رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

"البيئة": خطة شاملة للتخلص من المخلفات

الإثنين 09/ديسمبر/2019 - 01:11 م
جانب من اللقاء
جانب من اللقاء
كتب/شرين حنفي
طباعة
صرحت الدكتورة ناهد يوسف، رئيس جهاز تنظيم إدارة المخلفات بوزارة البيئة، بأن الوزارة سعت جاهدة لإعداد المخططات الرئيسية لتطوير منظومة المخلفات البلدية، نظرًا لوجود مشكلات كبرى تواجه شركات المخلفات بالبلاد.
وأكدت "يوسف"، في تصريح خاص لـ"البوابة نيوز"، أن الوزارة والقيادة السياسية أعدت خطة شاملة توضح كيفية التخلص من القمامة بشكل سليم، ويحقق أهداف التنمية المستدامة، قائلة: "تسعى وزارة البيئة عبر جهاز تنظيم إدارة المخلفات التابع لها، لتطوير منظومة المخلفات البلدية بجميع المحافظات، ونعد خطة شاملة للتخلص من القمامة بشكل سليم، ويحقق أهداف التنمية المستدامة، لافتة إلى أن الحكومة تضع ضمن أولوياتها توفير التمويل التنموي والاستثماري للقطاع البيئي، الذي يضم فرص حقيقية للاستثمارات والمشروعات كثيفة التشغيل، ومرتفعة العائد الاستثماري والبيئي والمجتمعي.
وأكدت أن وزارة البيئة تسعى إلى تحقيق أهداف التنمية المستدامة من خلال تطوير منظومة المخلفات البلدية بالبلاد والعمل على استدامتها، وبذلك تكون الوزارة حققت أحد أهداف الحكومة تجاه التنمية المستدامة بـ"2022/2018"، مشيرة إلى أنه تم تقديم الدعم الفني والمالي لـ4 محافظات، وهى كفر الشيخ والدقهلية وقنا وأسيوط لتطوير منظومة المخلفات البلدية بها.
وأوضحت أن الدكتورة ياسمين فؤاد، وزيرة البيئة، استعرضت المنظومة الجديدة للإدارة المتكاملة للمخلفات الصلبة البلدية مع اللواء محمود شعراوي وزير التنمية المحلية، من خلال إحدى ورشات العمل التي نظمتها وزارة التنمية المحلية للمحافظين الجدد والتي تستمر لمدة يومين بمشاركة عدد من الوزراء وخبراء الإدارة المحلية، مشيرة إلى أن وزيرة البيئة استعرضت المراحل المختلفة لتنفيذ هذه المنظومة وما تم تنفيذه لتجهيز البنية التحتية لتطبيق المنظومة الجديدة.
وأضافت أنه تم استعراض المخطط التنفيذي للمنظومة الجديدة التي سيتم تطبيقها في المحافظات والذي تم إعداده بواسطة جهاز تنظيم إدارة المخلفات التابع لوزارة البيئة والإجراءات التي سيتم تنفيذها في إطار البرنامج الثالث الخاص بالتوعية.
وأكدت أن وزارة البيئة يتمثل دورها من خلال جهاز تنظيم إدارة المخلفات في التخطيط والرصد والرقابة والدعم الفني لكل أشكال المخلفات، مشيرة إلى أن هذه المنظومة الجديدة تعد مشروعًا قوميًا يستلزم التعاون والتنسيق بين كافة الجهات، مضيفة أن الإدارة العامة لمنظومة المخلفات تختص بكل دولة طبقًا ظروفها وطريقتها المحلية في التنفيذ، مؤكدة أن كمية المخلفات البلدية المتولدة سنويا نحو ٢٦ مليون في كل المحافظات.
ونوهت "يوسف"، إلى أن الوزارة قامت بعملية تطوير أحد المصانع القديمة والذي يدعى مصنع "بيلا" بكفر الشيخ لإدارة وتدوير المخلفات الصلبة، وذلك بمساعدة الهيئة القومية للإنتاج الحربى من خلال تركيب خط فرز جديد للمخلفات وفاصل هوائي بطاقة استيعابية 20 طنا في الساعة وبذلك لتصبح طاقته الاستيعابية نحو 400 طن يوميا بدلا من 160 طنا تكفى لاستقبال المخلفات المتولدة من مركزي بيلا والحامول، منوهة إلى أنه تم دعم المصنع بمعدات جمع ونقل المخلفات من مقطورات وسيارات لتصبح تكلفة تطويره بعد إضافة خط الفرز الجديد ما يقرب من 7 ملايين جنيه.
وتابعت: أن جهاز تنظيم إدارة المخلفات بوزارة البيئة، وقع على وثيقة المرحلة الثالثة لمشروع إدارة المخلفات الصلبة بمحافظة المنيا، بقيمة 70.5 مليون جنيه، وذلك بمشاركة السفيرة سهى جندي ممثلة عن وزارة الخارجية ونائب الممثل المقيم لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي.
"
من يفوز بالسوبر المصري؟

من يفوز بالسوبر المصري؟