رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
ads
ads

بدء فعاليات الملتقى الدولي للصوفية بالمغرب

الأربعاء 06/نوفمبر/2019 - 09:00 م
 فعاليات الملتقى
فعاليات الملتقى الدولي للصوفية بالمغرب
محمد الغريب
طباعة
انطلقت منذ قليل أعمال الملتقى الدولي للتصوف في دورته الرابعة عشر تحت عنوان، التصوف والتنمية، بشراكة مع المركز الأورومتوسطي لدراسة الإسلام المعاصر، تحت شعار "التصوف والتنمية: دور البعد الروحي والأخلاقي في صناعة الرجال، وذلك بمشاركة لفيف من كبار المفكرين والعلماء ورجال التصوف من شاء بقاع العالم، بمقر الطريقة بمداغ بإقليم بركان بالمغرب.
وقال الدكتور منير القادرى، رئيس مؤسسة الملتقى التابعة للطريقة القادرية البودشيشية بالمغرب، إن مشيخة الطريقة القادرية البودشيشية، حريصة أشد الحرص على أن تقيم فعاليات الملتقى على تزامنًا مع احتفالات المولد النبوي الشريف، من أجل أن نستحضر الهدي النبوي، وانزاله على واقعنا المعاصر من أجل التحلي بأخلاق الحبيب المصطفى في مواجهة مشكلات العصر.
وأكد القادرى، خلال كلمته بفعاليات الملتقى الدولي للتصوف في دورته الرابعة عشر، أن الإسلام دين الرحمة والتسامح، مشددا على أهمية اختيار عنوان الملتقى والمعنون بالتصوف والتنمية، تأكيد على أن لا تنمية بدون أخلاق وأن أي مشروع تنموي لا بد من وجود أسس أخلاقية له تدعم مسارات التنمية.
وتابع: ونظرًا لأهمية التنمية في مجتمعاتنا المعاصرة، حرصت الطريقة القادرية البودشيشية على طرح ذلك الموضوع على كافة الباحثين والمتخصصين من أجل الوقوف على أطروحات تناقش ملف التنمية من كافة النواحي وأهميتها، وذلك بالتزامن مع مساعي الملك محمد السادس في تحقيق التنمية على كافة المستويات والقطاعات، تلك المسيرة التى يسلكها ومن سبقه من ملوك المغرب الأجلاء من أجل تحقيق التنمية الشاملة للشعب المغربي.
وأشار إلى أن مشايخ التصوف حرصوا على بناء إنسان صالح يحمل منهج تربوي سليم، فضلًا عن زرع كافة جوانب الخير فيه، وبلورة خطاب ديني مبني على القيم والأخلاق.
"
هل نجحت حكومة "مدبولي" في تلبية احتياجات المصريين؟

هل نجحت حكومة "مدبولي" في تلبية احتياجات المصريين؟