رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

في ذكرى وفاته.. ابنة عبدالمنعم مدبولي تكشف أسرارا عن حياته لأول مرة

الثلاثاء 09/يوليه/2019 - 07:24 م
البوابة نيوز
حوار ـ هايدى محمد
طباعة
"فراق والدي لم يكن بالنسبة لي فراق موت بل هو فراق توهان؛ حيث فراق الموت يأخذ بعضا من الوقت ويضيع مع تلاهي الأيام أما فراق التوهان آلامه وأوجاعه لا تضيع أبدا" بتلك الكلمات الحزينة عبرت أمل نجلة أيقونة الكوميديا عبدالمنعم مدبولي عن حزنها في ذكرى وفاته اليوم.
وقالت أمل خلال حديثها مع "البوابة نيوز": أشعر أن والدي لم يمت فهو أمام عيناي ولم يغب عني لحظة واحدة قط واليوم قمت بزيارة مقبرته وأتيت إلى منزلي، منذ قليل.
وتابعت: "والدي لا يحتاج ذكرى وفاة كي أتذكره وأزور قبره، مشيرة إلى أنها قبل شهرين رأت والدها في منامها وكان واقفا وقلت له: "إنت وحشتني قالي لو وحشتك كنتي أتيت لي ومن وقت إذ لم أتأخر عن زيارته قط".
وأضافت أن والدها بالنسبة لها كان وما زال حالة خاصة، لا سيما أنه إنسان من نوع آخر فهو لم يكن أب فقط، ولكن كان أخ وصديق ونصفي الآخر.
وبسؤالنا لها عن ماذا وصل مشروعه مذكرات الفنان الراحل التي كتبها بنفسها قبل رحيله، أضافت مازال المشروع معلقا  فهي تحتاج متخصصا قريبا من والدي نفسيا وإنسانيا، ولا أعلم وقتا محددا لنشرها، وهي تتناول كل شيء في حياته، بداية من بابا شارو وطفولته والحروب التي تعرض لها وانتهاء بأسرار كثيرة حدثت على مدار حياته.
"
من تتوقع أن يفوز بكأس أفريقيا؟

من تتوقع أن يفوز بكأس أفريقيا؟