رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

إيبارشية مار مارون في كندا تحتفل بعيد القديس مارون

الإثنين 11/فبراير/2019 - 01:53 م
القديس مارون
القديس مارون
رانيا سعد
طباعة
احتفلت ايبارشية مار مارون في كندا، بعيد شفيعها القديس مارون، في قداس ترأسه المطران بول مروان ثابت، راعي الإيبارشية، يعاونه عدد من الكهنة.
حضر الاحتفالية: جاستن ترودو ممثلا عن وزيرة الآثار والتراث، والنائبة ميلاني جولي عن لافال، فادي زيادة سفير لبنان في كندا، طوني عيد القنصل العام في مونتريال، النواب ايفا ناصيف، ليندا لابوانت، فرانك بايليس، عارف سالم رئيس بلدية مون رويال، رولان الديك رئيس الجامعة الثقافية اللبنانية في كيبيك،الدكتور نديم قربان رئيس الاتحاد الارثوذكسي، سهيل ابي حنا رئيس الاتحاد الماروني، سامي بكار رئيس جمعية السراج، ممثلون عن الاحزاب اللبنانية، رؤساء بلديات، رجال دين، اعلاميون وحشد من ابناء الطائفة المارونية. أحيت القداس جوقة الابرشية بقيادة الاب مرسيل عقيقي.
وأكد "ثابت" في عظته عن روحانية القديس مارون، أن الانجيل الذي يعلن في عيد مار مارون، عنوانه "حبة الحنطة"، التي ان لم تقع في الارض وتمت، تبقى مفردة، وان ماتت تأتي بثمار كثيرة، يعبر هذا النص الانجيلي عن روحانية القديس مارون. ماتت "حبة الحنطة" في انطاكية فأعطت ثلاثين وستين.
وأضاف: "نحن في كندا حلقة من هذه المسيرة التاريخية، امتداد لـ "بيت مارون" مدعوون ان نحقق رسالة هذا البيت، اعني: الحفاظ على الايمان والحفاظ على العائلة والتعلق بالارض والانفتاح على المجتمع الذي نعيش فيه وإغناؤه من قيمنا ومواهبنا".
وتابع: تحثنا روحانية مار مارون ان نكون علامة لتحقيق نداء الرب "إجعلهم كلهم واحدا"، ان نحقق رغبة الرب، في الحد من كل ما يزرع الخلاف بين الناس ويوسع رقعة الخير في ما هو مشترك، يدا واحدة وقلبا واحدا، فنحدث الفرق.. على هذه الروحانية يبنى، ايها الاحباء، طيب العيش، لا بين الموارنة فقط، او اللبنانيين والمشرقيين وحسب، بل في كل المجتمعات التعددية بخاصة في كندا، بحيث لا يكون العيش المشترك نتيجة حسابات سياسية متقلبة او ظرفية، بل حوار حياة نتيجة قناعة روحية عميقة مفادها الايمان بوحدانية الله".
"
ما أكثر أغنية تعجبك في عيد الحب؟

ما أكثر أغنية تعجبك في عيد الحب؟