رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

متحدث البرلمان يشيد بتفاعل السيسي مع شباب جلسة محاكاة الحكومة

الثلاثاء 30/يوليه/2019 - 11:10 م
 الدكتور صلاح حسب
الدكتور صلاح حسب الله المتحدث باسم مجلس النواب
نشأت أبوالعينين
طباعة
وجه الدكتور صلاح حسب الله المتحدث باسم مجلس النواب ووكيل لجنة القيم بالبرلمان التحية والتقدير للرئيس عبدالفتاح السيسى على حديثه الواضح والصريح خلال مشاركته فى جلسة محاكاة الحكومة بالمؤتمر الوطنى السابع للشباب والمنعقد بالعاصمة الإدارية الجديدة، مؤكدا أنه مع تأكيد الرئيس السيسى: "أننا لم نعط فرصة جيدة لحكومة المحاكاة كى تتحدث عما تريد، ويجب إعطاؤهم الفرصة كى يتحدثون عن أنفسهم بشكل جيد"، موضحًا أن الطرح يجب أن يكون للمجتمع وليس للموجودين بالقاعة فقط أو لفئة محددة.
وحيا "حسب الله " فى بيان له أصدره، منذ قليل، تأكيد الرئيس خلال جلسة المحاكاة، أن أى حكومة عندما تتعامل مع القضايا لابد أن تضع فى الاعتبار رد الفعل من المجتمع، وإلا سيكون الإجراء ليس عمليا أو مهنيا، متابعًا: "لو عملت إجراءات قاسية الناس هتواجها برد فعل" وأنه فى كل مرة يجد فيها الفرصة للحديث للشعب المصرى يفعل ذلك، مضيفًا معلقا على مجموعة من اللقطات الكوميكس التى أذاعتها حكومة المحاكاة: "لازم ناخد بالنا إن من قام بنشر الـ"كومكيس"، لكى يسخر من الحالة والظروف، هو أيضا يتحمل هذه الظروف، والحكومة لابد أن تقدر رد الفعل، ولكن أحيانا تقدير رد الفعل من الممكن أن يدفع لعدم الإصلاح"، مشيرًا إلى أنه من الممكن أن يجعلنا رد الفعل غير المنضبط نخسر حتى النتائج.
وأعلن حسب الله تأييده التام والمطلق لتأكيد الرئيس السيسى على أن الأجهزة الأمنية دائما فى صف الرأى العام، وتؤكد أن أى إجراءات يجب أخذ إجراء مقابل له لكى يخفف من التبعات، قائلا:"احنا فى 2012 و2013 كنا نجابه فى كل شتاء نقص البوتاجاز لأن النوة التى تأتى فى الشتاء تغلق الموانئ، والاحتياطى الموجود من الغاز لا يكفى الطلب حتى عادت الأمور لنصابها الصحيح حاليا" وإن الدولة تدرس العديد من التوصيات، وكلما ارتفعت قدرة الدولة على التنبؤ بالأحداث وتأثيرها تزداد وترتقى ولا يكون لأى أزمة تأثير كبير على الدولة وأن الدولة اتخذت العديد من الإجراءات فى الأشهر الماضية فى حل مشكلة الوقود خاصة أن عدد السيارات التى تسير يوميا فى القاهرة أكثر من 10 ملايين سيارة ولابد من توفير الوقود بمحطات البنزين، مشيدا بتصريحات الرئيس السيسى التى قال فيهاأن لجنة الأزمات بالدولة تتعامل مع أى أزمة وحلها، متابعًا: "ولو الدولة مش واخده بالها يبقى ده خلل جسيم.. على سبيل المثال تكلمنا على خطة الدولة لرفع معدلات الاستفادة من المياه المتواجدة فى مصر.. تم عمل خطة خلال السنتين الماضيتين تضمنت محطات المعالجة وإعادة استخدامها لزيادة حجم الاستفادة منها ومعالجتها معالجة ثلاثية متطورة.
ولفت إلى أن الأرقام التى خصصت للمشروعات الطوارئ كبيرة، قائلا: "عندما حدث موضوع بناء سد النهضة كان لابد أن تكون الدولة المصرية على اتم استعداد للتفاوض على الوقت الذى من الممكن قبول فترة ملء الخزان، ولابد من الاتفاق فيها مع الأشقاء فى إثيوبيا لتحمل الأضرار خلال فترة ملء الخزان لعدد من السنين والتى لابد من تقدير حجم المياه التى من الممكن الموافقة عليها الى أن يتم ملء الخزان" وقال حسب الله إن تأكيد الرئيس بالنص: "أى توصية يتم طرحها لابد من أن تتحول إلى سياسات لتنفيذها، مثال، من الممكن تخصيص 10 % من الأراضى لصالح المناطق الصناعية، ولكن لابد من وضع التوصية بحيث تجيب عند التساؤل يا ترى هل طرح الأراضى الصناعية للناس كفاية؟ هذا الكلام كان فى الفترة القديمة ولكن اليوم نتحدث على توصية فى مؤتمر الشباب الماضى مصانع للصناعات المتوسطة، عشان ننفذ مثل هذه التوصية تم تنفيذ 5400 مصنع سيكلف الدولة 10 مليارات جنيه غير ثمن الارض ومرافقها وأن مؤتمرات الشباب عندما تقام بسبب وضع أسس مبنية على المنطق والعلم والمهنية، بناء حقيقى ليس به أى مزايدات، فى كل القضايا تخص الرأى العام أمر شديد الأهمية وهذا يجعل التأخير لمدة 40 عاما.. الدولة لم تقدر على عمل إصلاح اقتصادى حقيقى تحسبا لرد الفعل" وأكد حسب الله أن هذه القضايا التى طرحها الرئيس السيسى بكل صراحة ووضوح وشفافية كانت تعيشها الدولة المصرية موضحا ان حضور ومشاركة الرئيس السيسى فى مؤتمرات الشباب جعلت هناك التزام حقيقى بتنفيذ جميع التوصيات الصادرة عن الحكومة.
وأشاد بتفاعل الرئيس السيسى مع شباب جلسة المحاكاة الذى أكد أنه على وعى وإدراك كاملين بجميع القضايا التى تهم الدولة المصرية.
"
من ترشح لقيادة منتخب مصر؟

من ترشح لقيادة منتخب مصر؟