رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
العرب

المقاطعة العربية تهدد تنظيم "الحمدين" بفشل إقامة بطولة "خليجي 24" بإمارة الدم

الأحد 31/مارس/2019 - 02:18 ص
بطولة خليجي 24
بطولة خليجي 24
محمود كمال
طباعة
واصل تنظيم الحمدين جني ثمار دعمه للتنظيمات الإرهابية والمتطرفة بالمنطقة، فبعد معاداته للأشقاء والتي أدت لعزلة الدويلة الصغيرة إقليميا ودوليا يبدو أن المقاطعة العربية تهدد الحمدين بفشل إقامة بطولة خليجي 24 بالدوحة.
وكان الاتحاد الخليجي لكرة القدم أعلن مشاركة 5 دول فقط بالبطولة هي: الكويت وعمان واليمن والعراق بالإضافة لقطر المستضيفة لكن ثلاثي المقاطعة العربية "السعودية والإمارات والبحرين" قاطعوا اللعب بدويلة الإرهاب رافضين المشاركة بسبب سياسات الحمدين ضد الأشقاء.
وأعلن المكتب التنفيذي للاتحاد الخليجي وصول خمس موافقات رسمية من اتحادات الكويت وعُمان والعراق واليمن إضافة إلى قطر البلد المنظم.
وقال أمين عام الاتحاد الخليجي لكرة القدم القطري جاسم الرميحي إن الاتحاد اتبع اللوائح بإرسال الدعوات الرسمية إلى جميع الاتحادات الخليجية الثمانية قبل انطلاق البطولة بعام كامل، لافتا إلى وصول 5 موافقات في المواعيد المحددة.
وأوضح أن هذا العدد يُعد قانونيا لإقامة بطولة "خليجي 24" في موعدها ولكن بنظام الدوري من دور واحد بين المنتخبات الخمسة وليس بنظام المجموعات الذي كان معمولا به في حال مشاركة 8 منتخبات.
وأشار إلى أن اتحادات الإمارات والسعودية والبحرين لم ترد على خطاب الاتحاد الخليجي مشددًا على أن باب المشاركة مفتوح حتى موعد إجراء القرعة أي قبل انطلاق البطولة بثلاثة أشهر.
بدوره سعى أمين عام الاتحاد الخليجي القطري جاسم الرميحي حاول مغازلة المنتخبات المقاطعة وعرض فتح باب المشاركة حتى موعد إجراء القرعة في يوليو المقبل حيث أن انسحاب الدول الثلاث يفقد البطولة الخليجية قوتها.
ورغم تصدير العناد والعزف على نغمة مقاومة "الحصار" قدمت دويلة قطر المعزولة خليجيا تنازلات عدة عقب فضح أمرها في دعم الإرهاب وتمويله حول العالم.
لكن بعد تجاهل الثلاثي العربي الرد على مغازلات الحمدين حاول المسؤول القطري حفظ ماء وجه الدويلة وأعلن إقامة البطولة 5 منتخبات فقط من خلال مجموعة واحدة للتغلب على نقص الفرق المشاركة، لكن عصابة الدوحة واصلت تبجحها ضد دول الجوار وأعلن شعار البطولة "خليجنا واحد" متناسيا شق الصف وحياكة المؤامرات ضد الدول الشقيقة.
وسبق أن رفضت السعودية والإمارات والبحرين المشاركة في "خليجي 23" في حال بقيت في الدوحة على خلفية الأزمة الدبلوماسية قبل أن يتم نقل البطولة لاحقا إلى دولة الكويت.
تجدر الإشارة إلى أن "كأس الخليج" تقام مرة كل عامين في دول الخليج العربي وأقيمت أول نسخة منها في عام 1970 بمملكة البحرين وتعد الكويت صاحبة الرقم القياسي في عدد مرات الفوز بالبطولة الخليجية بواقع 10 ألقاب مقابل 3 لكل من قطر والسعودية والعراق في حين ظفرت عمان والإمارات باللقب في مناسبتين.
"
هل تتوقع إجراء انتخابات مجلسي النواب والشيوخ المقبلة في وقت واحد؟

هل تتوقع إجراء انتخابات مجلسي النواب والشيوخ المقبلة في وقت واحد؟