رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
رحاب عبداللطيف
رحاب عبداللطيف

المرأة عطاء بلا حدود

الخميس 23/مايو/2019 - 09:42 م
طباعة
إذا أردت أن تقيس درجة تقدم مجتمع ما، فما عليك سوى أن تعرف مكانة المرأة فى هذا المجتمع، (مثل فرنسى)، والمرأة منذ بدء الخليقة وهى تساعد الرجل، يدها بيده فى كل امور الحياة، بل تزيد مهامها عن الرجل بمراحل، لدورها الأساسى فى رعاية الأسرة، وتربية الأبناء، إلى جانب العمل خارج المنزل، أن كان العمل فى الزراعة أو الصناعة كالغزل مثلًا وغيره وقتها، والآن وفى عصرنا الحالى، ومع زيادة متطلبات الحياة وأعبائها، التى لم يعد الزوج وحده قادرًا على الوفاء بها، وأصبحت الحياة فى حاجة ماسة إلى عمل المرأة، حيث إن هناك نساء هن العائل الوحيد لأسرهن، وهناك نساء يساعدن أزواجهن على المعيشة، بسبب زيادة المتطلبات الأسرية، فالمرأة عطاء بلا حدود، وهى النصف الثانى فى المجتمع، تعطى الجهد والوقت والفكر دون غضاضة منها، فهى الأم التى تعلم وتربى الأجيال، وهذا وحدة عناء لا يستطيع غيرها أن يتحمله، فلا بد من تقديرها، ووضع الاعتبار لها، والتعامل معها معاملة تليق بمقامها، ومحاسبة كل من يظلمها، أو يجور على حقها، أو يقلل من شأنها، فهى من يتحمل عناء شئون الأسرة، ولديها انكار ذات أمام متطلبات أفراد أسرتها، وتفضلهم على نفسها فى المأكل، والملبس وكل شيء. 
والآن ثقلت عليها الأعباء، فأصبحت تمثل دور الأم والزوجة، وأحيانا الأب، وهى العاملة والسياسية، التى تتقدم الصفوف دائمًا، ملبية نداء الوطن مهما كانت الظروف، وهى لا تندم أبدًا عندما تضحى، لأن تضحياتها عن قناعة وقوة، والأقوياء لا يندمون على ما أعطوا؛ فهى أيضًا الباحثة والمفكرة، صاحبة فكر ورأى، وهى بذاتها يجب عليها أن تمكن نفسها المكانة التى تستحقها، وتجبر المجتمع على هذا، كطاقة وكقوة قادرة على الإنتاج، وقادرة أيضًا على الفعل، إلى جانب الرجل فى المجتمع، فهى لا تقل عنه بل تزيد، فى كثرة الأعباء عليها. 
وهناك أمثلة للمرأة التى لها دور كبير فى المجتمعات، المختلفة فى الزمان والمكان، مثل ملكة سبأ منذ آلاف السنين، والملكة المصرية كليوباترا، وجميلة بوحيرد، وأنديرا غاندى، وميركل، والكثيرات غيرهن.
وعلى رأسهن أم شهيد الوطن، الذى قدمته فداء للوطن، وهذه هى أعظم التضحيات، وأعظم النساء، تحية إعزاز وإجلال لكل امرأة عاملة، مضحية من أجل أسرتها، ومن أجل وطنها. 
وتحية خاصة لأم الشهيد، فلها كل الاحترام والحب والتقدير، 
المرأة نصف المجتمع بل هى من تهب الحياة للمجتمع، فهى عطاء بلا حدود.

الكلمات المفتاحية

"
برأيك.. ما هو أفضل فيلم في موسم العيد؟

برأيك.. ما هو أفضل فيلم في موسم العيد؟