رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

علي عبدالعال: لجنتا الخطة والتشريعية الأكثر جهدا في البرلمان

الأحد 24/مارس/2019 - 04:25 م
علي عبدالعال
علي عبدالعال
محمد العدس - نشأت أبو العينين
طباعة
أشاد علي عبدالعال، رئيس البرلمان، بلجنة الخطة والموازنة، مؤكدًا أنها مع اللجنة التشريعية تتحملان العبء الأكبر بين جميع لجان البرلمان النوعية، وأن لجنة الخطة معنية بأكثر ما تقوم عليه الدول، "الموازنة والحسابات الختامية".
وأضاف عبدالعال، خلال الجلسة العامة اليوم الأحد، تعقيبا على مناقشة الحساب الختامي للدولة للعام 2017/2018، أن اللجنة التي تتحمل العبء الأكبر مع اللجنة التشريعية والدستورية، وأنها تتصدى لنقطتين هم جوهر الإدارة في أي دولة: الموازنة العامة والحساب الختامي.
وقدم شكر لهذه اللجنة ولجميع أعضائها، والشكر الخاص لرئيسها حسين عيسى، في إخراج الحسابات الأخيرة المتوافقة مع أحكام الدستور واللائحة الداخلية، وأتقدم به على وجه محدد وأعضاء اللجنة بخالص الشكر والتقدير على هذا المجهود الرائع، الذي وقع في الكثير من الصفحات والاجتماعات.
وواصل: "لي ملحوظة خاصة حول موازنة البرامج والأداء، فالنائبة سيلفيا نبيل اهتمت بالفكرة، ولكن كان دائما وأبدا محدداتي ومحددات العمل هو الدستور، والمادة 124 تحدثت عن الموافقة على الموازنة والحساب الختامي، وكانت موازنة البرامج والأداء أحد الاقتراحات المعروضة على لجنة العشرة وأثير نقاش كثير حولها، عما إذا كان شكل الموازنة المختار "الأبواب أم البرامج"، واختارنا الأولى، فمن الناحية الدستورية لا يجوز الخروج عن موازنة الأبواب، وقد يواجه ذلك بشبهة عدم دستورية، علينا أن نبعد عن هذا الشكل، وكل الدول التي لجأت إليها واجهت صعوبة كبرى في تطبيقها".
وأضاف: "مصر من الدول أصحاب الموازنات الكبرى، فبالتالي موازنة البرامج والأداء قد تساعد في إطار معين، ولكن لا يمكن تقديمها بشكل أساسي ورئيسي وإنما موازنة الأبواب".
"
من تتوقع أن يتوج بلقب الدوري في الموسم الحالي؟

من تتوقع أن يتوج بلقب الدوري في الموسم الحالي؟