رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
اغلاق | Close

ليفربول يسعى لعبور وست هام والابتعاد بقمة "البريميرليج".. وصلاح يبحث عن الابتعاد بصدارة هدافي الدوري

الإثنين 04/فبراير/2019 - 07:13 ص
محمد صلاح
محمد صلاح
كتب - محمد الديك
طباعة
يحل الفريق الأول لكرة القدم بنادي ليفربول الإنجليزي، بقيادة الفرعون المصري محمد صلاح، ضيفا ثقيلا على نظيره وست هام يونايتد، على استاد لندن الأوليمبي، في العاشرة مساء اليوم الإثنين، ضمن مباريات الجولة الخامسة والعشرين من مباريات الدوري الإنجليزي. 
ويبحث يورجن كلوب، المدير الفني للريدز، عن حسم المباراة لصالحه وتعويض السقوط في فخ التعادل بالجولة الماضية أمام ليستر سيتي، في سباق صدارة "البريميرليج" وتوسيع الفارق مع الوصيف مانشيستر سيتي وتوتنهام هوتسبير. 
ويحشد كلوب قوته الهجومية الضاربة لحسم اللقاء مبكرًا لصالحه من خلال محمد صلاح، هداف الدوري الإنجليزي حتى الآن بـ 16 هدفًا، وساديو ماني صاحب العشرة أهداف في الدوري الإنجليزي، وروبيرتو فيرمينو صاحب التسعة أهداف، وتكرار سيناريو الدور الأول بعد أن اكتسح "الريدز" ويست هام على ملعب "آنفيلد" برباعية دون رد. 
ويأمل كلوب أن يتوقف قطار مانشيستر سيتي أقرب منافسيه، في ظل مباريات قوية يخوضها أمام الأرسنال وتشيلسي في الجولة الخامسة والعشرين والسادسة والعشرين. 
وعلى المستوى الفردي يبحث محمد صلاح، عن التسجيل وإحراز هدف أو أكثر في المباراة أمام وست هام يونايتد لمساعدة فريقه على حسم الصدارة بفارق كبير من النقاط، بالإضافة إلى الانفراد بصدارة هدافي الدوري بعيدًا عن لاعب أرسنال الأنجليزي أوباميانج، صاحب الـ 15 هدفًا. 
وكان الألماني يورجن كلوب عقد جلية مع لاعبي الريدز عقب التعادل المخيب لآمال جماهير الفريق أمام ليستر سيتي، وطالبهم بضرورة تعويض الأمر في مواجهة اليوم للابتعاد بقمة "البريميرليج" في ظل اشتعال المنافسة ودخول فريق توتنهام في الصراع بعد الفوز على نيوكاسل. 
ويحتل ليفربول صدارة ترتيب جدول الدوري الإنجليزي برصيد 61 نقطة، بفارق 4 نقاط عن صاحب المركز الثاني مؤقتا توتنهام، والثالث مانشيستر سيتي بـ 5 نقاط، فيما يأتي وست هام يونايتد في المركز الثاني عشر في جدول ترتيب الدوري برصيد 31 نقطة. 
ومن المنتظر أن يخوض الريدز اللقاء بتشكيل مكون من أليسون بكير في حراسة المرمى، وأمامه الرباعي جون ماتيب وفان دايك وروبيرتسون وهندرسون، وثلاثي خط الوسط فاينالدوم ونابي كيتا وشاكيري ومثلث الرعب الهجومي ساديو ماني ومحمد صلاح وفيرمينيو. 
في المقابل يمر فريق المدرب الإسباني المخضرم إيمانويل بليجريني بظروف صعبة بعد الخروج من كاس الاتحاد الإنجليزي على يد فريق ويمبلدون المغمور وكذلك غياب نجمه الأول وهدافه ماركو أرناوتوفيتش للإصابة، ويعتمد الفريق على قوة خط الهجوم المتمثلة في الثلاثي الخبرة أندي كارول وخافيير هيرنانديز وسمير نصري لتحقيق مفاجأة أمام الريدز متصدر الدوري الإنجليزي وتعويض الخسارة في آخر جولتين أمام بورنموث وولفرهامبتون.
"
برأيك.. ما هو أفضل فيلم في موسم العيد؟

برأيك.. ما هو أفضل فيلم في موسم العيد؟