رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
اغلاق | Close

"مارس" شهر الخير لأبناء دائرة الدقي والعجوزة.. النائب عبدالرحيم علي يفي بوعوده لأصحاب الإيجارات القديمة.. وحلم الـ 11 فدانًا أصبح حقيقة

الإثنين 01/أبريل/2019 - 03:11 ص
 الدكتور عبدالرحيم
الدكتور عبدالرحيم على، عضو مجلس النواب
تصوير: علاء القصاص وشريف خيرى
طباعة
جاء شهر «مارس» بمثابة شهر الخير على أهالى دائرة الدقى والعجوزة، بعدما لبت لهم حملة النائب عبدالرحيم على جميع مطالبهم واحتياجاتهم، سواء على مستوى تقديم الخدمات التى طالبوا بها، أو من خلال المساعدات المادية والعينية للأسر والطلاب والمدارس أيضا، إلى جانب ما حققه النائب من تلبية لكل شكاوى أهالى الدائرة لدى الجهات الحكومية، وهو ما استقبله أهالى الدائرة بالسعادة والشكر المتواصل لنائب الدائرة، الذى كان على مستوى أحلامهم وتطلعاتهم.
 الدكتور عبدالرحيم
الدكتور عبدالرحيم على، عضو مجلس النواب
«جبر الخواطر»:
تبرع الدكتور عبدالرحيم على، عضو مجلس النواب عن دائرة الدقى والعجوزة، بـ٤ رحلات عمرة، لأمهات دار الصحوة الخيرية لرعاية المسنين بمنطقة أرض اللواء، بمناسبة عيد الأم.
وقال «علي»، أثناء توزيع الهدايا والورود على الأمهات فى دار الصحوة الخيرية بالعجوزة: «اعتبرونى ابنكم وأى حاجة تحتاجوها كلمونى فى أى وقت»، كما تعهد بتوفير أجهزة كهربائية للدار.
وعقب إجراء قرعة العمرة، وإعلان اسم الحاجة صفية، أطلقت الزغاريد، فيما بكت السيدة «وداد»، قائلة: «إنها طالما تمنت زيارة بيت الله الحرام ورؤية الكعبة قبل مفارقة الحياة، موجهة الشكر للدكتور عبدالرحيم علي، قائلة: «ربنا يحميك يابنى ويزيدك من نعيمه، جبرت بخاطرنا فى يوم عيدنا اللى عمرنا ما حسينا بيه».
من جانبها، قالت كريمة السيد، ٦٥ عاما: «نشكر الدكتور عبدالرحيم على إنه فرحنا فى يوم زى ده مهم لكل أم، وده بالنسبة لأى أم مش يوم عادى بيحتاج الاهتمام والتقدير». وأضافت نظيرة حفنى، ٥٠ عامًا: «الحمد لله والشكر لله على تقديم الهدايا لينا، واللى ساعدتنا ماديا ومعنويا كويس جدا، أى حد بيعمل خير هيتجازى بيه».
تجهيز للعرائس اليتيمات
حرص النائب على إسعاد أمهات منطقة الدقى والعجوزة اللاتى يعولن أسرهن، بمناسبة عيد الأم، بمساعدتهن فى تجهيز بناتهن المقبلات على الزواج.
كانت البداية عندما استمع النائب عبدالرحيم على، لتفاصيل مشروع الـ«١١ فدانا»، حينها أيقن ضرورة تنفيذه لخدمة المنطقة وتوابعها لخدمة دائرة الدقى والعجوزة بأسرها، وقطع على نفسه وعدا وعهدا أمام أهالى الدائرة بأنه سيبذل قصارى جهده من أجل إنهاء هذا الملف المهم للجميع، وعرض أمامهم صعوبة ومعوقات تنفيذه مع وعد آخر بالسعى الدؤوب والعمل باجتهاد فى سبيل تنفيذه، مؤكدًا لهم أن العزيمة والإصرار والإرادة تأتى دائما بالنجاح والخير. وبدأت الرحلة التى كللت بالنجاح والسداد والتوفيق.
وبالفعل أنهى الدكتور عبدالرحيم علي، عضو مجلس النواب عن دائرة الدقى والعجوزة ملف مشروع الـ«١١ فدانا»، بأرض اللواء، بعد عامين من السعى الدؤوب، حيث أرسلت وزارة الإسكان ردا على مذكرة النائب للوزير، وأيضا خطابًا إلى محافظة الجيزة سلمت نسخة منه للنائب، تحدد فيه يوم ٢٦ من مارس المنقضى موعدًا لتسليم وتسلم الأرض بين محافظة الجيزة وجهاز تنمية مدينة حدائق أكتوبر.
