رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
اغلاق | Close

ننشر أسماء رؤساء قطاع التعليم العام خلال 8 سنوات

السبت 07/ديسمبر/2019 - 02:56 ص
وزارة التربية والتعليم
وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني
هاني البدري
طباعة
كشف مصدر مسئول بوزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، عن ترشيح مجموعة من الخبراء، من أساتذة كلية التربية- بالمركز القومى للامتحانات، لتولى منصب رئيس قطاع التعليم العام، والذى سيكون خاليًا عقب وصول رئيس قطاع التعليم العام الحالى، الدكتور رضا حجازى، للسن القانونية للمعاش في 14 ديسمبر من الشهر الجارى.
ورصدت البوابة نيوز، بالتواريخ تولى رؤساء قطاع التعليم العام منذ 2011 وحتى 2019، كالتالي:
د. رضا حجازي
د. رضا حجازي
نوفمبر 2015-2019
أصدر الدكتور الهلالى الشربيني، وزير التربية والتعليم، قرارًا وزاريًا، بندب الدكتور رضا حجازي، رئيسا لقطاع التعليم العام، وهو من مواليد 14 ديسمبر 1959.
تولى العديد من المناصب، منها نائب مدير الأكاديمية المهنية للمعلمين، ونائب رئيس الهيئة العامة لتعليم الكبار، ومديرا للمركز الإقليمى لتعليم الكبار بسرس الليان، ومن المشاريع القومية التى شارك فيها، بناء المعايير القومية للتعليم، وهو أستاذ المناهج وطرق التعليم والتقويم بالمركز القومي للامتحانات.
ننشر أسماء رؤساء
2014-2015
أصدر الدكتور محمود أبو النصر، وزير التربية والتعليم، قرارًا بندب محمد سعد، في 2014، وعقب تولى الدكتور محب الرافعى، وزيرا للتربية والتعليم في مارس 2015، قرر إنهاء ندب محمد سعد المشرف على قطاع التعليم العام بالوزارة، وعودته إلى وظيفته كرئيس للإدارة المركزية للتعليم الثانوى بالوزارة.
د. رضا مسعد
د. رضا مسعد
2011-2013
قرر الدكتور أحمد جمال الدين موسى، وزير التربية والتعليم -حين ذاك- ندب الدكتور رضا مسعد، أستاذ المناهج وطرق التدريس بكلية التربية جامعة دمياط، رئيسًا لقطاع التعليم العام بديوان الوزارة، بعد تفرغ الدكتور رضا أبو سريع، رئيس القطاع، ملف «تطوير التعليم»، بعد صدور قرار من الدكتور عصام شرف، رئيس مجلس الوزراء في 2011، بتعيينه مساعدًا للوزير لتطوير التعليم.
ننشر أسماء رؤساء
أبريل 2015
انتدب الدكتور عماد الدين عبد المجيد الوسيمي، أستاذ ورئيس قسم المناهج وطرق التدريس بكلية التربية، جامعة بنى سويف، ليتولى منصب رئاسة قطاع التعليم العام بوزارة التربية والتعليم.
"
هل توافق على منع مطربي المهرجانات من الغناء؟

هل توافق على منع مطربي المهرجانات من الغناء؟