رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
ads
ads
اغلاق | Close

أميرة أبو الأفندي.. صاحبة أول جريدة "نسوية" بالصعيد

الجمعة 15/مارس/2019 - 08:42 م
المهندسة أميرة عبدالفتاح
المهندسة أميرة عبدالفتاح محمد قطب
أسماء منتصر
طباعة
هى رمز للمرأة الصعيدية الصامدة، ومنارة للسيدات الناجحات بمحافظة المنيا، ونموذج للإرادة والتحدى، ولها إسهامات وبصمات معروفة فى الخدمات الاجتماعية والعمل الخيرى والتنموي، نجحت على المستوى المهنى وعلى مستوى حياتها الاجتماعية، ولديها ٣ أبناء تخرجوا من كليات التجارة والزراعة والإعلام.
هى المهندسة أميرة عبدالفتاح محمد قطب، وشهرتها أميرة أبو الأفندي، مدير عام شئون المرأة والطفولة والأمومة بمحافظة المنيا، حاصلة على بكالوريوس زراعة ١٩٨٥ من جامعة المنيا كما حصلت على ليسانس آداب إعلام عام ٢٠١٢، وهى مؤسس جمعية «سيدات مصر» لدعم شئون المرأة، ومؤسس أول جريدة نسوية فى صعيد مصر «صوت المرأة»، والتى عبرت لسنوات عن واقع المرأة فى الصعيد وفى محافظة المنيا.
و«أميرة» عضو بالمجلس القومى للمرأة، وعضو مجلس أمناء مستشفى المنيا، ولديها إسهامات وبصمات غير مسبوقة فى مجال خدمات المرأة، وخاصة المعيلة والأرامل بجميع مراكز وقرى محافظة المنيا.
وقامت بعقد مئات الندوات وورش العمل لنشر فكر الصناعات والمشروعات الصغيرة، كما دربت العديد من الفتيات على الحرف والصناعات الصغيرة للمساعدة فى تحسين مستواهن الاقتصادى.
تقول أميرة: «عملت فى مجال المرأة منذ عام ٢٠٠٣، بعد تكليفى من محافظ المنيا لرئاسة إدارة شئون المرأة بالمحافظة، وأصبحت بذلك أول مسئول لقطاع المرأة على مستوى الجمهورية، وكنت أول من أدرج مشروعات النهوض بالمرأة ليتم تمويلها من خطة المحافظة، والتى شملت مشروعات لتحسين الأحوال المعيشية للنساء المعيلات والفقيرات، ومنها مشروع إعادة بناء المنازل المهدمة والآيلة للسقوط للمرأة المعيلة والفقيرة لمساحات حتى ٥٠ مترا، كما قمت بتنفيذ مشروع مراكز خدمات المرأة والطفل بالمنيا الجديدة وأبوقرقاص، وكذلك مشروع إنشاء مركز لدراسات المرأة والطفل بالمنيا الجديدة». وتضيف «أميرة»: « أتمنى أن تحصل المرأة فى الريف على حقوقها، وأن تحقق الفتيات فى الريف كل أحلامهن، وأتمنى أن نقضى على ظاهرة العنف ضد المرأة بكل صوره، خاصة فى قرى الصعيد، وأن نقضى على الأمية».
"
هل تؤيد حجب الألعاب الإلكترونية الخطرة؟

هل تؤيد حجب الألعاب الإلكترونية الخطرة؟