رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

مقترح بتدشين قناة لمحاربة الشائعات والدروس الخصوصية.. "تعليم البرلمان": موجودة بالفعل يمكن استغلالها.. ماجدة نصر تطالب أولياء الأمور بعدم الانسياق وراء الأكاذيب

الأحد 30/ديسمبر/2018 - 10:27 م
طارق شوقي وزير التربية
طارق شوقي وزير التربية والتعليم
غادة رضوان
طباعة
بعد إعلان الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم عن إجراءات توزيع التابلت على طلاب الصف الأول الثانوي من خلال صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، قائلًا:" كالعادة كل مرة تقدم الوزارة على خطوة جديدة في رحلة تطوير التعليم تسبقنا التسريبات والخبطات الصحفية رغم التحذير المتكرر من هذا لما له من أثر سيئ على إثارة البلبلة عند الناس". 
اقترح أحد أعضاء مجلس النواب تدشين قناة متخصصة للوزارة للرد على الشائعات من خلال إصدار بيانات توضح وتشرح المنظومة الجديدة، مما لقى رفض من قبل أعضاء لجنة التعليم والبحث العلمي بالبرلمان، نظرًا لوجود قنوات تعليمية يمكن استغلالها في هذا الشأن، مؤكدين على ضرورة إشراك نقابة المعلمين والبرلمان وخبراء التعليم في الرد على هذه الشائعات وتوضيح المنظومة التعليمية من خلال لقاءات تليفزيونية أو مؤتمرات صحفية.
مقترح بتدشين قناة
وكشف رياض عبدالستار، عضو مجلس النواب، عن تقديمه مقترح لقيام وزارة التربية والتعليم بتدشين قناة متخصصة للرد على الشائعات التي يروجها البعض على مواقع التواصل الاجتماعي لتشويه المنظومة التعليمية الجديدة، موضحًا أن هدف القناة هو إصدار بيانات توضح وتشرح المنظومة الجديدة، إضافة غلى عرض دروس علمية للطلاب من مختلف المراحل.

وأشار عبدالستار إلى ضرورة السماح بعرض الإعلانات لتغطية تكلفة القناة وعدم زيادة أعباء الوزارة المالية، مؤكدًا على أن الرد على الشائعات يحتاج إلى حلول مبكرة وسريعة لإيقافها لإنجاح المنظومة التعليمية الجديدة.

 

مقترح بتدشين قناة
في البداية، قالت ماجدة نصر، عضو لجنة التعليم والبحث العلمي بالبرلمان، إن وزارة التربية والتعليم تقوم بالرد على كافة الشائعات التي توجه إلى المنظومة التعليمية الجديدة، مؤكدة على إمكانية إقامة مؤتمرات صحفية أو لقاءات تليفزيونية للرد على هذه الشائعات وتوضيح أهداف المنظومة الجديدة في تطوير التعليم.

وأوضحت نصر أنه يوجد عدد من القنوات التعليمية تعمل تحت إشراف الوزارة يمكن استغلالها لتوضيح المنظومة الجديدة وآليات تنفيذها والرد على الشائعات التي يرددها البعض على مواقع التواصل الاجتماعي. 

وطالبت عضو اللجنة، أولياء الامور بعدم الانسياق وراء الشائعات وتحري الدقة في المعلومات الخاصة بالمنظومة التعليمية الجديدة، إضافة إلى استيعاب وفهم الهدف الأساسي من المنظومة الجديدة. 


مقترح بتدشين قناة
وفي نفس السياق، رفض النائب عمرو دوير، عضو لجنة التعليم بالبرلمان، تدشين قناة متخصصة للرد على الشائعات التي توجه للمنظومة التعليمية، مؤكدًا على أن الوزارة ترد على كافة الشائعات، والوزير يقوم بعقد مؤتمرات ترد على هذه الشائعات وتوضيح حقيقة المنظومة الجديدة، قائلًا:" موازنة التعليم لن تسمح بتدشين قناة للرد على هذه الشائعات.

وأوضح دوير أنه يوجد عدد من القنوات التعليمية يمكن استغلالها في توضيح حقيقة المنظومة الجديدة والرد على شائعات مواقع التواصل الاجتماعي، إضافة إلى زيادة عدد الدروس التعليمية للطلاب للحد من الدروس الخصوصية. 

وتابع عضو اللجنة، ضرورة إشراك نقابة المعلمين وخبراء التعليم والبرلمان لتوضيح مزايا المنظومة الجديدة والهدف منها لتطوير فكر الطلاب، مواجهة كافة الشائعات التي يروجها البعض سواء فيما يخص التابلت أو الدروس الخصوصية وغيرها.
"
هل تتوقع إجراء انتخابات مجلسي النواب والشيوخ المقبلة في وقت واحد؟

هل تتوقع إجراء انتخابات مجلسي النواب والشيوخ المقبلة في وقت واحد؟