لراحة الركاب، وشاشات كبيرة تحتوي على مواد ترفيهية متنوعة.
وقال ستيفان روماتيه، سفير فرنسا لدى القاهرة، إن العلاقات السياسية بين بلاده ومصر قوية وممتدة وتدعم التعاون التجاري والاقتصادي، كما تشجع الاستثمار بين البلدين.
وأضاف روماتيه، في كلمته اليوم الأربعاء على هامش الإعلان عن تشغيل ٦ رحلات أسبوعية بين باريس والقاهرة عبر الخطوط الفرنسية التي ضمت لأسطولها اليوم الطائرة إيرباص A350، أن تشغيل الطائرة الجديدة بين القاهرة وباريس يعد رسالة تأكيد للجميع بثقة فرنسا في الأمن المصري بالمطارات والخدمات الأرضية المقدمة وخدمة المسافرين، علاوة على مستقبل السياحة فيها.
وأوضح السفير، أن تشغيل مثل هذا الطراز يعد نقلة نوعية ومحطة مهمة للشركة في مسيرتها معربا عن أمله في تزايد جودة الخدمات باعتبار الطائرة الجديد قيمة مضافة لتاريخ عمل الخطوط الفرنسية في مصر الممتد منذ نحو ٨٠ عاما.
وقال السفير الفرنسي إن هدف بلاده والشركة الوطنية للطيران هو واحدا، يتلخص في دعم حركة السياحة الوافدة لمصر وزيادة الطاقة الاستيعابية في الرحلات المشتركة بينهما، متوقعا حدوث طفرة في الأعداد السياحية الوافدة من بلاده لمصر خلال الموسم الشتوي الجاري، حيث حدث تطورا كبيرا في الفترة الأخيرة، فقد استقبلت مصر مليون سائح فرنسي في ٢٠١٠، ثم تراجعت الأعداد بسبب الأحداث.

بشرة خير.. مطار شرم
وتابع: "وحدث أقل عدد في الحركة السياحية للإقبال على مصر في عام ٢٠١٤ حيث بلغ ١٠٠ ألف فقط.. ونتوقع أن يصل العدد العام الجاري كبير جدا لا يقل عن ٦٠٠ ألف سائح، ونتطلع للوصول لعدد السائحين في ٢٠١٠"، ووجه رسالة للقطاع السياحي المصري قائلا: "نثق في بلدكم ولدينا رغبة جامحة في زيارتها ولكن هناك العديد من العوامل أهمها الأمن والاستقرار بالمواقع السياحية"، مشيدا بقرار تعويم الجنيه الذي ساعد على تشجيع الحركة السياحية الوافدة لمصر.
ووجه رسالة للصحفيين: "تشغيل الطائرة الجديدة وزيادة الرحلات الجوية هو مثال حي للثقة في بلدكم مصر.. وليست صدفة أن نعمل على تطوير العمل التجاري بين البلدين بل هو استراتيجية لتعظيم التعاون والشراكة، كما هي نتاج لعلاقة متميزة تجمعنا بالقيادة السياسية المصرية، وكذا هيئة الطيران".
واختتم: "اليوم، هو يوما هاما للخطوط الفرنسية ولفرنسا، وندعو الشركة لزيادة رحلاتها بدلا من ٦ فقط أسبوعيا حسبما أعلنت، حيث نتطلع لمزيد من الحركة السياحية والتجارية بين البلدين ما يتطلب طاقة استيعابية تكفي".
وطالب سفير فرنسا لدى القاهرة، الخطوط الوطنية لبلاده، بضرورة بحث زيادة عدد الرحلات المباشرة لمصر، وذلك خلال الإعلان عن زيادة عدد الرحلات الأسبوعية من باريس للقاهرة إلى 6 رحلات، بعد إضافة الطائرة إيرباص A350 للأسطول الفرنسي المدني.
وقال روماتيه، اليوم: "زملائي العاملين بالخطوط الفرنسية، إننا نتطلع لقفزة سياحية كبرى من باريس للمطارات المصرية خلال العام المقبل، وهناك فرص عديدة لزيادة حجم التبادل التجاري بين البلدين، ما يتطلب زيادة عدد الرحلات مع القاهرة، وأعتقد أن 6 رحلات لن تكون كافية، متمنيا زيادة الطاقة الاستيعابية لتواكب التطلعات المستقبلية المشتركة".
وتابع أن الرحلة المقررة للقاهرة عبر الطائرة التي تسع لنحو 382 مقعدا، ستكون الثانية لها بعد رحلة واحدة لتورنتو الكندية، وهي ثقة كبيرة من باريس في المقصد المصري كوجهة سياحية تجارية خدمية قوية، مشيرا إلى أن بلاده تتطلع للوصول إلى مليون سائح فرنسي وافد لمصر، مثلما كان الحال في عام 2010.
"
من يفوز بالسوبر المصري؟

من يفوز بالسوبر المصري؟