رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي
رئيس التحرير التنفيذي
داليا عبد الرحيم

محمود القلعاوي.. فنان بالوراثة

الإثنين 10/ديسمبر/2018 - 10:11 م
البوابة نيوز
طه توفيق
طباعة
توفي اليوم الفنان محمود القلعاوي بعد صراع مع المرض عن عمر ناهز الـ79 عاما في منزله.
يعد الفنان محمود القلعاوي من الفنانين الذين أثروا بفنهم في الجمهور، فمن الممكن أن تتذكره بكلمة بـ"البلباتوز" في مسرحية الجوكر والتي قدمها مع الفنان محمد صبحي عام 1979، حيث قدم شخصية برهان بيه، وله العديد من الأعمال الفنية على خشبة المسرح منها "أولاد دراكولا" و"عبده يتحدى رامبو" و"واحد لمون والتاني مجنون"، و"أنت حر" و"العم النبيل" و"عفاريت من ورق" و"دون كيشوت و"وراك وراك"، ولمع في الكوميديا وصار محاصرا فيها، فعرض له عدة أعمال منها: "رحلة المليون" و"برج الأكابر".
ومن لا يعرف الفنان محمود القلعاوي فهو من الفنانين الذين ورثوا الفن فهو ابن الفنان عبد الحليم القلعاوي وشقيق الفنانة إحسان القلعاوي، حصل على ليسانس الحقوق عام 1964، ثم عمل بهيئة المسرح، وكانت بداية مسيرته الفنية في السبعينيات من القرن الماضي من خلال المسرح، ثم كانت أول مشاركاته السينمائية عام 1971 في فيلم "لعنة امرأة"، لتتوالى أعماله بعدها ما بين السينما والمسرح والتلفزيون، والتي من أبرز أعماله في السينما "علي بيه مظهر، العذراء والشعر الأبيض".
اعتزل العمل الفني في 2008 وقال عن هذه الفترة خلال حوار صحفي: "قررت الابتعاد لأنني لا أجد عملًا يحترم قيمة كبار السن، أرفض الظهور كديكور في دور لا أهمية له سوى الوجود، فما معنى أن أقدم أعمالًا تقلل من شأني في عيون جمهوري؟".
وأضاف: "أتمنى أن أموت وتظل الصورة الذهنية لي أنني الفنان الذي يضحك الجمهور ويرعبني أن أسمع أنني لا أجد مالًا أصرف على نفسي فأضطر لأن أقلل من مستواي ويقول الجمهور: "مش لاقي اللي يشغله"، من الصعب على الفنان أن يكون مجرد شكل بعدما تعامل معه الجمهور على أنه يمتلك موهبة حقيقية".
"
برأيك.. هل تنجح الحوافز المقترحة في إقناع المصريين بتنظيم النسل؟

برأيك.. هل تنجح الحوافز المقترحة في إقناع المصريين بتنظيم النسل؟