رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

عاصفة غضب تحت القبة بسبب محصول القمح

السبت 17/نوفمبر/2018 - 04:07 م
البوابة نيوز
عبدالله قطب
طباعة
طالبت لجنة الزراعة والري بمجلس النواب، بضرورة الاهتمام بمشاكل الفلاح لا سيما الأزمة الأخيرة بشأن سعر شراء محصول القمح، حيث طالبت اللجنة من الحكومة زيادة سعره ولكن لم يتم تنفيذ المطلب، وعليه حذر وكيل لجنة الزراعة هشام الحصري من كارثة الموسم المقبل، بعزوف الفلاحين والشركات عن زراعة محصول القمح.
ومن جانبه أكد هشام الشيعني رئيس اللجنة، فى بيان، اليوم السبت، أن الأسبوع الماضي شهد اجتماع بين وزير الزراعة والدكتور علي عبدالعال رئيس المجلس وأعضاء لجنة الزراعة، وتم الاتفاق على قيام الحكومة بتحديد أسعار جميع المحاصيل طيلة العام، حيث خرج الاجتماع بتوصيات تهتم بالفلاح.
ومن جانبه قال عثمان المنتصر، أمين سر لجنة الزراعة بمجلس النواب: إن الموسم المقبل لزراعة محصول القمح سيكون أمر سيء للغاية، نتيجة لعزوف أغلب المزارعين عن زراعته، لافتًا إلى أن لجنة الزراعة حذرت في الآونة الأخيرة من هذه الكارثة، بعدما تخلت الحكومة العام الحالي عن تحديد سعر القمح، والتي قدرته بـ557 جنيهًا للأردب، وهذا مبلغ غير مرضٍ.
وأشار المنتصر، إلى أنه تقدم بطلب إحاطة عاجل، للدكتور علي عبدالعال، رئيس المجلس، موجه لكل من وزير الزراعة ووزير المالية ووزير التموين، لتحديد سعر القمح قبل زراعته، لكي نضمن حق المزارع وتحقيق ربح له.
وأضاف أمين سر لجنة الزراعة، أن طلب الإحاطة سيناقش خلال الجلسة العامة المقبلة والمقرر انعقادها 25 نوفمبر الجاري، مشيرًا إلى أن الحكومة تتحمل مسئولية نقص إنتاج بعض المحاصيل إذا استمرت في عدم تحديد سعر القمح قبل زراعته، مطالبًا الحكومة بالنظر بعين الرحمة للمزارع البسيط الذي ينتظر وقت المحصول حتى يحصل على مبلغ مالي يستطيع من خلاله التأقلم مع الظروف الاقتصادية الصعبة.
"
ads
برأيك .. أفضل مسلسل خارج السباق الرمضاني؟

برأيك .. أفضل مسلسل خارج السباق الرمضاني؟