وجاء فى الخطاب المؤرخ فى ١٧ مارس ٢٠١٩، «إلحاقًا إلى كتابكم بشأن إيفاد مندوبكم للتنسيق مع الإدارة المختصة لتحديد موعد استلام قطعة الأرض برقم ٤٦-ب، بمساحة ٢٨ فدانا بمنطقة حدائق أكتوبر بنظام نقل الأصول بالهيئة بديلا عن قطعة الأرض بمنطقة أرض اللواء بمساحة ١١ فدانا والمملوكة لهيئة الأوقاف المصرية، وإيماءً إلى التنسيق الذى تم مع مندوبكم، برجاء التكرم بالتنبيه نحو تحديد يوم الثلاثاء ٢٦ مارس ٢٠١٩ لتسليم الأرض المشار إليها وإيفاد مندوبكم المفوض بتسليم شيك مقبول الدفع باسم جهاز مدينة ٦ أكتوبر بقيمة ١١٨٥٢ جنيها، فقط أحد عشر ألفا وثمانمائة واثنان وخمسون جنيها مقابل رسوم الاستلام، حتى يتسنى لنا استكمال الإجراءات».
وكان النائب عبدالرحيم على قد أرسل مذكرة إلى الدكتور عاصم الجزار وزير الإسكان، يطلب فيها سرعة إنهاء تسليم قطعة الأرض واستبيان موقفها الحالي.
 الدكتور عبدالرحيم
الدكتور عبدالرحيم على، عضو مجلس النواب
إقامة مجمع خدمات حكومية بأرض اللواء
كما قدم عبدالرحيم علي، للوزير اللواء محمود شعراوي، وزير التنمية المحلية، طلبًا بشأن التطورات الخاصة باستغلال قطعة أرض تقدر بنحو ١١ فدانًا بمنطقة أرض اللواء، والتى ستشهد إقامة مجمع خدمات حكومية عليها، بما يحقق الاحتياجات العاجلة للمواطنين بتلك المنطقة.
وأجرى اللواء شعراوي، اتصالًا مع محافظ الجيزة، والذى أكد أنه تم تشكيل لجنة من المحافظة، لاستلام قطعة الأرض، يوم الثلاثاء، ٢٦ مارس، بعد موافقة وزارة الأوقاف منذ فترة على استبدال تلك الأرض بنحو ٢٨ فدانًا بمدينة أكتوبر.
وأشار الوزير إلى أن المحافظ وعد بسرعة دراسة المخطط القديم لتلك المنطقة، وإزالة كل التعديات الموجودة عليه واستغلالها بصورة جيدة تحقق صالح المواطنين، بما يحدث نقلة نوعية وحضارية فى حياة أهالى أرض اللواء.
وأبدى النائب عبدالرحيم، استعداده بالمشاركة الشعبية والمجتمعية فى تمويل إقامة المشروعات التى سيتم تنفيذها، وتوفير التمويل من بعض رجال الأعمال والجهات المانحة العربية التى تربطه بها علاقات جيدة لخدمة أهالى المنطقة.
وفيما يخص الطلب من النائب عبدالرحيم علي، تحدث اللواء محمود شعراوي، مع محافظ الجيزة، والذى أكد أن تلك الأماكن غير مخططة، وجزء منها يتبع الأوقاف، والآخر محافظة الجيزة، مشيرًا إلى أن أعمال رفع القمامة والمخلفات مستمرة فى المنطقة، حيث تم رفع نحو ١٥٠٠ طن قمامة، وتشكيل مجموعة عمل من وزارة الصحة، والجهات المعنية، ورش الأماكن التى توجد بها القمامة، كما تم التعامل مع مشكلة الصرف الصحي.
وطلب الوزير من النائب تصوير الوضع الحالى بتلك المنطقة وسرعة عرضها عليه لبحث المشكلات التى تعانى منها المنطقة.
 الدكتور عبدالرحيم
الدكتور عبدالرحيم على، عضو مجلس النواب
النائب ينتصر لمتضررى الإيجارات القديمة
«أرض اللواء مدينة وليست قرية».. هكذا جاء نص ما جاء فى خطاب رد وزارة الإسكان على طلب الدكتور عبدالرحيم على، عضو مجلس النواب عن دائرة الدقى والعجوزة، والخاص باستيضاح أمر أرض اللواء من حيث كونها مدينة أو قرية، بعد تعدد حالات طرد الأهالى من وحداتهم السكنية.
وكان «علي» قدم مذكرة لوزير الإسكان بتاريخ ٢٠ مارس، من معاناة ٥٠٠٠ أسرة من المستأجرين لشقق ومحلات بنظام الإيجار القديم، بعد صدور أحكام قضائية ضدهم بطردهم من وحداتهم السكنية، زعمًا بأن أرض اللواء قرية وليست مدينة ولا ينطبق عليها قانون رقم ٤٩ لسنة ١٩٧٩ فى شأن تأجير وبيع الأماكن وتنظيم العلاقة بين المالك والمستأجر.
