رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

في عيدها.. 20 معلومة عن الراهبة الراحلة الأم تريزا

الخميس 05/سبتمبر/2019 - 02:13 م
البوابة نيوز
محمد المواردي
طباعة
تحتفل الكنيسة الكاثوليكية، اليوم الخميس، بعيد الراهبة الراحلة الأم تريزا.
وأعلن البابا القديس يوحنا بولس الثاني "طوباوية" الأم تيريزا (مادري تريزا) سنة 2003، بعد أن اعترف الفاتيكان سنة 2002 بمعجزة الشفاء الأولى، وهي شفاء امرأة هندية من ورم خبيث في عام 1998، وكانت المرأة قد طلبت شفاعة الأمّ تريزا لديه تعالى لتنال الشفاء. وحضر التطويب آنذاك نحو 300 ألف نسمة، في الفاتيكان. ثمّ أقرت الكنيسة بالطابع المعجز لشفاء مهندس برازيلي عام 2008 من أورام متعددة في الدماغ، وهو في سن الخامسة والثلاثين.
وإليكم أبرز 20 معلومة عن الراهبة الراحلة الأم تريزا..
- ولدت الأم تريزا سنة 1910 في قرية "سكوبيه" في ألبانيا (مقدونيا)
- تنتمي إلى عائلة كاثوليكية مؤمنة، وقد تعلمت من والديها خدمة الفقراء والبائسين وطبقتها طول حياتها على الأرض.
- التحقت في بداية شبابها بمدرسة للرهبان اليسوعيين في يوغسلافيا.
- قررت أن تصبح راهبة سنة 1928، فأرسلت إلى إيرلندا للدراسة.
- ثم سافرت سنة 1931 إلى كالكوتا في الهند لإكمال دراستها، وأيضًا لممارسة مهنة التعليم في مدرسة ثانوية القديسة مريم.
- عينت رئيسة للمدرسة سنة 1944.
- كان تأثير رسالة والدتها عليها كبيرًا، إذ كتبت لها أمها سنة 1946 رسالة تذكرها بواجبها تجاه الفقراء في الهند.
- دعاها الرب في رؤيا إلى العناية بـ"أفقر الفقراء".
- قلبت تلك الرؤيا حياة الأم تريزا رأسًا على عقب، ونالت إذنًا للتوجّه إلى أحياء كالكوتا الفقيرة لإنشاء مدرسة سنة 1948.
- حصلت على موافقة قداسة البابا بيوس الثاني عشر بتأسيس رهبنة "مرسلات المحبّة" في كالكوتا سنة 1950.
- حولت الأم تريزا جزءًا من معبد كالي، بتأييد من السلطات المختصة، إلى دار رعاية للمرضى المصابين بأمراض غير قابلة للشفاء، كي ينالوا العطف والعناية وبعد ذلك يموتون بكرامة.
- قامت بإنشاء مؤسسات أخرى: "القلب النقي" (منزل للمرضى المزمنين)، و"مدينة السلام" (لإيواء المصابين بأمراض معدية ينبذهم المجتمع)، وملجأ للأيتام. 
- زاد عدد الراهبات المنتسبات إلى الرهبنة، قامت الأم تريزا بإنشاء البيوت المماثلة في طول الهند وعرضها كي يشعر كل مهمش بالاحترام.
- منحها البابا بولس السادس الإذن بالتوسع والعمل في جميع أنحاء العالم سنة 1965، وهكذا انتشرت فروع الرهبنة في معظم دول العالم الفقيرة: أثيوبيا وجنوب أفريقيا، وألبانيا مسقط رأسها بعد سقوط الشيوعية.
- من أعمالها البطولية أنها في أثناء الاجتياح الإسرائيلي للبنان عام 1982 تمكنت من أيقاف إطلاق النار لمدة معينة في سبيل إنقاذ 37 طفلا مريضًا كانوا محاصرين في أحد المستشفيات.
- منحتها الحكومة الهندية جائزة "باندما شري" لـ"خدماتها الإنسانية المميزة" سنة 1962.
- في عام 1971 كرمها قداسة البابا بولس السادس، وكانت أول من يفوز بجائزة "البابا يوحنّا الثالث والعشرين للسلام".
- في عام 1972 منحتها الحكومة الهندية ميدالية "جواهر لال نهرو" لأعمالها الخيرية المميزة على المستوى الدولي.
- تلقت ميدالية "الحرية" عام 1985 من الرئيس الأمريكي رونالد ريجان، وهو أرفع وسام مدني أمريكي يمكن أن يحصل عليه إنسان.
- في عام 1996 نالت الأم تريزا الجنسية الأمريكية الفخرية.
"
هل تتوقع إجراء انتخابات مجلسي النواب والشيوخ المقبلة في وقت واحد؟

هل تتوقع إجراء انتخابات مجلسي النواب والشيوخ المقبلة في وقت واحد؟