رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

الشهيد أحمد المنسي.. بطل سيتحدث عنه التاريخ كثيرًا

السبت 05/أكتوبر/2019 - 03:40 ص
الشهيد أحمد المنسي
الشهيد أحمد المنسي
رفيق سعيد
طباعة
سيناء ستظل هذه القطعة من أرض مصر، شاهدًا على قصص وروايات شهداء سيتحدث عنها التاريخ كثيرا.
الشهيد أحمد المنسي قائد إحدى كتائب قوات الصاعقة في شمال سيناء، والذي قُتل في هجمات مدينة رفح، كان أحد هؤلاء الأشخاص، الذين سيذكرهم التاريخ ويقف عندهم كثيرا.. دفع حياته وهو يدافع عن الأرض وعن جثامين زملائه.
واليوم يحل ذكري ميلاد البطل الفلاح المصري الأصيل ابن محافظة الشرقية، والذي كان من المفترض أن يتم عامه الـ41.
الشهيد "المنسي" عرف بين أقرانه بمواقفه الصلبة ضد الإرهاب والتطرف ورفضه للتشدد، وكان المنسي علاقاته قوية بقبائل شمال سيناء كما كان له دور تنسيقي في العمليات الميدانية التي كانت تجريها قوات مشتركة من الجيش والبدو لمداهمة بؤر داعش.
ولم ينسى المنسي جنوده، حيث كان يتوجه إلى قراهم بملابسه العسكرية في عطلاته ليزورهم ويطمئن على أحوالهم، فعندما علم أن أحدهم هو العائل الوحيد لأمه وأشقائه اليتامى الصغار، وأن مصدر رزقهم انقطع بعد التحاق نجلهم بالخدمة العسكرية، فاجأهم في الإجازة التالية بتكلفة تجهيز إحدى شقيقات هذا الجندي التي كانت مقدمة على الزواج.
بطولات 103 صاعقة جعلت الجميع يغنى لها ما عرف باسم "نشيد الصاعقة" وتضمن أسماء الأبطال الذين استشهدوا فى الكتيبة وجاءت كلمات النشيد :" قالوا إيه علينا دولا وقالوا إيه؟..قالوا إيه علينا دولا وقالوا إيه؟..منسى بقا اسمه الأسطورة، من أسوان للمعمورة" إلى نهاية الأغنية التى اشتهرت شعبيا وتم ترديدها فى كافة المدارس ومؤسسات الدولة والمصريين المقيمين بالخارج.

"
هل توافق على انضمام "كهربا" للأهلي؟

هل توافق على انضمام "كهربا" للأهلي؟