رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

سفير بيلاروسيا بالقاهرة: آفاق واسعة لتطوير التعاون مع مصر

الأحد 14/أبريل/2019 - 12:41 م
سيرجي راتشكوف سفير
سيرجي راتشكوف سفير بيلاروسيا بالقاهرة
أ ش أ
طباعة
أكد سيرجي راتشكوف، سفير بيلاروسيا بالقاهرة، حرص بلاده على زيادة وتيرة تعميق وتوسيع نطاق التعاون الثنائي والمتعدد الأطراف مع مصر، مشددا في هذا الخصوص على أهمية ما تمثله زيارة الرئيس عبدالفتاح السيسي المرتقبة إلى مينسك هذا العام والتي وصفها السفير بأنها ستكون "حدثا تاريخيا فى مجمل العلاقات بين البلدين".
كما أكد دعم بلاده بشدة لعملية التفاوض حول مسودة اتفاقية التجارة الحرة بين الاتحاد الاقتصادي الأوراسي ومصر، مشيرا إلى أن وفد بيلاروسيا الممثل في وزارتي الخارجية والزراعة والغذاء ولجنة الجمارك الحكومية البيلاروسية شارك بنشاط في المفاوضات التي عُقدت يناير الماضي بالقاهرة بهذا الشأن.
وقال السفير- في حوار أجرته معه وكالة أنباء الشرق الأوسط - "إن هناك نشاطا مكثفا يجري حاليا للتحضير الجيد لزيارة الرئيس السيسي في وقت لاحق من العام الجاري، وأن التحضير للزيارة يتمثل في زيارات متبادلة للوفود المعنية لإعطاء دفعة إضافية للتعاون بين بلاده ومصر وبخاصة فى المجالات الاقتصادية والتجارية والتصنيع المشترك تضاف إلى التطور الملحوظ لما تم تسجيله للتبادل التجاري بينها خلال السنوات الثلاث الماضية.. خاصة فى ظل ما يتمتع به مناخ الاستثمار في مصر حاليا من آفاق جاذبة بشكل متزايد سواء للتعاون الثنائي أو من خلال التعاون الثلاثي في أفريقيا".
وأشار السفير إلى الزيادة الكبيرة في أعداد السياح من بيلاروسيا إلى مصر خلال العامين الماضيين ليتجاوز عددهم 212 ألف سائح، وهو ما يزيد خمسة أضعاف العدد مقارنة بالعام 2016، وأوضح أنه في هذا الإطار تم توجيه الدعوة لوزراء السياحة والصحة والبيئة المصريين لزيارة بيلاروسيا بهدف تعزيز التعاون الثنائي في هذه المجالات.. وأشار إلى أن زيارة الدكتور علي عبدالعال رئيس مجلس النواب لبلاده خلال شهر نوفمبر الماضي تعكس أهمية العلاقات بين مصر وبيلاروسيا.
وحول حجم التعاون بين البلدين، قال "إن التعاون شهد نشاطا متميزا في الفترة الأخيرة ويرجع هذا جزئيا إلى تنفيذ الاتفاقيات التي تم التوصل إليها خلال الزيارة الرسمية للرئيس البيلاروسي الكسندر لوكاشينكو إلى مصر في يناير عام 2017، ومن المتوقع مشاركة نائب وزير الإنتاج الحربي في المنتدى والمعرض الدولي التاسع للأسلحة للمعدات العسكرية (ميليكس 2019) الشهر المقبل في بيلاروسيا".
وأضاف أن الجانبين يوليان اهتماما بتطوير التعاون بين الأقاليم حيث سيقوم وفد من إقليم مينسك أوبلاست برئاسة نائب المحافظ بزيارة لمحافظة جنوب سيناء في نهاية هذا الشهر بهدف تبادل الخبرات في مجال الرعاية الصحية والسياحة العلاجية والتعاون الصناعي والإعداد لبرنامج عمل مشترك جديد خلال الفترة من عام 2019 إلى عام 2021.
وأشار إلى الاهتمام الخاص بتطوير التعاون الإنساني بين البلدين خاصة في مجالات الرياضة والثقافة والتعليم، موضحا أنه من المتوقع مشاركة فريق الملاكمة المصري في معسكر تدريب مشترك في بيلاروسيا خلال يوليو المقبل في حين شارك فريق الملاكمة البيلاروسي في معسكر تدريب مشترك في مصر في يناير الماضي.
