رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

11 سبتمبر .. كتاب «الخلية» يفضح عجز الأجهزة الأمنية الأمريكية

الإثنين 10/سبتمبر/2018 - 08:53 م
أحداث 11 سبتمبر
أحداث 11 سبتمبر
أحمد صوان
طباعة
يُشير المؤلفان جون ميللر ومايكل ستون، فى كتاب «الخلية» إلى أنه لا بد وأن إدراكًا رهيبًا قد خطر فى أذهان الذين قاموا بإجراء التحقيقات خلال الأيام التى أعقبت كارثة هجمات ١١ سبتمبر؛ ففى الحقيقة كان الكثير من المشاركين فى تلك الهجمات معروفين لأجهزة أمنية مختلفة فى الولايات المتحدة، وبعضهم أثار مخاوف حول خططهم؛ ومع توالى التحقيقات خلال الأشهر التى أعقبت الهجمات، برزت الكثير من الحقائق الأخرى التى تشير إلى أنه كان فى إمكان السلطات الأمريكية تجنب هذه الكارثة لو قام شخص واحد بربط النقاط ببعضها.
يفترض الكتاب الصادر عن دار نشر هايبيريون فى ٣٠٤ صفحات، والذى قام بمراجعته ستيفن مارتينوفيتش، أن أحداث ١١ سبتمبر تنتمى إلى سلسلة تمتد إلى عام ١٩٩٠ حينما قُتل الحاخام المتطرف مائير كاهانا فى مدينة نيويورك هى الأخرى؛ إذ كشف مقتله عن عدم قدرة الأجهزة الأمنية الأمريكية على التعامل مع الإرهاب، وانكشف ذلك أكثر مع التفجير الذى تعرض له مركز التجارة العالمى فى المرة الأولى، وهو الهجوم الذى تبعه هجوم آخر على سفارتين أمريكيتين فى أفريقيا، وكذلك الهجوم على السفينة الحربية كول فى المياه الإقليمية اليمنية.
وأوضح ميللر وستون فى تحليلهما للوضع، أنه مع كل نجاح كانت ثقة مقاتلى تنظيم القاعدة بأنفسهم تتزايد، وهى الثقة التى ازدادت يومًا بعد الآخر، والتى تم تتويجها بالهجمة الكبرى على مركز التجارة العالمى ومقر البنتاجون فى عام ٢٠٠١؛ لكن مع ذلك، وفى الوقت نفسه، تفتقد هذه الحكاية التى شارك فى كتابتها ميللر، الذى سبق له وأن قابل مؤسس القاعدة والأب الروحى للتنظيمات الإرهابية أسامة بن لادن، للتجانس، ربما لأسباب لا يعلمها سوى هذا الصحفى المحنك.
"
هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟

هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