رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

تعليم البرلمان: شهادة المدرسة التكنولوجية الجديدة بالصالحية تعادل الدبلومات الفنية

الثلاثاء 17/سبتمبر/2019 - 02:17 م
النائب مصطفى كمال
النائب مصطفى كمال الدين حسين
غادة رضوان
طباعة
قال النائب مصطفى كمال الدين حسين، عضو لجنة التعليم والبحث العلمي بمجلس النواب، إن اتجاه الدولة لافتتاح مدارس تكنولوجية تطبيقية جديدة تهدف إلى تطوير التعليم الفني، مؤكدًا على ضرورة إنشاء المدارس الفنية التكنولوجية الجديدة في البيئة المخصصة لها لتوفير فرص تدريبية للطلاب بسهولة والاستفادة من هذه المدارس وخريجيها في زيادة الإنتاج.
وأوضح حسين، في تصريح خاص، لـ" البوابة نيوز" أن مدرسة الزراعة والإنتاج الحيواني والداجني، تهدف إلى الاهتمام بمجال الزراعة والحيوانات، ويحصل الخريج منها على شهادة تعادل الدبلوم الفني إذا كانت الدراسة ثلاث سنوات، والخمس سنوات، يحصل الطالب على شهادة مساعد مهندس زراعي أو طبيب بيطري.
وشدد عضو مجلس النواب، على ضرورة تطوير كافة المدارس الفنية على مستوى الجمهورية بالشراكة مع المستثمرين للاستفادة من هذه المدارس وتطويرها، إضافة إلى ضرورة تغيير المناهج الدراسية بحيث تعتمد على 80% عملي و20% نظري للاستفادة من الخريجين في مجالات العمل والإنتاج، مؤكدًا على أن المدارس التكنولوجية التطبيقية ستعمل على تقليل العبء على الكليات النظرية، إضافة إلى توفير فرص عمل مناسبة لكافة الخريجين.
يذكر أن الدكتور محمد مجاهد، نائب وزير التربية والتعليم لشئون التعليم الفنى، وقع، بمقر وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى، بروتوكول تعاون مشترك مع شركة الصالحية للاستثمار والتنمية، أحد الشركات المتخصصة بالإنتاج الزراعى والحيوانى والداجنى بمصر، وجوزيف غانم مدير مشروع القوى العاملة وتعزيز المهارات الممول من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، لإطلاق مدرسة الصالحية للتكنولوجيا التطبيقية بمدينة الصالحية الجديدة بمحافظة الشرقية.
"
من المطرب الذي تنتظر سماع ألبومه في رأس السنة ؟

من المطرب الذي تنتظر سماع ألبومه في رأس السنة ؟