رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

رئيس البريد: 4 مليارات جنيه إيرادات الهيئة.. خطة النواب: مكتب ساحل طهطا غير آدمي

الإثنين 20/مايو/2019 - 05:46 م
 المهندس عصام الصغير،
المهندس عصام الصغير، رئيس الهيئة القومية للبريد
محمد العدس - نشأت ابو العينين
طباعة
قدر المهندس عصام الصغير، رئيس الهيئة القومية للبريد، إيرادات الهيئة بـ4 مليارات جنيه، بزيادة نسبتها 30%، وتحقيق صافي الأرباح 1.6 مليار جنيه.
وقال الصغير، إن 85% من الخدمات الحكومية، تقدم في فروع هيئة البريد، وأكد 4 آلاف فرع يخدمون 14 مليون عميل، مشيرا إلى أن قيمة مساهمة البريد في شركة الاتصالات تبلغ 165 مليون جنيه.
وأكد أن مستحقات المودعين، تبلغ 22 مليار جنيه، ويجري تطوير 450 ألف مكتب، وانتهي تطوير 880 مكتب درجة أولى وثانية.
من ناحية أخرى وجه النائب مصطفى سالم، وكيل لجنة الخطة والموازنة، سؤالا لرئيس هيئة البريد عصام الصغير، أثناء مناقشة موازنة الهيئة اليوم، حول خطة الهيئة نحو تطوير مكاتب البريد القائمة والتى تخدم عددا كبيرا من المواطنين وحالتها سيئة وتحتاج لإعادة تأهيل وصيانة وتطوير.
وضرب النائب مصطفى سالم مثالا بمكتب بريد ساحل طهطا بمحافظة سوهاج، والذى وصفه بأنه أصبح مكان غير آدمى ولا يصلح لتقديم الخدمة المناسبة والملائمة للمواطنين رغم أنه يخدم أكثر من 50 ألف مواطن منهم عدد كبير من كبار السن وأصحاب المعاشات والمرضى.
وأضاف سالم أيضا ان هناك العشرات من قطع الأراضى التى سبق التبرع بها من المواطنين لصالح الهيئة لإنشاء مكاتب بريد عليها، إلا أن الهيئة أخذتها ولم تنشأ تلك المكاتب أو ترد هذه القطع للمتبرعين بها للاستفادة منها فى إقامة مشروعات أخرى ذات نفع عام تخدم هذه القرى.
من جانبه، أوضح رئيس الهيئة، ردا على سؤال النائب مصطفى سالم، بأنه تم تطوير عدد 880 مكتب بريد فى المرحلة الأولى، وسيتم تطوير عدد 450 مكتبا خلال العام المالى القادم، وفيما يتعلق بقطع الاراضى المتبرع بها ولن يتم إنشاء مكاتب عليهم نتيجة عدم الجدوى الاقتصادية فسيتم ردها للمتبرعين بها؛ لأن ذلك حق لهم.
جاء ذلك خلال اجتماع لجنة الخطة والموازنة، المُنعقد اليوم بمجلس النواب برئاسة الدكتور حسين عيسى،لمناقشة موازنة وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والجهات التابعة لها عن العام المالي 2019/2020 وموازنة البرامج والأداء الخاصة بالوزارة عن ذات السنة.
"
برأيك.. ما هو أفضل فيلم في موسم العيد؟

برأيك.. ما هو أفضل فيلم في موسم العيد؟