رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

"لاشين": التمويل الاستهلاكي يقلل خطر زيادة القروض على الاقتصاد

الأحد 23/يونيو/2019 - 07:41 م
البوابة نيوز
مصطفي مراد
طباعة

قال الدكتور رضا لاشين رئيس منتدى مصر للدراسات الاقتصادية، إن موافقة مجلس النواب على مشروع قانون تنظيم نشاط التمويل الاستهلاكي هي خطوة جيدة لتقليل وتقنين خطر زيادة وتوسع القروض الاستهلاكية على الاقتصاد المصرى ودخول مؤسسات كثيرة ممن تمنح ذلك التمويل داخل حظيرة الاقتصاد الرسمى، حيث إن التوسع في منح الائتمان المتمثل في القروض والتمويل الاستهلاكي الصغير بغرض الاستهلاك وليس الاستثمار يمثل خطرا على الاقتصاد المصري، ولا بد أن تتجه القروض للإنتاج وليس الاستهلاك

وأضاف في تصريح خاص لـ"البوابة نيوز" أنه سبق أن وضع البنك المركزى ضوابط للبنوك بألا يزيد أقساط تلك القروض على 35% من صافي الدخل للفرد الحاصل على التمويل، وتكمن المشكلة فى أي مؤسسات أخرى خارج القطاع المصرفي تمنح ذلك التمويل الاستهلاكي بما فيها المؤسسات التي تبيع بالتقسيط وهذه المؤسسات تكثر عامة فى المناطق الشعبية والريفية ولا تخضع لأى تنظيم قانونى مما يؤدي إلى عجز جهات الدولة عن حماية المستهلكين وملتقى هذا الائتمان مما يؤدى بنا إلى زيادة ظاهرة الغارمين والغارمات وحدوث مشاكل اجتماعية واقتصادية لقطاع عريض من الناس فى ظل سوء الأحوال الاقتصادية عند البعض نتيجة تعاملهم مع تلك المؤسسات المالية التي تبيع بالتقسيط أو تلك المؤسسات التى تشجع العملاء على تلك القروض الصغيرة نظرا لقلة حجمها المالى.

بالإضافة إلى استفادتها من الفوائد المركبة التي تزيد طوال مدة القرض، فضلا عن انخفاض المخاطرة بالنسبة لهم حيث يتم إقراض المليون جنيه الواحد لأكثر من عشرين عميلا (بدلا عن عميل واحد) يسدد معظمهم القرض فى الموعد المحدد ولا يتعثر أكثر من عميل أو اثنين.

وأوضح أن القروض الاستهلاكية الصغيرة مثل قرض شراء سيارة أو قرض عقاري أو أجهزة كهربائية أو رحلات ترفيهية تصلح فى البلاد المتقدمة ذات الاقتصاد القوى والإنتاجية المرتفعة وليست في دول ذات اقتصاد ناشئ مثل مصر التى وصلت فيها نسبة التضخم إلى 14%. التى اضطرت بالبنك بالمركزي المصري لتثبيت أسعار الفائدة خلال عام 2019، لتصبح الفائدة على الإيداع 16%، وفائدة الإقراض تصل 17%، 

تابع:" قامت البنوك الأجنبية بالدخول في هذا المجال بقوة نظرا لضخامة السوق الاستهلاكى فى مصر الناتج لضخامة عدد سكان مصر 100 مليون، بالإضافة إلى أن متوسطات دخول الأفراد منخفضة وهو ما يعني أن الرغبة في الحصول على القروض الاستهلاكية تزداد.

استطرد: "ننصح بعدم الانسياق والتورط في مثل هذه القروض وتوجيه الأموال للمصانع المغلقة وللمشروعات الإنتاجية الصغيرة التي يمكن تصدير منتجاتها للخارج وأيضا المشروعات، ذات الكثافة العمالية وتهيئة المناخ المناسب لتعزيز فرص التمويل الإنتاجي وتذليل العقبات التي تواجهها لكى تساهم فى دفع الاقتصاد المصري نحو النمو والتنافسية".

"
هل تتوقع إجراء انتخابات مجلسي النواب والشيوخ المقبلة في وقت واحد؟

هل تتوقع إجراء انتخابات مجلسي النواب والشيوخ المقبلة في وقت واحد؟