رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
العرب

مجلس السيادة بالسودان يبحث مبادرة للصلح والتنمية في شرق البلاد

الثلاثاء 03/ديسمبر/2019 - 11:05 م
البوابة نيوز
أ ش أ
طباعة
بحث أعضاء مجلس السيادة الانتقالي بالسودان، حسن محمد إدريس، اللواء إبراهيم جابر، ومحمد حسن التعايشي، ورجاء نيكولا، ووزير الداخلية الفريق شرطة الطريفي إدريس، وممثلون عن قوى إعلان "الحرية والتغيير"، مبادرة أساتذة جامعة الخرطوم للصلح والتنمية في شرق السودان.
وقال الدكتور محمد عبد الله خليل مقرر المبادرة، في تصريح للصحفيين، إن الاجتماع خلص إلى تمديد فترة "القلد" (الصلح) الحالية (بين قبائل في شرق السودان)، والجلوس مع كافة مكونات وأعيان الشرق للاتفاق على آليات رأب الصدع، وتمديد فترة الصلح، وفقًا لشروط محددة.
وأضاف أنه تم الاتفاق على تكوين لجنة حكماء مفوضة من قبل مجلس السيادة الانتقالي، للجلوس مع كافة مكونات الشرق والاتفاق على ميثاق شرف سياسي شامل، تُوقع عليه كل مكونات الشرق وتكوين لجنة لمناقشة الميثاق وتعديله والتوقيع عليه من قبل مكونات الشرق قبل نهاية الصلح.
ولفت إلى أن الاجتماع أوصى بعقد مؤتمر شامل لقضايا الشرق، لمناقشة الترتيبات الأمنية والتعايش السلمي والتنمية، موضحًا أنه تم الاتفاق على اعتماد المبادرة وأن يتوجه وفد برئاسة عدد من أعضاء مجلس السيادة الانتقالي، ولجنة الحكماء، وممثلين للحرية والتغيير، وقيادات من الشرق، وشخصيات قومية، بعد غد شرق السودان للشروع في تنفيذ خطوات المبادرة.
"
هل نجحت حكومة "مدبولي" في تلبية احتياجات المصريين؟

هل نجحت حكومة "مدبولي" في تلبية احتياجات المصريين؟
اغلاق | Close