رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
ads
ads

وزيرة الصحة تشارك في حملة "إحساسك نعمة" لعلاج التهاب الأعصاب الطرفية

الجمعة 01/نوفمبر/2019 - 09:56 م
البوابة نيوز
ايمان عبدالقادر
طباعة

شاركت الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان في فعاليات الحملة القومية لعلاج التهاب الأعصاب الطرفية "إحساسك نعمة"، والتي أطلقت مؤتمرا علميا عالميا حضره خبراء أجانب من 8 دول أوروبية وعربية وأفريقية، - قرابة 500 طبيب -.

ويهدف المؤتمر إلى تبادل الخبرات في مجال علاج التهاب الأعصاب الطرفية، ودعم قدرات الأطباء المصريين على تشخيص المرض، وإعطاء الأدوية المناسبة، بما يسهم في تقليل فترة علاج المرضى، ومنع بعض المضاعفات التي قد تنتج عن "المرض"، ومن بينها بتر الأطراف.

وحضر المؤتمر لفيف من أساتذة السكر والغدد الصماء والمخ والأعصاب والعظام من مختلف الجامعات المصرية.

جاء ذلك دعمًا لجهود "الحملة" في علاج مرض التهاب الأعصاب الطرفية في مصر، ولتبادل الخبرات، والوقوف على أفضل وأحدث طرق التشخيص والعلاج.

وخلال الاجتماع، سيتم عرض أول خطوط استرشادية وضعها علماء مصريين مؤخرًا علاج المرض على الخبراء الأجانب، والتي شهدت إشادة من جانبهم.

وألقى البروفيسور لاسلو فيتشي، أستاذ ورئيس قسم المخ والأعصاب بكلية الطب جامعة سيجيد المجرية، أحد الخبراء الأوروبيين البارزين في مجال علاج التهاب الأعصاب الطرفية، محاضرة عن "المرض"، وقال إن أكثر المعرضين للإصابة بالمرض في مصر هم مرضى السكر، والمصابين بإصابات أو حوادث مختلفة، فضلًا عن الأفراد الذين لا يتحركون كثيرًا مما يسبب ضغط على فقرات النخاع الشوكي، مثل السائقين أو الواقفين أو الجالسين لفترة طويلة دون حركة أو في أوضاع خاطئة غير مريحة.

ونصح الخبير الأوروبي، خلال كلمته بالمؤتمر، الأطباء المصريين بـ"عدم الاستسهال"، بوصف علاجات تعمل على تخفيف الألم لمرضاهم فقط دون علاج المشكلة الأساسية للمريض، قائلًا: "من المهم أن تعمل على علاج الألم والمشكلة معًا حتى لا تسوء حالة مريضك أكثر مما هي عليه".

وأوضح أنه ينصح في بعض الحالات التي يوجد لها دلالات أو مؤشرات أنها مقبلة على علاج "التهاب الأعصاب الطرفية" بالبدء مبكرًا في علاجها حتى لا تسوء حالتها، حيث يتم العمل على تحسين حالة أعصابهم، مشيدًا بفعالية وكفاءة الأدوية المصرية الموجودة في السوق المحلية العاملة في هذا المجال، ومن بينها الأدوية التي تنتجها شركة "إيفا فارما"، الراعية للحملة القومية لعلاج التهاب الأعصاب الطرفية، مثل «ثيوتاسيد»، والذي يضم المادة الفعالة «ثيوكتيك أسيد».

يذكر أن الحملة القومية لعلاج التهاب الأعصاب الطرفية "إحساسك نعمة"، هي حملة توعوية انطلقت منذ قرابة عام، تحت رعاية وزيرة الصحة والسكان، وشركة "إيفا فارما"، إحدى الشركات المصرية الرائدة في مجال إنتاج وتوزيع الأدوية، وبمشاركة المعهد القومي للسكر وعددًا من الجمعيات الطبية والعلمية المهتمة بالمرض.

وأسفرت عن صرف علاجات بالمجان لأكثر من 350 ألف مريض، وتنظيم قوافل توعية وعلاجية للمرض في المحافظات، ووضع أول دليل إرشادي مصري لعلاج المرض، وتوعية الفرق الطبية عن كيفية تشخيص وعلاج "التهاب الأعصاب الطرفية".

"
هل نجحت حكومة "مدبولي" في تلبية احتياجات المصريين؟

هل نجحت حكومة "مدبولي" في تلبية احتياجات المصريين؟