رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
اغلاق | Close

إحالة 450 موظفا وطبيبا للتحقيق في البحيرة

الأربعاء 21/أغسطس/2019 - 02:15 م
حملات على المنشآت
حملات على المنشآت الصحية والخدمية
أيمن بدر - مصطفى عبده
طباعة
شنت إدارة الرقابة والمتابعة بمحافظة البحيرة، حملات على المنشآت الصحية والخدمية وذلك بالتنسيق مع الوحدات المحلية بالمراكز والمدن.
وأسفرت الحملات عن ضبط 82 حالة ترك عمل بمستشفى الدلنجات العام و24 حالة ترك عمل بالإدارة الصحية و6 حالات ترك عمل بإدارة التموين بنطاق المركز.
كما تبين لفريق المتابعة ترك 70 طبيبا وممرضة العمل بمستشفى حوش عيسى المركزي بالفترة الصباحية و5 حالات غياب للأطباء بالفترة المسائية و14 حالة ترك عمل بالإدارة الصحية وحالتين ترك عمل بإدارة التموين بالمركز، وعدم تواجد 6 موظفين بالإدارة الصحية بمركز أبو حمص و49 حالة ترك عمل بمستشفى أبو حمص العام و13 حالة عدم توقيع انصراف و5 حالات غياب بنوباتجية الساعة 2 م حتى 8 م، بالإضافة لعدم توافر بعض الأدوية وتعطل بعض الأجهزة بالمستشفى.
وبالمرور على المنشآت الصحية والخدمية بمركز المحمودية تلاحظ وجود 3 حالات ترك عمل بإدارة التموين و3 حالات بعيادات التأمين و3 حالات بمركز رعاية الأمومة والطفولة و85 بالإدارة الصحية وحالة بمشروع المواقف و3 حالات بمستشفى المحمودية، بالإضافة لعدم توافر بعض الأدوية وتعطل بعض الأجهزة بالمستشفى، وبالمرور على المنشآت الصحية والخدمية بمركز كفر الدوار تلاحظ للجنة وجود 166 حالة عدم توقيع انصراف (150 بمستشفى كفر الدوار الشاملة - 9 حالات بمستشفى كفر الدوار العام - 7 حالات بمركز صحة الأسرة بعزبة دفشو)، بالإضافة لحالة ترك عمل بإدارة التضامن الاجتماعي.
ووجه اللواء هشام آمنة محافظ البحيرة، بضرورة استمرار وتكثيف تلك الحملات الرقابية للتأكد من مدى الانضباط الإداري والالتزام بالتعليمات والضوابط الخاصة بنظام العمل مع اتخاذ كل الإجراءات القانونية الرادعة حيال المتقاعسين الغير ملتزمين بمقتضيات واجباتهم الوظيفية وتقصيرهم وتقاعسهم في أداء عملهم تجاه المواطنين بشكل عام والمرضى بشكل خاص، كما وجه بإخطار كل من الشؤون القانونية بالمحافظة والوحدات المحلية بالمراكز والمدن ومديرتى الصحة والتموين بصورة من التقارير لأعمال شئونها حيال المخالفات الواردة به وتلافى الملاحظات.
"
هل تتوقع إجراء انتخابات مجلسي النواب والشيوخ المقبلة في وقت واحد؟

هل تتوقع إجراء انتخابات مجلسي النواب والشيوخ المقبلة في وقت واحد؟