رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم
ads
ads
أحمد الحصري
أحمد الحصري

الحقيقة الغائبة

السبت 02/فبراير/2019 - 09:02 م
طباعة
قُتل عثمان.. بأيدى مسلمين.
تم قُتل علي.. بأيدى مسلمين.
ثم قتل الحسين وقطعت رأسه.. بأيدى مسلمين.
وقتل الحسن مسمومًا مغدورًا.. بأيدى مسلمين.
وقُتل اثنين من المبشرين بالجنة «طلحة والزبير».. بأيدى مسلمين
فى معركة كان طرفاها سيدنا «علي» وستنا «عائشة» (موقعة الجمل).. قُتل مسلمين بيد مسلمين.
فى معركة كان طرفاها سيدنا «علي» وسيدنا «معاوية» (موقعة صفين).. قُتل مسلمين بيد مسلمين.
فى معركة كان طرفاها «علي» و«أتباعه» (موقعة نهروان).. قُتل مسلمين بيد مسلمين
فى معركة كان طرفاها «الحسين» و«يزيد».. ذُبح ٧٣ من عائلة رسول الله بيد مسلمين.
فى (معركة الحرة) التى قاد جيش الأمويين فيها «مسلم بن عقبة» جاءه صديقه الصحابى معقل بن سنان الأشجعى (شهد فتح مكة وروى أحاديث وكان فاضلًا تقيًا) فأسمعه كلامًا غليظًا فى «يزيد بن معاوية» بعدما قتل الحسين... فغضب منه... وقتله.
لم يتجرأ «أبولهب» و«أبوجهل» على ضرب «الكعبة» بالمنجنيق وهدم أجزاء منها.. لكن فعلها «الحصين بن نمير» قائد جيش عبد الملك بن مروان أثناء حصارهم لمكة.
لم يتجرأ «اليهود» أو «الكفار» على الإساءة لمسجد رسول الله يومًا.. لكن فعلها قائد جيش يزيد بن معاوية عندما حول المسجد لثلاثة ليال إلى إسطبل، تبول فيه الخيول.
فى خلافة عبدالملك بن مروان: قُتل عبدالله بن الزبير (ابن أسماء ذات النطاقين) بيد مسلمين.
فى خلافة هشام بن عبدالملك: لم يُقتل زيد بن زين العابدين بن الحسين (من نسل النبي) فحسب.. بل صلبوه عاريًا على باب دمشق.. لأربعة سنوات.. ثم أحرقوه.
معاوية بن يزيد (ثالث خلفاء بنى أمية) لما حضرته الوفاة، قالوا له: اعهد إلى من رأيت من أبيتك؟، فقال: والله ما ذقت حلاوة خلافتكم فكيف أتقلد وزرها!! اللهم إنى بريء منها متخل عنها.
فلما سمعت أمه (زوجة يزيد بن معاوية اللى قتل الحسين) كلماته، قالت: ليتنى خرقة حيضة ولم أسمع منك هذا الكلام.
تقول بعض الروايات إن عائلته هم من دسوا له السم ليموت لرفضه قتال المسلمين، بعد أن تقلد الخلافة لثلاثة أشهر فقط وكان عمره ٢٢ سنة.
ثم صَلّى عليه «الوليد بن عتبه بن أبى سفيان» وكانوا قد اختاروه خليفة له، لكنه طُعن بعد التكبيرة الثانية.. وسقط ميتًا قبل إتمام صلاة الجنازة.
فقدموا «عثمان بن عتبة بن أبى سفيان» ليكون الخليفة، فقالوا: نبايعك؟ قال: على ألا أحارب ولا أباشر قتالًا.. فرفضوا.. فسار إلى مكة وانضم لعبدالله بن الزبير.. وقتلوه.
وقتل الأمويون بعضهم البعض:
قُتل أمير المؤمنين «مروان بن الحكم».. بيد مسلمين.
ثم قُتل أمير المؤمنين «عمر بن عبدالعزيز».. بيد مسلمين.
ثم قُتل أمير المؤمنين «الوليد بن يزيد».. بيد مسلمين.
ثم قُتل أمير المؤمنين «إبراهيم بن الوليد».. بيد مسلمين.
ثم قُتل آخر الخلفاء الأمويين.. بيد «أبومسلم الخرساني».
بعدها قَتل «أبوالعباس» - الخليفة العباسى الأول- كل من تبقى من نسل بنى أمية من أولاد الخلفاء، فلم يتبق منهم إلا من كان رضيعًا أو هرب للأندلس.
وأعطى أوامره لجنوده بنبش قبور بنى أمية فى «دمشق» فنبش قبر معاوية بن أبى سفيان فلم يجدوا فيه إلا خيطًا، ونبش قبر يزيد بن معاوية فوجدوا فيه حطامًا كالرماد، ونبش قبر عبدالملك فوجده صحيحًا لم يتلف منه إلا أرنبة أنفه، فضربه بالسياط.. وصلبه.. وحرقه.. وذراه فى الريح.
لما مات «أبوالعباس».. وخلفه «أخوه أبوجعفر المنصور».. خاف من شعبية صديقه «أبومسلم الخرساني» أن تطمعه بالملك.. فاستشار أصحابه فأشاروا عليه بقتله. فدبَّر لصديقه مكيدة.. وقتله.. وعمره ٣٧ عامًا فى معركة كان طرفاها «أنصار أبومسلم» و«جيش العباسيين».. وقُتل فيها آلاف المسلمين.
بعد وفاة «أرطوغرول» نشب خلاف بين «أخيه» دوندار و«ابنه» عثمان، انتهى بأن قتل عثمان «عمه» واستولى على الحكم، وهكذا قامت الدولة العثمانية.
حفيده «مراد الأول» عندما أصبح سلطانًا.. قتل أيضًا «شقيقيه» إبراهيم وخليل خوفًا من مطامعهما.
ثم عندما كان على فراش الموت فى معركة كوسوفو عام ١٣٨٩ أصدر تعليماته بخنق «ابنه» يعقوب حتى لا ينافس «شقيقه» فى خلافته.
السلطان محمد الثانى (الذى فتح إسطنبول) أصدر فتوى شرعية حلل فيها قتل السلطان لشقيقه من أجل وحدة الدولة ومصالحها العليا.
السلطان مراد الثالث قتل أشقاءه الخمسة فور تنصيبه سلطانًا خلفًا لأبيه.
ابنه محمد الثالث لم يكن أقل إجرامًا فقتل أشقاءه التسعة عشر فور تسلمه السلطة ليصبح صاحب الرقم القياسى فى هذا المجال.
عندما أرادت «الدولة العثمانية» بسط نفوذها على القاهرة قتلوا خمسين ألف مصري مسلم.
فى كل ماسبق:
اللى «قتلوا» كانوا عاوزين خلافة إسلامية.
واللى «اتقتلوا» كانوا عاوزين خلافة إسلامية.
اللى «قتلوا» كانوا بيرددوا.. الله أكبر.
واللى «اتقتلوا» كانوا بيرددوا.. الشهادتين.
مسلسل قديم.. لكننا لم نقرأ ونتدبر من التاريخ إلا ما أُريد لنا أن نقرأه ونتدبره.....................
زرقاء اليمامة د. فرج فودة #الحقيقة_الغائبة
"
هل تؤيد حجب الألعاب الإلكترونية الخطرة؟

هل تؤيد حجب الألعاب الإلكترونية الخطرة؟