رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

قريتي| أهالي شكشوك بالفيوم: "الوحدة الصحية" مصدر نقل الأمراض

السبت 11/أغسطس/2018 - 07:58 م
صورة ارشيفية
صورة ارشيفية
رشا الجمال
طباعة
اشتكى سكان قرية شكشوك التابعة لمدينة يوسف الصديق بمحافظة الفيوم التي تبعد عن القاهره 90 كيلو من تجاهل التنفيذيين بالمحافظة وأعضاء مجلس النواب عن الدائرة لتجهيز وحدة صحية للمرضى.
وقال علي بيومي "فلاح": إن عدد سكان قرية شكشوك يبلغ نحو 30 ألف نسمة يعملون بالصيد والزراعة ويدخلون ضمن أفقر قرى الفيوم ونسبه التعليم لا تتعدى 30% من أهالي القرية، ويعانون من الإهمال الشديد وتدني خدمات الوحدة الصحية التي بدون أطباء إضافة إلى نقص شديد بالأدوية.
وأضاف: اشتكينا للمحافظ ومسئولين بمديرية الصحة، وما حدش بيسأل فينا، الصحة "ودن من طين والتانيه من عجين" يعيش أهالي القرية على الوصفات الشعبية والأعشاب لتخفيف بعض الآلام ودرجات الحرارة ونقل بعض الحالات الصعبة إلى مستشفى أبشواي.
وقالت أم محمد ربة منزل، إن الوحدة الصحية بقرية شكشوك تحولت إلى مقلب كبير للقمامة والحيوانات النافقة، ومخلفات الأراضي الزراعية وتصبح مصدرًا لنقل الأمراض إلى أهالي القرية بالكامل ورغم وجود طبيب ساعتين في اليوم نجده يوم بالأسبوع والوحدة تسكنها الكلاب والقطط.
وناشد محمود عويس "موظف" الدكتورة آمال هاشم وكيل وزارة الصحة بالفيوم توفير الأطباء للوحدة، فجميع الحالات تواجه خطر الموت وأقرب مستشفى تبعد عن القرية 50 كيلو، ولايوجد أمصال للدغ العقرب أو الثعبان، مضيفا أن القمامة والأشواك تحاصر الوحدة الصحية والعمل الوحيد للوحدة هو متابعة التطعيمات وحالات الحمل.
"
هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟

هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