رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

تفاصيل افتتاح السيسي أكبر مجمع صناعي للأسمنت والرخام.. السيسي: أنجزنا المجمع في عام ونصف العام.. نحتاج لإصلاح إداري حقيقي في قطاع الأعمال.. ونسعى لتحقيق طفرة للمواطنين

الأربعاء 15/أغسطس/2018 - 03:15 م
البوابة نيوز
سحر ابراهيم
طباعة
شهد الرئيس عبدالفتاح السيسي، اليوم الأربعاء، افتتاح عدد من المشروعات القومية العملاقة بمحافظة بني سويف، أهمها المجمع الصناعي لإنتاج الأسمنت والرخام، والذي يعد الأكبر من حيث الطاقة الإنتاجية في مصر والشرق الأوسط.

تفاصيل افتتاح السيسي
وأكد اللواء مصطفى أمين، مدير عام جهاز مشروعات الخدمة الوطنية، أن الرئيس السيسي وجّه بزيادة عدد خطوط الإنتاج بمجمع العريش للأسمنت إلى 4 خطوط للإنتاج بإضافة خطين جديدين، واليوم تقدم شركة العريش للأسمنت والشركة الوطنية للأسمنت ببني سويف التابعتين لجهاز مشروعات الخدمة الوطنية هذه الإنجازات الضخمة التي قام بتنفيذها الجهاز في 21 شهرًا بالتعاون مع شركة (سي دي اي) الصينية وشركة بدرين الإيطالية وإدارة المشروعات الكبرى بالهيئة الهندسية للقوات المسلحة.
وقال أمين، خلال افتتاح المشروعات التنموية فى بنى سويف: "خلال العشر سنوات الماضية لم يسجل حجم الإنتاج الفعلي من الأسمنت تطورا مناسبا يتواءم مع متطلبات الاستهلاك المحلي لذلك تأرجحت معدلات الاستهلاك المحلي خلالها قصرا حول معدلات الإنتاج الفعلي، ففي عام 2013 بلغ الإنتاج المحلي الفعلي 50.8 مليون طن، وبلغ حجم الاستهلاك 50.1 مليون طن، وفي عام 2015 بلغ حجم الإنتاج المحلي الفعلي 54.1 مليون طن وبلغ الاستهلاك 53.9 مليون طن، أما في عام 2017 فقد بلغ الإنتاج المحلي الفعلي 54.9 مليون طن، بينما بلغ حجم الاستهلاك 53.8 مليون طن".

تفاصيل افتتاح السيسي
وأوضح أن الرئيس عبدالفتاح السيسي كلف بإنشاء مجمع الأسمنت ببني سويف، فقد تم تنفيذه كصرح صناعي عملاق على مساحة 5 ملايين متر مربع، يشمل 3 مصانع بإجمالي 6 خطوط بطاقة إنتاجية 12 مليون طن سنويا ومنظومة متكاملة من الأعمال الإنشائية والكهروميكانيكية الخاصة بمراحل عمليات الإنتاج بدءًا باستخراج الحجر الجيري والطفلة من المحاجر ثم مجموعة الكسارات والطواحين الرئيسية للمواد الخام ثم الصوامع والأفران الابتدائية الدوارة والمبردات للحصول على خام الكلنكر لتنتهي عملية التصنيع بطحنه وتخزينه في الصوامع الرئيسية التي تحقق طاقة تخزينية 360 ألف طن لمواجهة المواقف الطارئة، ليتم بعد ذلك تعبئتها من خلال 24 خطًا للتعبئة، بالإضافة إلى 3 غرف للتحكم المركزي ومراقبة التشغيل والجودة بواقع غرفة تحكم لكل مصنع.
وشدد على أنه تم تنفيذ مجمع الأسمنت ببني سويف وفقًا لأحدث التقنيات العلمية التي تحقق كافة الاشتراطات البيئية والصحية اللازمة والمتعارف عليها دوليًا، مشيرًا إلى أن المجمع ساهم في توفير نحو 1800 فرصة عمل مباشرة جديدة للشباب من مختلف التخصصات ومستويات التأهيل العلمي، حيث تم انتقاء أغلبهم من مواطني محافظات شمال الصعيد للمساهمة في تحقيق التنمية المجتمعية اللازمة بها بخلاف أكثر من 8 آلاف فرصة عمل غير مباشرة أخرى.
وأوضح أن الطاقة الإنتاجية للمجمع تبلغ 3.6 مليون متر مسطح من الرخام والجرانيت سنويا، وأتاح المجمع 750 فرصة عمل مباشرة لمختلف التخصصات بخلاف نحو 2000 فرصة عمل غير مباشرة أخرى".
وقال الرئيس السيسي، في مداخلة خلال افتتاح المجمع الصناعي لإنتاج الأسمنت والرخام في بني سويف: "إن الدولة فكرت منذ سنوات طويلة في خصخصة شركات قطاع الأعمال وشركات القطاع العام في وقت ما، وهذا أمر جيد جدا، وكانت توجد فكرة أن يكون هناك شكل من أشكال التوازن ما بين القطاع العام والسوق في مصر، حتى تضبط آليات السوق الحر، وهناك عناصر كثيرة ستساعد على ضبط هذا السوق، ونحن نمتلك جزءًا من تلك العناصر، ونسعى لامتلاك باقي العناصر".

