رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

وكيل مجلس النواب: الوطنية الحقيقية ليست مجرد شعارات

السبت 19/يناير/2019 - 06:09 م
السيد الشريف وكيل
السيد الشريف وكيل أول مجلس النواب
محمد العدس - نشأت ابوالعينين
طباعة
وجه السيد الشريف وكيل أول مجلس النواب التحية والتقدير للرئيس عبد الفتاح السيسي لرعايته للمؤتمر الدولى العام التاسع والعشرين للمجلس الأعلى للشئون الإسلامية والذى تدور محاوره السبعة حول بناء الشخصية الوطنية وأثرها فى تقدم الدول والحفاظ على هويتها.
وقال الشريف، إن الوطنية الحقيقية ليست مجرد شعارات ترفع أو عبارات تردد موضحا أن الوطنية إيمان وسلوك، وعطاء الوطنية نظام حياه وإحساس بنبض الوطن، والتحديات التي تواجهه والتألم لآلامه والفرح بتحقيق آماله والاستعداد الدائم للتضحيه من أجله.
جاء ذلك أمام أعمال المؤتمر الدولى الـ29 للمجلس الأعلى للشئون الإسلامية للأوقاف تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي، والذى شارك فيه، الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، ومفتى الجمهورية الدكتور شوقى علام، كما يحضر المؤتمر 130 عالما ومفتيا ووزيرا، وتدور فعالياتة حول بناء الشخصية الوطنية وهوية الدول على مدار يومين، وتشمل افتتاح أكاديمية الدعاة العالمية ولقاءات هامشية.
وأوضح " الشريف " فى كلمتة أمام المؤتمر، أن الشخصية الوطنية هي التي على استعداد لأن تحترق لتنير دروب الوطن، وتفتديه بنفسها وما تملك وتعرف للوطن حق وقدره.
وأضاف أن الوطنية الحقيقية تعني الارتقاء بالوطن من خلال إتقان العمل وبذل الجهد لتصحيح الصوره الذهنيه للوطن في نفوس أبنائه، وفى أعين الآخرين.
ونوه " الشريف " إلى أن الوطنية الحقيقية  تبني على مكارم الاخلاق ومن أهم سمات الشخصيه الوطنيه أن تكون إيجابيه في حب الخير للناس ونفعهم فخير الناس أنفعهم للناس وللمجتمع والوطن والانسانية فقد سئل رسول الله صلى الله عليه وسلم من خير الناس قال انفعهم للناس.
وقال موجها حديثة للحضور، إن على كل منا واجباً تجاه بناء الشخصيه الوطنيه ،يجب علينا ان نقوم به بدايه من الاسرة فالمدرسه فالجامعه فكل له دور مهم في بناء الشخصيه الوطنيه من باب تحمل المسئولية الملقاة عليه
وتابع : أن موضوعنا الذى نناقشة داخل المؤتمر والذى يحضرة كوكبة من العلماء على مستوى العديد من الدول، سوف يتابعة مجلس النواب ، مع الجهات التنفيذيه بالدوله ، مشيراً الى أن ، مجلس النواب مع الحكومه وبناء على توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسى يعمل منذ فترة على تبني ومتابعه وتنفيذ برامج من شأنها إستثمار الجهود التى ترسخ الهويه الثقافيه والحضاريه للمواطن ،وبرامج التوعيه الاعلاميه لمنظومه القيم الاسلاميه والموروث الحضاري ،وذلك في إطار الاستراتيجيه العامه التي تسير عليها مصر لبناء قوى الدوله المدنيه الحديثه .
وقال "الشريف" إن إنعقاد مؤتمركم هذا بما يضم من علماء أجلاء على أرض مصر بلد الازهر الشريف، قلعه العلم والعلماء ،وبلد الوسطيه والاعتدال، بلد الامن والامان ،والسلام والمحبه يقتضي منا جميعا أن نظهر الصوره الحقيقيه للدين الاسلامي الحنيف ،ورساله نبي الرحمه صلوات الله وسلامة علية والذي بعثة المولى عز وجل ليكون رحمه للعالمين ،والذي ناداه ربه ،وقال له في محكم أياته "وما أرسلناك إلا رحمة للعالمين".
واكد ان على المفكرين والكتاب والاعلاميين دور مهم في بناء الشخصيه الوطنيه الايجابيه وهم يسهمون بقوه في تشكيل وعي المجتمع وتقع علينا جميعا مسئولية كبرى أمام الله وأمام الوطن ، نسأل الله العلى العظيم ان يوفقنا بحقها ، خدمة لديننا ووطننا

كان " الشريف " قد استهل كلمته فى بداية المؤتمر بتوجية التحية والتقدير الى الدكتور محمد مختار جمعه وزير الاوقاف ،رئيس المجلس الاعلى للشؤون الاسلاميه ،والدكتور عبد اللطيف ابن عبد العزيز ال الشيخ وزير الاوقاف السعودي، ومعالي أبو بكر عثمان وزير الاوقاف السوداني والدكتور محمد مطر سالم الكعبي رئيس الهيئه العامه للشؤون الاسلاميه والاوقاف بدوله الامارات ،والشيخ صالح عباس وكيل الازهر، والدكتور أسامه العبد رئيس لجنه الشؤون الدينيه والاوقاف بمجلس النواب ،والوزراء والعلماء الاجلاء ضيوف مصر الكرام. 
من جانبه قال الدكتور محمد مختار جمعة وزير الاوقاف أنه تم إصدار عدة كتب للرد على المفاهيم المغلوطة حول صحيح الدين، متابعا أن وزارة الأوقاف تهدف إلى تحويل إصدارات الكتب المتعلقة بالدين، لثقافة عامة عبر وسائل النشر والإعلام.
وأوضح الوزير، أن الدفاع عن الوطن مقصد من مقاصد الشرع، مطالبا بضرورة العمل على الانتقال من مناهج الحفظ إلى مناهج الفهم المستنير للدين، لأن الجماعات المتطرفة حاولت وضع الدين والدولة فى جهتين متضادتين.
وقال الشيخ عبد اللطيف آل الشيخ، وزير الدعوة والإرشاد بالمملكة العربية السعودية، إن بناء الشخصية الوطنية من التحديات التى تواجه الدول العربية.
وأضاف آل الشيخ، خلال كلمته ، أن الإسلام رغب فى حب الوطن ومن الخطر محاولة طمس الهوية الوطنية، مطالبا بضرورة وضع برامج عملية للتعريف بأهمية الهوية الوطنية لاسيما للشباب
وأشار وزير الدعوة والإرشاد السعودي، إلى ضرورة الاعتزاز بدور مصر فى تعزيز أواصر المحبة مع السعودية ومواجهة التطرف، متابعا أنه يأمل أن يسهم المؤتمر فى التفعيل الإيجابى للدور الدينى والثقافى والتعليمي.
"
ما أكثر أغنية تعجبك في عيد الحب؟

ما أكثر أغنية تعجبك في عيد الحب؟