رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
فتحي البيومي
فتحي البيومي

البابا وسيدة الاستفتاء

الثلاثاء 23/أبريل/2019 - 06:05 م
طباعة

كعادتها مواقع التواصل الاجتماعي تضج بين حينٍ وآخر ببعض الصور المغلوطة، معتمدة على تهويل الأمور، وكعادته المتابع يسير خلفها دون تمعن وتحليل لبواطن الأمور،  ودون قراءة لما يختفي خلف تلك الصور غير مدرك حقيقة صحتها أو الدوافع التي أدت لظهورها.

كثير من الأمور حين نعلم دوافعها نراها طبيعية، ولا تمت للتشويه بشيء، فالقارئ الناضج، والمشاهد الواعي عليهما التروي والتمهل لفهم الحقائق وعدم الانسياق والتهور في إصدار أحكام قد تكون صارخة خاطئة لا تمت للإنصاف بشيء.

تابعت أنا وأنتم ما ضجت به صفحات "فيس بوك" حول موقف سيدة الاستفتاء ووصفها بعدم احترام قداسة البابا تواضروس حين الإدلاء بصوته في إحدى اللجان الانتخابية، وإلى الآن لم أتبين دوافع تلك المرأة للقيام بمثل ذلك الموقف، ولكنه قد يكون هناك عائق طبي أو إجهاد أو ضغط نفسي قد يدفعها لذلك، فكيف نقوم بدور القاضي والجلاد دون النظر والتمعن ودون العلم بأمور باطنة قد تكون في حياة هذه السيدة؟ ثم من أعطانا الحق في الحديث عن تلك الواقعة وتناول السيدة بأبشع العبارات ووصفها بعدم الاحترام والأدب؟!

موقف البابا

بعد انتشار الهجوم الفج على السيدة وتناولها بوصفها بعدم اللياقة والذوق، ووصول الأمر لقيام بعض المحامين من محبي الظهور والشهرة برفع دعوى ضد الهيئة الوطنية للانتخابات، ومطالبتها بالاعتذار للبابا، ومحاسبة السيدة، واتصال رئيس الهيئة الوطنية للانتخابات بقداسة البابا، وتقديم الاعتذار يظهر لنا موقف البابا مكملا لصورته التي اعتدناها عنه وسماحته ودعوته للحب ورفض الكراهية بتأكيده التسامح مع السيدة وعدم اكتراثه للأمر من بدايته ومطالبة رئيس الهيئة بعدم المساس بالسيدة أو محاسبتها كما يُطالب البعض.

لقد شاهدنا على "فيس بوك" نفس الصورة تتكرر مع فضيلة الإمام الدكتور أحمد الطيب، وتلقاها فضيلته بروح سمحة ونفس راضية تنم تصرفاته عن تواضع وتجلٍّ لصفات رجال الدين العظيمة السمحة المحبة للجميع دون النظر إلى المظاهر الكاذبة والصور البراقة الواهية.

لأن رموزنا أعظم أخلاقا منا، يدعوننا للحب والتسامح وندعو أنفسنا للعنف والكراهية، يدعوننا إلى المودة والإخاء وندعو فيما بيننا إلى التناحر والتنازع على أمور دنيوية فانية. 
"
برأيك.. ما هو أفضل برنامج مقالب في رمضان ؟

برأيك.. ما هو أفضل برنامج مقالب في رمضان ؟