رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

محاصرة الحكومة بالبيانات العاجلة بسبب تدني الخدمات

الأحد 09/يونيو/2019 - 02:15 م
 الدكتور علي عبد
الدكتور علي عبد العال، رئيس مجلس النواب
محمد العدس- نشأت أبو العينين
طباعة
استهل الدكتور علي عبدالعال، رئيس مجلس النواب، الجلسة العامة للبرلمان، بالاستماع لعدد من البيانات العاجلة الموجهة للحكومة، في عدد من الملفات، والتي كان في مقدمتها أزمات نقص مياه الشرب والري في عدد من المناطق.
وجّه اللواء سعد الجمال، بيانا عاجلا للحكومة، بسبب انقطاع مياه الشرب عن بعض المناطق المحرومة من مياه الشرب في مركز الصف التابع لمحافظة الجيزة، قائلا: كيف يتم بناء الإنسان صحيا وتعليميا بدون توفير المياه اللازمة للشرب.
وأشار إلى أن آلاف المواطنين محرومين من المياه بسبب عدم وجود محطات رفع، مؤكدا أن الأهالي يلجأون لمياه الجوفية مما يتسبب في انتشار العديد من الأمراض وفي مقدمتها الفشل الكلوي.
من جهته وجّه بدوي النويشي، عضو مجلس النواب، بيانا عاجلا للحكومة، بسبب نقص مياه الري في محافظة بني سويف، وتحديدا مركز الواسطى.
وأشار إلى أن المزارعين لجأوا للآبار الارتوازية، إلا أن ذلك لم يكف لري الأراضي الموجودة بالمحافظة.
فيما وجّه خالد بشر، بيان عاجل لوزارة التخطيط والتنمية المحلية، بسبب توزيع الموازنة لمحافظة الشرقية، مشيرا إلى أن المدينة الأم في المحافظة وهي الزقازيق تأخذ أغلب المخصصات في الموازنة بينما الباقي محرومين.
ووجه عاطف ناصف، بيانا عاجلا لوزارة الصحة بسبب نقص أسرة العناية المركزة في محافظة القليوبية، مشيرا إلى أنه تمت مخاطبة الوزارة أكثر من مرة بدون فائدة.
وأشارت إلى أن المساكن مضى على بنائها عشرات السنين، متسائلة: كيف يتم فرض رسوم عليهم بعد هذه المدة، مقترحة تنفيذ هذا القرار على المباني التي سيتم بناؤها في الفترة المقبلة.
ووجه مجدي ملك، بيانا عاجلا لوزارتي الصحة والتعليم العالي، بسبب عدم وجود مستشفيات بها رعاية عاجلة لجراحات القلب في محافظة المنيا.
وأشار إلى أن مستشفى جراحات القلب والصدر في محافظة المنيا لا يوجد بها مستلزمات منذ 3 أشهر، وهو ما تسبب في زيادة طوابير الانتظار.
من جهته تقدم النائب عصام القاضي، ببيان عاجل لوزارة الصحة بشأن قرار تكليف الصيادلة الأخير، مشيرا إلى سوء توزيع الصيادلة في أماكن بعيدة.
وتوجه علي بدر، ببيان عاجل ضد وزارة التنمية المحلية، متهما إياها بأنها في غيبة عن الواقع المصري، مشيرا إلى أنها منذ سنوات تقوم بعمليات تحديد الكردون العمراني.
وأكد أن التأخر في تحديد الكردون العمراني بما يؤدي لانتشار العشوائيات في ظل توجه الرئيس لمواجهة تلك العشوائيات، مشيرا إلى أنه في حال استمرار هذه الإهمال فمن الأفضل إلغاء وزارة التنمية المحلية.
ووجهت النائبة سحر صدقي، بيانا عاجلا للحكومة بسبب نقص مياه الشرب في محافظة قنا، مشيرة إلى أن هناك 3 مراكز تعاني من نقص شديد في المياه.
وطالبت الحكومة بسرعة الانتهاء من المرحلة الثانية في مركز أبو تشت ورفع كفاءة المحطات القديمة.
"
من تتوقع أن يفوز بكأس أفريقيا؟

من تتوقع أن يفوز بكأس أفريقيا؟