رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
ads
ads

داوود حسني.. مؤسس تراث الموسيقى المصرية

الثلاثاء 26/فبراير/2019 - 11:42 ص
الموسيقار والمغني
الموسيقار والمغني داوود حسني
نبيلة صبيح
طباعة
انتشرت ألحانه وفاقت موهبته في التلحين الموسيقى كل المعاصرين له ولحن لكبار الفنانين في مصر أكثر من 500 أغنية "دور ومقطوعة" ونحو "30" أوبرا وأوبريت ويعد واحدا من عمالقة الموسيقيين فى مصر
من ألحانه فى الأغانى الشعبية "أسمر ملك روحي وجننتيني يا بت يا بيضة والبحر بيضحك ليه وأنا نازلة أدلع ويا تمر حنة روايح الجنة"وينسب له أنه أول من أدخل فن الأوبرا لمصر باللغة العربية بإهدائه المسرح المصري لأوبرا "شمشون ودليلة"
إنه الموسيقار والمغنى داوود حسنى الذى نحتفل اليوم بذكرى ميلاده حيث ولد فى 26 فبراير عام 1870
وترصد البوابة أبرز المحطات فى حياته
ولد داوود حسنى فى 26 فبراير سنة 1870 لعائلة مصرية من طائفة اليهود القرائين واسمه في شهادة الميلاد "دافيد حاييم ليفي" وعاش في حي الصنداقية الشعبي القريب من حي اليهود القرائيين في قسم الجمالية، بالقاهرة.
بدأ دراسته في " مدرسة الفرير " في حي الخرنفش بالقاهرة وأكمل الابتدائية وبدأت ميوله وحبه للموسيقى وعبقريته في الغناء.
استمر داود في دراسته حتى لاحظ شغفه بالموسيقى والغناء بعد إنهائه المرحلة الابتدائية، فترك المدرسة وهو في الرابعة عشرة من عمره وعلى عكس الأطفال في نفس السن المهتمين باللعب، كان داود مهتما بالموسيقى والفنون السائدة في عصره.
بعد ترك داوود الدراسة اضطهده والده حتى ترك المنزل وعمل مراكبي لفترة لتوفير مصاريفه الأساسية، ثم انتقل إلى مدينة المنصورة فترة وتعلم هناك العزف على العود على يد الشيخ محمد شعبان، أما الأنغام فتعلمها على يد الشيخ محمد القباني.
انتقل داود إلى الإسكندرية ثلاث سنوات ثم عاد إلى القاهرة مجددا وعمل في تجليد الكتب بمطبعة سكر بشارع محمد علي بالنهار، أما الليل فكان يغني بالملاهي والأفراح.
انتشرت ألحان داود المميزة مما دفعه لتعلم المزيد والمزيد عن فني التلحين والغناء، حتى فاقت موهبته في التلحين الموسيقي كل المعاصرين له، حتى لحن لكبار الفنانين وغنى من ألحانه كبار المطربين أمثال عبده الحامولي، والمنيلاوي، وعبد الحي حلمي، وزكي مراد، والشنتوري، والصفتي، والسبع، وأم كلثوم، ونجاة علي، ورجاء، واسمهان.
لحن أكثر من 500 أغنية "دور ومقطوعة" ونحو "30" أوبرا وأوبريت.
من ألحانه فى الأغانى الشعبية "أسمر ملك روحي وجننتيني يا بت يا بيضة والبحر بيضحك ليه وأنا نازلة أدلع ويا تمر حنا روايح الجنة"
ينسب له أنه أول من أدخل فن الأوبرا لمصر باللغة العربية بإهدائه المسرح المصري لأوبرا "شمشون ودليلة" ففتح بها عالما جديدا في الموسيقى المصرية والعربية، واعتبر النقاد داود هو المؤسس الرئيسي للتراث الخالد لفن الموسيقى المصرية
حصل داود على الجائزة الأولى في مؤتمر الموسيقى بباريس عام 1906 للحنه "أسير الحب" وغيرها من التكريمات المحلية 
وتوفي في 10 ديسمبر عام 1937 ودفن بمقابر اليهود القرائيين بالبساتين.
"
من تتوقع أن يفوز بكأس أفريقيا؟

من تتوقع أن يفوز بكأس أفريقيا؟