رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

جميل عزيز.. مهندس صوت الروائع السينمائية

الأربعاء 14/أغسطس/2019 - 07:31 م
 الفنان المهندس جميل
الفنان المهندس "جميل عزيز"
شادي أسعد
طباعة
رحل صباح اليوم الفنان المهندس "جميل عزيز"، مهندس الصوت والمكساج، وصاحب الاسم الأشهر بين مهندسي الصوت فى السينما المصرية، بعد صراع مع مرض السرطان عن عمر يناهز السادسة والسبعين عامًا أثرى خلالها السينما المصرية بالعديد من الأعمال المهمة التي تخطت 380 عملا بين مسجل لحوار الأفلام، ومهندس صوت ومكساج لروائع الأعمال السينمائية.
ولد الفنان جميل عزيز في 20 نوفمبر عام 1943، وبدأ عمله بمجال الصوت السينمائي من خلال مهنته كمسجل لحوار الأعمال السينمائية لأفلام "النداهة، الوفاء العظيم، بديعة مصابني، أبناء الصمت"، ثم تدرج فى وظيفته وعمل مهندسا للصوت، ثم مهندس صوت ومكساج للعديد من الروائع السينمائية مع كبار نجوم الفن مثل الفنان الراحل فريد شوقي، والراحل أحمد زكي، والفنان عادل إمام وغيرهم من كبار نجوم التمثيل، فقدم لهم أفلام "ليلى لا تنسى، رجب فوق صفيح ساخن، انتبهوا أيها السادة، العمر لحظة، أنا لا أكذب ولكني أتجمل، المشبوه، القرش، أهل القمة، غريب في بيتي، قهوة المواردي، العار، المتسول، خمسة باب، المدمن، واحدة بواحدة، شوارع من نار، الهلفوت، الراقصة والطبال، فتوة الناس الغلابة، يارب ولد، إعدام ميت، زوج تحت الطلب، فوزية البرجوازية، الكيف، عفوا أيها القانون، الحرافيش، التوت والنبوت، شادر السمك، جري الوحوش، النمر والأنثى، التعويذة، الذل، كابوريا، اللعب مع الكبار، ضد الحكوم، مسجل خطر، الإرهاب والكباب، الكيت كات"، وكان آخر أعماله للسينما فيلم "أدرينالين" للنجم خالد الصاوي.
يذكر أن الراحل جميل عزيز قد شغل منصب مهندس صوت بهيئة السينما والمسرح والموسيقى، ثم تدرج في المناصب ما بين ستوديو الأهرام وستوديو نحاس حتى شغل مدير عام الصوت والمونتاج بشركة مصر للاستوديوهات، ثم الشركة المصرية لمدينة الإنتاج الإعلامي في جهاز السينما.
"
هل تتوقع إجراء انتخابات مجلسي النواب والشيوخ المقبلة في وقت واحد؟

هل تتوقع إجراء انتخابات مجلسي النواب والشيوخ المقبلة في وقت واحد؟