رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

قوافل التوعية البيئية تتم بالتنسيق مع المحافظات

الدكتور عاطف أبو النور نائب رئيس جامعة قناة السويس في حواره لـ"البوابة نيوز": انتهينا من إعداد خطة لتطوير بحيرة التمساح.. والعامل الأمني يقف أمام مشروعات التنمية بسيناء

الجمعة 26/أبريل/2019 - 12:51 ص
الدكتور عاطف أبو
الدكتور عاطف أبو النور
كتبت - شرين حنفي
طباعة
الدكتور عاطف أبو
نعمل على تنفيذ مشروعات تحلية مياه البحر بجنوب سيناء ودهب.. وشباب الجامعة نموذج للمشاركة المجتمعية

لعبت جامعة قناة السويس بالإسماعيلية، على مدار السنوات الطويلة الماضية، دورا كبيرا فى تنفيذ العديد من المشروعات القومية العملاقة التى تنفذها الدولة بمشاركة خبراء وباحثي الجامعة من الناحية الفنية والاستشارية.

يقول الدكتور عاطف أبوالنور نائب رئيس جامعة قناة السويس، إن الجامعة تحرص على التجديد الدائم لقوافل الإصحاح البيئي، مشيرا إلى أن هذا التجديد يعد هدفا استراتيجيا على مستوى الدولة، لافتا إلى أن الرئيس عبدالفتاح السيسى رئيس الجمهورية يؤكد بنفسه على قوافل الإصحاح البيئي.


الدكتور عاطف أبو
وأوضح أبوالنور، أن قوافل الإصحاح البيئى تشتمل على التوعية البيئية، والحملات الطبية التى تتمثل فى الكشف الطبى بمختلف مجالاته، لافتا إلى أن المجلس الأعلى للجامعات قام بإرسال خطاب إلى جامعة قناة السويس بالإسماعيلية يتضمن مسئولياتها بنشر الإصحاح البيئى بأربع محافظات وهى شمال سيناء، وجنوب سيناء والسويس والإسماعيلية، منوها أن الجامعة لديها نظام محدد فى إعداد القوافل، لافتا إلى أن المحافظين هم من يقومون بترشيح الأماكن الأكثر احتياجا بتلك المحافظات، حيث يتم إعداد خطة على مدار العام وتطبيق القوافل الطبيه بها.
وأوضح أبوالنور، أن بحيرة التمساح عانت كثيرا من الإهمال قبل أن يتم وضع خطة موسعة حاليا من أجل تطويرها، مشيرا إلى أن هناك خطة جادة من أجل تطوير تلك البحيرة، لافتا إلى أن الأساتذة بجامعة قناه السويس يمثلون القسم الاستشارى لدى الوزارت لتحديد مقدار التلوث وكميته.
الدكتور عاطف أبو

وحول مشروعات الشباب، قال نائب رئيس جامعة قناه السويس، إن الشباب بجامعة قناه السويس قاموا بإعداد كثير من المشاريع منهم من قدم مشروع سيارة كهربائية صديقة للبيئة، ومنهم من قدم مشروع غواصة، لافتا إلى أن الجامعة تسعى دائما إلى مشاركة الشباب بالقوافل التى تنظمها من أجل زرع روح الانتماء، منوها إلى أنه مقابل ذلك يتم تكريمهم من قبل مجلس الجامعة أو من خلال مقابل مادي.
وأضاف أبوالنور، أن أى بحث تطويرى خاص بسيناء، يبدأ من جامة قناه السويس، مشيرا إلى أن الجامعة تضم الدراسات الخاصة بتطوير سيناء ومنطقة القناة والبحر الأحمر، قائلا: «كل ما يتخيله المواطن تجاه أى دراسات عن سيناء موجود بجامعة قناه السويس»، لافتا إلى أن كل يوم تتوجه مجموعة بحثية تابعة لقناه السويس إلى سيناء.
وأوضح أبوالنور، أن الدراسات التعدينية والطبية وكل ما يتعلق بسيناء يتم بجامعة قناه السويس، لافتا إلى وجود أساتذة بالجامعة متخصصين فقط فى النباتات الطبية والعطرية بسيناء، مشيرا إلى أن العملية الأمنية هى أكبر مشكلة تواجه استكمال التطوير. 

وأشار أيضا إلى أنه تم إرسال قوافل الإصحاح البيئى إلى قرية الروضة التى حدث بها مذبحة المصلين، مشيرا إلى أن القافلة تشمل التوعية البيئية والحملات الطبية والزراعية والتثقيف وغيرها من الحملات المشاركة بالقافلة.
وعن المشاريع البيئية، أوضح أبوالنور، أن وزارة البيئة عندما تقوم بطرح مشروعات بيئية تشارك بها جامعة قناه السويس على الفور وذلك إذا أتيحت لها الفرصة، مشيرا إلى أن المشاركة تأتى من خلال الناحية الفنية والاستشارية. 
وكشف أبوالنور، عن أن جامعة قناة السويس تقوم حاليا بعقد دراسات حول توزيع المياه بمنطقة سيناء، تساهم فى الحد من ندرة المياه بتلك المنطقة، مشيرا إلى أن هناك مناطق بسيناء تعرضت أكثر من مرة للجفاف، لذلك تتبنى الجامعة سبل معالجة المياه وتحديد أماكن الآبار، لافتا إلى أن الجامعة تضم تحتكم على مجموعة من الأساتذة المتخصصين بالبحث عن المعادن. 
وأشار إلى أن منطقة دهب بجنوب سيناء، تضم مشاريع كثيرة لتحلية المياه، مشيرا إلى وجود عدة طرق لتحلية مياه البحر، لافتا إلى أن الدراسة الاقتصادية هى التى تحدد نوع التحلية.
"
برأيك.. ما هو أفضل برنامج مقالب في رمضان ؟

برأيك.. ما هو أفضل برنامج مقالب في رمضان ؟