وردًا على الخطاب المقدم من «علي» أنصفت «الإسكان» سكان منطقة الصفطاوى المستأجرين، وأرسلت وزارة الإسكان خطابًا بأن منطقة أرض اللواء وفقا للحيز العمرانى المعتمد لمدينة الجيزة سابقا، ومحافظة الجيزة حاليا، لم تعد قرية بل أصبحت تتبع حى العجوزة، وتسرى عليها قوانين الإيجارات شأنها شأن أى منطقة حضرية، وكذا طبقا لقرار محافظ الجيزة رقم ٤٢٥ لسنة ٢٠٠٩، والذى نص على ضم الوحدة المحلية لمنقطة أرض اللواء إلى حى العجوزة بمحافظة الجيزة.
وأضاف الخطاب: «هذا بالإضافة إلى ما قامت به الإدارة العامة للشئون القانونية والتشريعية من خلال الرد على تصريح المحاكم المختصة التى تنظر المنازعات القضائية بين مواطنى أرض اللواء الملاك والمستأجرين، وقد تجاوزت تلك المنازعات المئات، ويتم مخاطبة المحاكم على النحو المتطلب قانونًا، فضلا عن مخاطبتنا لمحكمة النقض حال نظرها بعض الطعون، مؤكدين على ما تضمنته مكاتبات محافظة الجيزة والوحدات المحلية بها من تبعية أرض اللواء للقرية الأم، ومن ثم فلا وجه للقول بعدم خضوعها للامتداد القانونى لعقود الإيجار، فضلا عن سقوط حق الملاك المؤجرين فى المطالبة بفسخ العقود بالتقادم الطويل المسقط للحقوق والالتزامات، كما أنه نبه المتعاقدين قد انصرفت إلى خضوع العقود للامتداد القانوني، حيث إن معظمها محرر فى الثمانينيات والتسعينيات من القرن الماضي.
وكان النائب عبدالرحيم علي، عضو مجلس النواب، عن دائرتى الدقى والعجوزة، التقى أبناء الدائرة المتضررين من إلغاء قانون الإيجار القديم بمنطقة الصفطاوى فى أرض اللواء، حيث وعدهم بالتدخل لحل الأزمة مع الجهات المعنية، وأنه سيبذل قصارى جهده لتطبيق قانون ٤٩ لسنة ١٩٧٩ لتكون أرض اللواء مدينة وليست قرية.
ويتبرع بـ ١٥ ألف جنيه لفريق الكرة بمركز شباب أرض اللواء
زار الدكتور عبدالرحيم علي، عضو مجلس النواب عن دائرة الدقى والعجوزة، مركز شباب أرض اللواء، وأهدى فريق كرة القدم الأول بالنادى ١٥ ألف جنيه كمكافأة تشجيعية منه، بعد فوزه بالمركز الأول فى دورى مراكز الشباب لمحافظة الجيزة.
جاء ذلك حرصًا من النائب على راحة أعضاء مركز شباب أرض اللواء، وإدراكا منه بأهمية التنشئة الرياضية الصحيحة لأجيال كرة القدم الصاعدة، وإعدادهم جيدًا للعب بالنوادى الكبرى فى مصر والخارج.
وأبدى «علي» إعجابه بالروح الرياضية والمهارة العالية التى يلعب بها أعضاء الفريق بمركز الشباب قائلًا: «مستعد لتبنى مواهبكم الرياضية ذات الكفاءة العالية»، كما أكد على دعمه للشباب محفزًا إياهم قائلًا: «عايز أكرمكم وأنتم واخدين بطولة الجمهورية، ولو ده حصل هحضر المباراة النهائية بنفسي، ومن هنا لحد ما توصلوا كل ماتش هتكسبوه ليكم منى ١٠ آلاف جنيه هدية تشجيعية، منها ٥ لصاحب الهدف».
جاء ذلك خلال جولات النائب للأماكن الحيوية بالدائرة، حيث زار حملة «١٠٠ مليون صحة» بمنطقة ميت عقبة، ومركز شباب أرض اللواء، وشدد على أهمية تنمية الرياضة فى مجتمعنا خاصة بمراكز الشباب التى يلجأ إليها غير القادرين على الانضمام لعضوية النوادى الكبرى ذات قيمة الاشتراك مرتفعة الثمن، ووثق زيارته بصورة تذكارية مع لاعبى الفريق بدرع الفوز، وأشاد بكفاءة سمير عبدالفتاح خطاب رئيس مجلس إدارة مركز الشباب، وجهوده المتواصلة فى توفير كل ما يحتاجه مركز «أرض اللواء» من متطلبات.
"
هل تتوقع إجراء انتخابات مجلسي النواب والشيوخ المقبلة في وقت واحد؟

هل تتوقع إجراء انتخابات مجلسي النواب والشيوخ المقبلة في وقت واحد؟