رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
ads
ads

مع بداية موسم السيول.. المحافظات تستعد لتطهير مخرات السيول.. وخبراء: يجب الاستفادة من المياه بدلا من إهدارها

الأحد 22/سبتمبر/2019 - 03:45 م
البوابة نيوز
حسن عصام الدين
طباعة
يبدأ فصل الخريف فلكيًا غدا يوم 23 سبتمبر بحسب ما ذكرته الأرصاد الجوية والذي من المقرر أن يستمر مدة 3 أشهر كاملة وهو ما يفتح الباب أمام الحديث عن بداية السيول التي تعد من سمات فصل الخريف.

 أحمد عبد العال
أحمد عبد العال
وبحسب رئيس الهيئة العامة للأرصاد الجوية الدكتور أحمد عبد العال فإن الفصل يعد من أجمل فصول السنة بمصر ولكنه يجب الحذر من التقلبات الجوية التي أحيانا ما تفرز تكاثر للسحب الممطرة والرعدية والتي يصاحبها عادة سقوط للأمطار الغزيرة على السواحل الشمالية للبلاد وتصل إلى حد السيول في المحافظات والأماكن التي تعرف بانتشار الأمطار والسيول بها مثل بعض المناطق الجبلية والصعيد وسلاسل جبال البحر الأحمر.
وقد بدأت العديد من المحافظات استعداداتها لمواجهة موسم السيول وتجهيز للسدود والبحيرات تجنبًا لمخاطر السيول وهطول الأمطار المتوقع خلال الفترة المقبلة كمحافظة الإسكندرية ومطروح وغيرها من المحافظات الأخرى في ظل تصريحات أخيرة من رئيس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي بأهمية أهمية إجراء المراجعة المستمرة لمخرات السيول، ومصارف الأمطار إلا أنه في العادة لا يتم الاستفادة من السيول التي تسقط داخل مصر والتي تذهب كميات كبيرة منها بدون أوجه استفادة وهو ما يطرح تساؤلات حول امكانية الاستفادة من السيول وأسباب هدر كميات كبيرة منها.
الدكتور نادر نور
الدكتور نادر نور الدين، أستاذ الموارد المائية
وفي هذا الصدد ذكر الدكتور نادر نور الدين، أستاذ الموارد المائية، أنه وفقًا للأمم المتحدة فمصر تملك ثروة حقيقية متمثلة في مياه الأمطار حيث وصل إجمالي السيول 51 مليار متر سنويا مكعب من السيول ورغم هذا لا تستغلها الاستغلال الأنسب وهو ما يعود إلى سقوط أغلبها في مناطق بعيدة عن العمران في الظهير الصحراوي بجانب أن استغلال السيول يكون من خلال إنشاء مصدات السيول ولكنها مرتفعة التكاليف وغير مطبقة بعد بالصورة المناسبة في مصر رغم اتجاه العديد من دول العالم المتقدم إلى استخدامها والانتفاع منها في الإنتاج الزراعي.
ولفت إلى أهمية أهمية التواصل بين الجهات التي تتولى رصد المناخ وبين الجهات المسئولة عن الزراعة في وزارة الري والزراعة لبحث إمكانية الاستفادة من مياه الأمطار بدلًا من إهدارها، مؤكدا على ضرورة استغلال مياه الأمطار مهم جدًا لان عدم استغلالها وترك المسألة بغير وجود مخرات للسيول يؤدى إلى كوارث وهو ما شاهدناه خلال الفترة الماضية التى أثرت فيها مياه السيول على الكثير من المناطق وأدت إلى تدمير الكثير من القرى وائتلاف الأراضى الزراعية.

 جمال صيام
جمال صيام
من جانبه قال الدكتور جمال صيام أستاذ الاقتصاد الزراعي، أن هناك ضرورة ملحة للاستفادة من مياه الأمطار والسيول لمواجهة أي آثار سلبية قد تنجم عن نقص المياه خلال المرحلة المقبلة خاصة أن السيول التي تهبط على مصر تكون كبيرة خاصة في المناطق الصحراوية وهو ما يمكن استغلاله لمواجهة نقص ترشيد المياه وآثار سد النهضة الذي يهدد ببوار آلاف المحاصيل الزراعية مالم تتحرك الدولة لمواجهة تلك الآثار وعلاج المشكلة. 
بينما قال الدكتور محمد الراعي، أستاذ قسم الدراسات البيئية وتغيير المناخ، ‘نه مع وجود ظاهرة التغيرات المناخية أصبح هناك ضرورة لتحديد معدلات الأمطار ونسبها التي تسقط على مصر والاستعداد لها أن التغييرات المناخية شق أساسي وهام جدًا في تحديد معدلات كمية الأمطار التي ستسقط.
"
هل نجحت حكومة "مدبولي" في تلبية احتياجات المصريين؟

هل نجحت حكومة "مدبولي" في تلبية احتياجات المصريين؟