رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
اغلاق | Close

نهائي الدوري الأوروبي أفضل مباراة لاعتزال الحارس بيتر تشيك

السبت 11/مايو/2019 - 04:48 م
بيتر تشيك
بيتر تشيك
يحيى أحمد
طباعة
سيكون الأمر قاسيًا ولطيفًا في ذات الوقت، بالنسبة للحارس التشيكي بيتر تشيك حامي عرين فريق أرسنال الإنجليزي، عندما يعتزل كرة القدم نهائيًا يوم 29-5-2019، وهو الموعد المقرر لمباراة نهائي بطولة الدوري الأوروبي في أذربيجان وتحديدًا على ملعب ستاد باكو الأولمبي.
ستكون مباراة النهائي هي محطة اعتزال النجم التشيكي الذي أعلنها رسميًا بعد صعود الجانرز للنهائي يوم الخميس الماضي، بعد أن أعلن مسبقًا أنه سيعتزل بنهاية الموسم الحالي، ليكون آخر لقاء للحارس الدولي في الملاعب بين فريقه الحالي أرسنال وفريقه السابق تشيلسي الذي قضى فيه أغلب مسيرته الكروية.
وكأنها مباراة اعتزال رسمية، في لقاء ديربي العاصمة البريطانية لندن، يخوض تشيك في التاسعة مساء يوم الأربعاء في التاسع والعشرين من الشهر الجاري، آخر مباراة له مع الساحرة المستديرة، في نهائي أوروبي بين الماضي والحاضر، حيث لعب لصفوف تشيلسي من عام 2004 قادمًا من ستاد رين الفرنسي، حتى عام 2015 مع ظهور تيبو كورتوا كحارس أساسي للبلوز وقتها، وشارك في 333 مباراة، حقق معهم لقب البريميرليج أعوام 2004 و2005 و2010 و2015، كأس الاتحاد الإنجليزي أعوام 2007 و2009 و2010 و2012، كأس الرابطة الإنجليزية في 2005 و2007 و2015، بطولة دوري أبطال أوروبا عام 2012، بطولة الدوري الأوروبي 2013، لينتقل لصفوف المدفعجية ويشارك معهم في 109 مباراة طامعًا في أن يكون بطلًا للدوري الأوروبي للمرة الثانية في تاريخه على حساب أصدقاء الأمس.
وساعد الحارس التشيكي فريقه أرسنال على بلوغ النهائي بعد الفوز 7-3 على فالنسيا في مجموع مباراتي الذهاب والعودة بنصف نهائي البطولة، فيما تغلب تشيلسي على اينتراخت فرانكفورت بركلات الترجيح 4-3 بعد التعادل 1-1 في الوقتين الأصلي والإضافي، بعد أن تعادلا بنفس النتيجة في مواجهة الذهاب.
وعبر حارس أرسنال بمواجهة فريقه القديم تشيلسي في نهائي الدوري الأوروبي لكرة القدم عن سعادته وأنه سوف يستمتع باللقاء، كونه الأخير في مسيرته اللامعة، وأضاف أنه يملك الخبرة التي تساعده على التأقلم بين إيقاع المباريات واستعداده. 
وأردف الحارس البالغ من العمر 36 عامًا، المفتاح هو كيفية الاستعداد في التدريبات والتصرف بالطريقة ذاتها سواء كان في التشكيلة الأساسية أو على مقاعد البدلاء، وأنه يشعر دائمًا بثقة في جاهزيته للعب. وواصل، أن حلمه الأخير هو خوض نهائي أوروبي وتحقق ذلك، الآن الحلم هو الفوز به.
"
برأيك.. ما هو أفضل برنامج مقالب في رمضان ؟

برأيك.. ما هو أفضل برنامج مقالب في رمضان ؟