رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

برلماني يوضح سبب ارتفاع الأسعار رغم انخفاض التضخم

الأربعاء 23/يناير/2019 - 03:56 م
 النائب محمد بدوي
النائب محمد بدوي دسوقي، عضو مجلس النواب
سارة ممدوح- إيمان السنهوري
طباعة
انتقد النائب محمد بدوي دسوقي، عضو مجلس النواب، سياسة البنك المركزي في تثبيت أسعار الفائدة، وتسببها في زيادة ركود الأسواق، مشيرًا إلى أن تطبيق زيادة الفائدة على القروض الخاصة بتمويل شراء المعدات الرأسمالية أو القروض، طبقًا لقرارات البنك المركزي فيما يخص تثبيت أو زيادة أسعار الفائدة، ما يعرقل زيادة الاستثمارات، حيث يعتمد المركزي على "العقد شريعة المتعاقدين".
وأشار بدوي، إلى أن ارتفاع أسعار الفائدة على الاقتراض والإيداع أدى إلى اتجاه قطاع كبير من المواطنين والمستثمرين إلى الاستثمار الآمن من خلال الادخار، موضحًا سبب عدم تأثير انخفاض التضخم على الأسواق نظرًا لحالة الركود التي تشهدها كل الأسواق.
وتابع أن ارتفاع أسعار الفائدة على الإيداع والإقراض، يقضي على زيادة الاستثمارات وضخ سيولة للأسواق ما يؤثر على حركة التجارة، فضلا عن تأثيره السلبي على كل المؤشرات الاقتصادية، ما يتسبب في ركود كافة القطاعات كالبورصة والاستثمار العقاري وغيرها، قائلًا: "مش عشان أزود استثمارات القطاع المصرفي أنهي على باقي القطاعات".
وأكد أن ارتفاع أسعار الفائدة كارثة ويجب مراجعة الحكومة لهذا القرار، مما له آثار عكسية على الاستثمار والمشروعات الصغيرة والمتوسطة، لافتًا إلى أن أكبر اقتصاديا في العالم تمنح فائدة لا تزيد على 1.5% على الاقتراض كألمانيا وأيضًا المركزي الصيني يمنح فائدة 0% على القروض وتمويل المشروعات للتشجيع على الاستثمار وزيادة الإنتاج.
"
من تتوقع أن يفوز بكأس أفريقيا؟

من تتوقع أن يفوز بكأس أفريقيا؟