وعلى الصعيد الشعبي، أشار السفير إلى أن مصر تدرس حاليا دعوة رئيس بيلاروسيا لإرسال مجموعة من أطفال شمال سيناء لقضاء فترة استجمام في بيلاروسيا في أغسطس المقبل، وقال "إن الجانب البيلاروسي وفر لأول مرة هذا العام المنح الدراسية للطلاب المصريين للدراسة في مؤسسات التعليم العالي في بيلاروسيا، بداية من سبتمبر المقبل لافتا إلي التعاون الثنائي في مجال الثقافة والاتصالات المنتظمة خاصة بين مسرح أوبرا البولشوي والبالية ودار الأوبرا المصرية.. معربا عن أمله في تنظيم قريبا عروض مسرحية كبيرة مشتركة في القاهرة ومينسك.
وعن رئاسة مصر للاتحاد الأفريقي، هنأ راتشكوف مصر بتوليها رئاسة الاتحاد الأفريقي، وقال "إن ذلك يعكس دورها الهام ويثبت مكانتها وتأثيرها الكبير في المنطقة وفي العالم بأسره".. معربا عن ثقته بأن الرئاسة المصرية ستعطي دفعة جديدة لتطوير الاتحاد الأفريقي والدول الأعضاء فيه.
وأفاد بأن مصر استضافت بنجاح في مارس الماضي المنتدي العربي – الأفريقي في أسوان الذي جمع الشباب من القارة الأفريقية والمنطقة العربية، في مسعي نحو منع الصراعات وتحقيق التنمية المستدامة وفتح الحوار بين دول القارة.. معربا عن اعتقاده بوجود إمكانيات كبيرة للتعاون المشترك في الدول الأفريقية.
وأعرب عن أمل بلاده في أن تصبح شريكا استراتيجيا لمصر في أفريقيا وتتطلع لمساعدتها في هذا الصدد وأنها علي علي استعداد للمساهمة في المشروعات الاقتصادية والصناعية التي تنفذها الشركات المصرية في القارة الأفريقية مشيرا إلي إمكانية توريد الانتاج البيلاروسي المصري للشاحنات والرافعات والمعدات الزراعية وغيرها من المنتجات المشتركة في خطوط الانتاج الحالية في مصر إلي أسواق الدول الأفريقية.
وحول مناخ الاستثمار في مصر، أكد راتشكوف أن السلطات المصرية تولي اهتماما كبيرا بتحسين مناخ الاستثمار لجذب المستثمرين الأجانب، معربا عن اعتقاده بوجود إمكانيات كبيرة للمستثمرين الاجانب في المناطق الواعدة في محافظات أسوان والمنيا وسوهاج والوادي الجديد ، وأوضح أن هذه المناطق تتمتع بإمكانيات سياحة كبيرة وتشهد تطورات سريعة في مجال البنية التحتية للضيافة ومشروعات كبيرة في مجالات التعدين والصناعات الكيماوية والغذائية وانتاج مواد البناء مشيرا إلي نجاح التعاون المصري – البيلاروسي في إقامة مجموعة من المشروعات المشتركة خاصة في القطاع الصناعي مثل الانتاج المشترك لشاحنات (ماز) والمعدات الزراعية ( بوبرويسك اغرو ماش) و رافعات التحميل (أمكودور) وجرارات ( متز) في مصر.
وأفاد بأن الجانبين يدرسان حاليا التوسع في المشروعات ودعم المكون المحلي من خلال شبكة من مراكز المبيعات والخدمات وتعمل السفارة حاليا علي مشروعات واعدة جديدة لافتا إلي زيارة وفد شركة سينيزيس البيلاروسية مصر الشهر الماضي، وهي أكبر شركة في نظم المراقبة الذكية وتحليلات الاعمال على أساس الكمبيوتر فضلا عن اليانصيب والبرامج الإلكترونية لإدارة الأحداث الرياضية والثقافية الكبرى.
وقد أجريت المفاوضات المثمرة خلال هذه الزيارة مع شركاء المصريين ، سمحت للشركة البيلاروسية البدء في مشروع واعد في تطوير البرمجيات لتلبية احتياجات مصر.