تفاصيل افتتاح السيسي
وأشار السيسي، إلى أن مجمع الرخام سيوفر تقريبا 3 آلاف فرصة عمل في الصعيد، حتى يخرج المشروع بهذا الشكل، وهناك مسار تقليدي نسير عليه، حيث يتم عمل مواصفات فنية ونطرحها على الشركات، وبدورها تقدم الشركات مواصفاتها حتى يتم تقييمها، ونشكل مناقصة سعرية، وتقدم الشركات تلك المناقصات، ونقارن بين المواصفة الفنية والسعرية ونختار.
وتابع: "نحن اليوم لدينا أكثر من 120 شركة قطاع أعمال، وسيتم حل كافة الصعوبات لتطوير هذه الشركات، الـ 100 مليون شخص من حقهم علينا أن ننجز احتياجاتهم ما أمكن وبسرعة، وأقول ذلك الكلام للعاملين في شركات قطاع الأعمال، إما أن تعطينا الفرصة لكي نطور المصنع ونميزه لكي نحل مسألة قطاع الأعمال في مصر، وأن تكون هذه الشركات قوة اقتصادية مضافة لمصر".
وتابع: "ممكن أن يقول لي أحد أن قطاع الأعمال يحتاج 150 مليار جنيه لكي يتم تطويره، وما المانع، هل سنظل كذلك، أنا أقول ذلك الكلام لنفسي قبل أن أقوله للحكومة ولكل معني، هذه قضية يجب حلها ويجب أن نتخلص من ذلك الإرث".
واستطرد: "عندما قمنا ببناء ذلك المصنع قالت الشركة إن تنفيذه سيستغرق 36 شهرًا، ولكننا وصلنا في النهاية إلى تنفيذه فعليا في نصف هذه المدة، أعرف أن ذلك كان تحديا كبيرا وتم إنجاز المشروع في سنة ونصف السنة، وبـ 6 خطوط إنتاج مع ملاحظة أن المنتج الجديد سيكون من أفضل أنواع الأسمنت في مصر والسوق".
وأضاف: "مصانع الرخام لا تنتج بالوسائل التقليدية التي يتم فيها التفجير والتكسير بمعدات ثقيلة، لكننا نستخدم وسائل بدون هدر، كل العالم المتقدم أو الصناعات المتقدمة في هذا المجال نسبة الفاقد ما بين 5 إلى 7 إلى 10%".
وأكمل: "كان في مصر 60 % من محاجر الرخام فاقد، أى نقوم برمي ثرواتنا وإهدارها، ولكن عند عمل المجمع مثلما يقول الكتاب، لا يوجد شيء اسمه إهدار ثروات مصر.. لكى نأخذ كتلة رخام بشكل معين، لا.. نحن نقطع ما نريد.. وهناك مدينة للرخام نعمل فيها منذ عام في الجلالة، وخلال يناير إلى يونيو سنفتتح المجمعات الأخرى التى تنتج الرخام بأنواعه سواء كان في أسوان أو المنيا أو في سيناء أو السخنة".
وتابع: "سنقوم بعمل 6 مجمعات أخرى في مدينة الرخام في الجلالة للاستفادة من الرخام الموجود فيها".
"
هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟

هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