رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
العرب

مظاهرات ليلية جديدة في العاصمة اللبنانية بيروت

الأحد 08/ديسمبر/2019 - 07:41 م
البوابة نيوز
وكالات
طباعة
تجمع مئات المتظاهرين اللبنانيين أمام بلدية العاصمة بيروت وأمام مداخل مجلس النواب، الأحد، استعدادا للتوجه في مسيرة نحو بيت الوسط، مقر إقامة سعد الحريري رئيس حكومة تصريف الأعمال.
وتأتي هذه المسيرة بعد ساعات من توجه رجل الأعمال سمير الخطيب إلى منزل الحريري في وسط بيروت لإبلاغه بانسحابه من تشكيل الحكومة، ودعم مفتي لبنان لتولي رئاسة الحريري رئاسة الحكومة من جديد.
لكن المتظاهرين يتوجهون إلى بيت الوسط اعتراضا منهم على تشكيل أي حكومة سياسية يرأسها الحريري، أو أي من الوجوه السياسية.
ويطالب المحتجون بتشكيل حكومة اختصاصيين مستقلة عن المنظومة السياسية والاقتصادية التي أوصلت البلاد إلى الانهيار. ويرفع المتظاهرون شعارات منددة بالبرلمان وتعاطيه مع التطورات السياسية ومطالب الشارع.
وينظم التجمع وسط إجراءات أمنية استثنائية حيث تتواصل الاحتجاجات في طرابلس وحلبا شمالا والنبطية وصور وصيدا جنوبا، وفي البقاع شرقا وجبل لبنان.
وكان الخطيب قال، الأحد، بعد لقائه مع مفتي لبنان إن السنة يريدون سعد الحريري رئيسا للوزراء منهيا ترشحه هو للمنصب.
وكان الحريري قد استقال من رئاسة الحكومة في 29 أكتوبر الماضي بسبب الاحتجاجات على النخبة الحاكمة. واستمرت الاحتجاجات منذ ذلك الحين مما يجعل لبنان في حاجة ملحة لحكومة جديدة للبدء في علاج الأزمة الاقتصادية.
ومنصب رئيس الحكومة مخصص للسنة في لبنان طبقا لنظام المحاصصة الطائفي.
وقال الحريري، الأسبوع الماضي، إنه يدعم الخطيب، مع ظهور توافق بين الأحزاب اللبنانية الرئيسة على تكليفه، قبيل مشاورات رسمية من المقرر أن يجريها الرئيس ميشال عون الاثنين.
لكن الخطيب تحدث بعد لقائه المفتي الشيخ عبد اللطيف دريان، وقال: إن المفتي يدعم الحريري.
وأضاف الخطيب "علمت من سماحته أنه نتيجة اللقاءات والمشاورات والاتصالات مع أبناء الطائفة الإسلامية التوافق على تسمية الرئيس سعد الحريري لتشكيل الحكومة المقبلة".
ads
"
من يحسم السوبر الإفريقي؟

من يحسم السوبر الإفريقي؟
اغلاق | Close