رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
اغلاق | Close

"الضرب بيد من حديد".. خطوة على طريق مواجهة فوضى المعلومات.. "رفعت": "فيس بوك" مصري من خلال الرقم القومي الحل لتتبع مروجي الأكاذيب

الثلاثاء 12/مارس/2019 - 09:06 م
البوابة نيوز
سارة ممدوح
طباعة
أعضاء مجلس النواب من جانبهم شددوا على أهمية وجود مواد تغلظ عقوبة من يقوم بترويج الشائعة، حتى يكون عبرة لمن يريد أن يفعل الشر بالوطن، مشيرين إلى أن هناك أكثر من نائب أعلن عن تقديمه مشروع قانون يسعى للتصدى لظاهرة انتشار الشائعات والأضرار الناجمة عنها، مؤكدين أن المجلس لن يدخر جهدا فى القيام بسن تشريعات تحافظ على أمن مصر، كما أن هناك لجنة الاتصالات بمجلس النواب، أبلغت من قبل عن عدد كبير من الصفحات المحرضة ضد الوطن، والتى تقوم عليها الميليشات الإلكترونية لجماعة الإخوان الإرهابية، كما تقوم اللجنة بتكثيف جلساتها لمناقشة كافة القوانين الخاصة بالإلكترونيات ومواقع التواصل الاجتماعي.

الضرب بيد من حديد..
من جانبه رحب النائب أحمد رفعت، عضو لجنة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بمجلس النواب، بمشروع القانون المقدم من النائب سليمان وهدان وكيل مجلس النواب، لمواجهة الشائعات التى تصدرها جماعات وأفراد ضد مصر، مشيرًا إلى أن الشائعات أصبحت تهدد الدولة، خاصة أن الهدف منها إثارة الفتن بين الشعب ومؤسسات الدولة.
وأضاف رفعت، أن هذه الحروب الإلكترونية منظمة لإحباط عزيمة المواطنين، مؤكدًا ان الحل الأمثل للتخلص من الشائعات بصناعة فيس بوك مصرى يتم التعامل به من خلال الرقم القومى للبطاقة، حتى يتم معرفة الأشخاص التى تقوم باستخدامه، وبالتالى الحد من الشائعات، لافتًا إلى أن القانون سيقوم بمحاربة الإرهاب والإرهابيين والتخلص من الشائعات التى أصبحت تهدد الدولة.

الضرب بيد من حديد..
بينما قالت النائبة مارجريت عازر، وكيل لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب، إن مشروع قانون النائب سليمان وهدان وكيل مجلس النواب، بشأن مواجهة الشائعات التى أصبحت تهدد الأمن القومى للدولة المصرية، خطوة على الطريق الصحيح للتخلص من الشائعات، معتبره الجريمة الإلكترونية أخطر الأعمال الإرهابية التى تقوم بها الجماعات المشبوهة، لذلك مواجهة الشائعات من خلال تشريعات أصبحت واجبا على البرلمان.
وأضافت، أنه لا بد أن يتم التفرقة بين الشائعات وحرية الرأي، خاصة وأن تلك الجماعات التى تريد إسقاط الدولة تعمل على الشائعات خلال هذه الفترة لإثارة الفتن داخل المجتمع المصري، مؤكدة أن محاربة الشائعات والفتن هو محاربة للإرهاب.

الضرب بيد من حديد..
فيما قال النائب أمين مسعود، إن الشائعات التى تنشر عبر مواقع التواصل الاجتماعي، ممنهجة ومدبرة من أجل تشويه سمعة مصر، مشيرًا إلى أنه ينبغى تغليظ عقوبة من يقوم بترويج الشائعات والتى يستهدف منها الإضرار بالمجتمع وبالأمن القومي، وتكدير السلم العام.
"
هل تتوقع نجاح الجزء الثاني من فيلم الفيل الازرق ؟

هل تتوقع نجاح الجزء الثاني من فيلم الفيل الازرق ؟