رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

هاني شاكر: كنت ذاهبًا إلى حفلة "بيكا".. ومنعني غياب "شطا"

السبت 17/نوفمبر/2018 - 02:55 ص
هانى شاكر
هانى شاكر
كتب -علاء عادل
طباعة
تشن نقابة المهن الموسيقية حملة كبيرة للقضاء على المستوى المتدني لبعض الأغاني التي انتشرت خلال الفترة الماضية، وعلى عدد من مطربي «بير السلم» الذين يقدمون تلك الأغاني، والتي أصبحت منتشرة على الكثير من مواقع التواصل الاجتماعي، حيث تم منع أكثر من حفلة للمطرب الشعبي حمو بيكا بين القاهرة والإسكندرية.
وأعرب الفنان الكبير هاني شاكر، نقيب الموسيقيين، عن استيائه مما وصلت إليه الأغنية المصرية، وقال في تصريحات خاصة لـ«البوابة»: لا نستطيع كنقابة تغطية كل الأماكن التي تقام فيها هذه الحفلات، خاصة أن أصحابها لا يسعون إلى استخراج تصاريح لإقامة حفلاتهم.
وعن انتشار الجدل حول المطربين حمو بيكا ومجدي شطا، قال أمير الغناء العربي ساخرا: «أنا كنت رايح الحفلة، ولحقوني على باب المنزل، حيث أرسل لي الفنان شريف منير رسالة على الهاتف وقال لي لا تذهب إلى حفل حمو بيكا، لأن مجدى شطا ليس موجودا، وقال ذلك في بيان رسمي، فلم أجد لدي ردا على هذا الكلام».
وأضاف: القادم بإذن الله سوف يكون أفضل، وسوف أبذل كل ما بوسعي أنا ومجلس إدارة نقابة الموسيقيين لكي نقضي على تلك النوعية من الأغاني، وهذه الحالة التي وصلنا إليها، حيث إن مواقع التواصل الاجتماعي أصبحت نافذة مفتوحة على الشارع، ولا تستطيع التحكم في الأشياء التي تدخل إلى بيتك، ولذلك يجب على الدولة العودة مرة أخرى للإنتاج لكي تنتج أعمالا يستفيد منها الجمهور على مستوى الأغاني والدراما والمسرح.
وأشار «شاكر» إلى أن الحفلات والمهرجانات الموسيقية التي تشبه مهرجان الموسيقى العربية، لديها دور كبير في القضاء على الغناء التافه، حيث يستطيع الجمهور من خلالها أن يسمع غناء حقيقيا.
وقال: «أشعر بسعادة كبيرة كل عام بالمشاركة في مهرجان الموسيقى العربية، لأنه فرصة جيدة للقاء الفن المصري والعربي، في دار الأوبرا المصرية وجمهورها العاشق للفن، الذي يحرص على التواجد من أول حفلة إلى آخر حفلة، وأتمنى أن يكون في مصر أكثر من مهرجان مثل الموسيقى العربية، لأن مصر دولة كبيرة تستطيع تقديم أكثر من ٣ مهرجانات في العام، وليس من المفترض أن تكون داخل القاهرة فقط ولكن خارجها أيضًا».
وبسؤاله عن أعماله الجديدة، قال: «أستعد لتقديم أغنية منفردة سوف يتم طرحها خلال أيام، من كلمات ناصر الجيل، وألحان محمد ضياء الدين، وتوزيع باسم منير، خاصة في ظل وجود أزمة بالإنتاج تلك الفترة، والجميع أصبح يلجأ لطرح الأغاني المنفردة لعدم الابتعاد عن الجمهور، وفي أقل من شهر بإذن الله سوف يجد الجمهور الأغنية موجودة».
وعن مشاركته في عمل درامي من تأليف الكاتب أيمن سلامة، قال: «أيمن سلامة كاتب كبير، وبالفعل اتفقت معه على تقديم عمل درامي، ولكننا حتى الآن لم نجد شركة إنتاج كبيرة تتولى إنتاجه، لأني أريد الظهور في شكل جيد، يرضيني ويرضي الجمهور الذي ينتظر أعمالي، لذلك ننتظر وجود عرض جيد، وأنا لست متعجل الأمر، وأجعله يسير على راحته، وأتمنى الاتفاق مع الشركة المناسبة فقط، وبعدها سوف نقوم بالتصوير مباشرة».
"
هل تتوقع نجاح الجزء الثاني من فيلم الفيل الازرق ؟

هل تتوقع نجاح الجزء الثاني من فيلم الفيل الازرق ؟