وأشار إلى أنه تم التوقيع علي مذكرة تعاون بين الشركة البيلاروسية (سيل اينيرغو بروم) وزارة الانتاج الحربي بهدف مساعدة مصر تطوير إنتاجها من الصوامع من خلال نقل التقنيات البيلاروسية وتدريب المتخصصين المصريين علي إنتاج الأنظمة الحديثة لتخزين الحبوب.
وفي سياق آخر ، أوضح السفير أن الجامعة التكنولوجية الحكومية البيلاروسية ستبدأ خلال الشهر الجاري في محاضرات الدورة التدريبية في مجال تصميم وانتاج الأثاث للمتخصصين المصريين في القاهرة.. مؤكدا استعداد بيلاروسيا لتقاسم خبرتها مع مصر في تنظيم الأحداث الرياضية العالمية.
وحول حجم التجارة بين البلدين، قال راتشكوف إن 2018 كان عاما ناجحا في التجارة الثنائية حيث بلغ التبادل التجاري بين البلدين 108 ملايين دولار، بزيادة تقدر بنحو 8ر10 في المائة بالمقارنة بعام 2017 موضحا أن الصادرات المصرية لبيلاروسيا بلغت 25 مليون دولار بزيادة تقدر بنحو 3ر17 % بينما الصادرات البيلاروسية إلي مصر وصلت 83 مليون دولار بزيادة تقدر بنحو 9 % بالمقارنة بعام 2017.
وأضاف أن التبادل التجاري بين البلدين خلال شهري يناير وفبراير عام 2019 بلغ 2ر24 مليون دولار من بينها صادرات مصرية لبيلاروسيا بقيمة 5ر9 مليون دولار بينما الواردات المصرية من بيلاروسيا وصلت 7ر14 مليون دولار.. مؤكدا أن كلا الجانبين يعملان علي تنويع السلع في التجارة الثنائية من خلال التوسع في التعاون الاستثماري خاصة في القطاع الهندسي بهدف التصدير إلي الدول الأفريقية .
وأوضح أنه هناك إمكانيات لزيادة الصادرات المصرية إلي بيلاروسيا خاصة الأدوية والمنتجات الطبية.. مؤكدا علي أهمية تكثيف عمل مجلس الأعمال برئاسة أحمد كيلاني ومن المتوقع أن يقوم وفد من رجال الاعمال المصريين برئاسة كيلاني بزيارة بيلاروسيا هذا العام.
وعن السياحة، أكد راتشكوف أن مصر أصبحت المقصد السياحي الأكثر شعبية وجاذبية للسائحين البيلاروسيين، متجاوزه بذلك الدول الرائدة الأخري مثل تركيا وبلغاريا، مشيرا إلي أن نحو 212 ألف سائح بيلاروسي زاروا مصر عام 2018 وهذا يقرب مرتين أكثر من أعدادهم عام 2017 وخمس مرات أكثر من أعدادهم عام 2016 وذلك وفقا للاحصاءات الرسمية البيلاروسية .
وأوضح أن بلاده لم تتوقف عن إرسال السائحين البيلاروسين إلي مصر وتدعم دائما صناعة السياحة في الاقتصاد القومي ، ادراكا منها بأهميتها البالغة للتنمية الاقتصادية المستدامة في مصر.. معربا عن ثقته من استمرار زيادة تدفق السائحين البيلاروسيين إلي مصر في عام 2019 .
وعن المفاوضات مع الاتحاد الأوراسي، أكد راتشكوف دعم بلاده بشدة عملية التفاوض حول مسودة اتفاقية التجارة الحرة بين الاتحاد الاقتصادي الأوراسي ومصر مضيفا أن الوفد البيلاروسي الممثل في وزارتي الخارجية والزراعة والغذاء ولجنة الجمارك الحكومية البيلاروسية شارك بنشاط في المفاوضات التي عقدت يناير الماضي بالقاهرة .
وأوضح أنه تمت مناقشة الجوانب الرئيسية في الاتفاقية خلال هذه المفاوضات وتم تحديد جولات المفاوضات التالية .. مشيرا إلي استعداد كل الأطراف لحوار بناء حول المجموعة الكاملة من القضايا المثارة في الاتفاقية وأكدوا رغبتهم للعمل لإعداد الوثيقة الكاملة للاتفاقية في أقصر وقت ممكن للوفاء بمصالح الاتحاد ومصر.
"
من ترشح لقيادة منتخب مصر؟

من ترشح لقيادة منتخب مصر؟