رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
العرب

إضراب وحرق إطارات وقطع طرق.. تظاهرات اللبنانيين تربك حكومة الحريري

الجمعة 18/أكتوبر/2019 - 08:56 ص
البوابة نيوز
وكالات
طباعة
تواصلت الاحتجاجات التي ملأت شوارع لبنان، لا سيما العاصمة بيروت، مساء الخميس واستمرت حتى صباح اليوم الجمعة، حيث لا يزال عدد من الطرقات مقفل بالإطارات المشتعلة على الرغم من محاولة القوى الأمنية فتح معظمها، يجتمع مجلس الوزراء لمناقشة الوضع المتأزم.
وأعلنت رئاسة مجلس الوزراء بحسب ما أفادت الوكالة الرسمية الجمعة أنه "تقرر نقل مكان انعقاد جلسة الحكومة التي كانت مقررة في السراي الكبير عند الساعة الثانية من بعد ظهر اليوم إلى القصر الجمهوري في بعبدا". 
في هذه الأثناء تداولت أنباء عن احتمال استقالة حكومة سعد الحريري، فيما أكدت وزيرة الداخلية ريا الحسن أن المسألة غير مطروحة، وأن استقالة رئيس الحكومة سعد الحريري لن تحل الأزمة بل سيعقدها.
وأفادت الوكالة الوطنية للإعلام في لبنان استمرار قطع الطرقات في بعض المناطق مشيرة إلى أن "أوتوستراد جبيل"، الذي يصل بين بيروت والشمال في الاتجاهين، ما زال مقفلا بالإطارات المشتعلة في محلة سنتر صفير، ويشهد الأوتوستراد زحاما أصاب حركة المرور بالشلل.
وفي تطور متسارع للأحداث فقد أعلنت جمعية المصارف اللبنانية إغلاق البنوك بالبلاد خوفا من اشتعال الموقف بين قوات الشرطة والمتظاهرين.

كما أعلنت وزارة التعليم اللبنانية إغلاق جميع المدارس والجامعات في البلاد غدا الجمعة أيضا وهو يعد يوم عمل ودراسة عادي في لبنان.

وشهدت العاصمة اللبنانية بيروت أعمال شغب واسعة من جانب المتظاهرين الذين قاموا بتكسير واجهات المحلات.

وأعلنت قوات الأمن اللبناني عن إصابة 40 من عناصرها خلال الاشتباكات التي وقعت مع المتظاهرين، مطالبة الجميع بالتظاهر السلمي.

"
من المطرب الذي تنتظر سماع ألبومه في رأس السنة ؟

من المطرب الذي تنتظر سماع ألبومه في رأس السنة ؟