رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عبد الرحيم علي

توقيع اتفاق تطوير الخط الأول لمترو الأنفاق يتصدر الصحف

الخميس 02/أغسطس/2018 - 07:26 ص
 صورة ارشيفية
صورة ارشيفية
أ ش أ
طباعة
أبرزت صحف القاهرة، الصادرة صباح اليوم الخميس، عددًا من القضايا المهمة أبرزها البدء في تنفيذ مشروع البنية التحتية لإستراتيجية تطوير التعليم وتوقيع اتفاق لتطوير الخط الأول لمترو الأنفاق.
توقيع اتفاق تطوير
ففي صحيفة (الأهرام)، وتحت عنوان "2.5 مليار جنيه للبنية المعلوماتية لمنظومة التعليم الجديدة"، ذكرت الصحيفة أن مجلس الوزراء وافق، في اجتماعه أمس برئاسة الدكتور مصطفى مدبولي، على إجراءات البدء في تنفيذ مشروع البنية التحتية لإستراتيجية تطوير التعليم، بتكلفة تصل إلى نحو 2.5 مليار جنيه، ويهدف المشروع إلى تطوير البنية الأساسية المعلوماتية لمنظومة التعليم الجديدة في أكثر من 2500 مدرسة.
وأضافت الصحيفة أن رئيس مجلس الوزراء أكد أيضًا أن الحكومة ستعمل على خفض الدين العام بمعدلات كبيرة، وفق تصورات سيتم عرضها على رئيس الجمهورية، قائلًا "إن هذا هو التحدي الذي يواجهنا في الفترة المقبلة، ونحتاج إلى جهد غير مسبوق، لضمان الاستقرار والاستدامة للاقتصاد المصري ومؤشراته".
وشدد مدبولي على أن تكليفات رئيس الجمهورية خلال مؤتمر الشباب، التي تضمنتها توصياته، هي بمثابة مهام للحكومة سيتم توزيعها على كل وزارة أو جهة وفقا للتخصص.
ووجه مدبولي، خلال الاجتماع، أعضاء الحكومة بالاهتمام بتعيين عدد من المعاونين والمساعدين من الشباب الأكفاء، لافتًا إلى وجود آلية تنظم ذلك، مشيرًا إلى أن التجربة أثبتت مدى الفائدة التي يحققها ذلك في دفع العمل في كل وزارة.
وطالب رئيس مجلس الوزراء بسرعة الانتهاء من اللائحة التنفيذية لقانون ذوى الإعاقة، وكذلك الالتزام بتعيين نسبة الـ 5%. كما وافق المجلس على مشروع قرار بإطلاق إجازات المصريين والمعارين بالخارج باستثناء هيئة القضاء وأعضاء هيئة التدريس والسلك القنصلي والشرطة والقوات المسلحة والموظفين المدنيين بوزارتي الدفاع والداخلية وديوان رئيس الجمهورية.
وتحت عنوان "205 ملايين يورو لتطوير الخط الأول للمترو"، ذكرت صحيفة الأخبار أن الدكتور مصطفى مدبولي شهد توقيع اتفاق لدعم مشروع تطوير الخط الأول لمترو الأنفاق بقيمة 205 مليون يورو، وقام بالتوقيع كل من الدكتورة سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي، وجانيت هاكمان، المدير التنفيذي للبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، بحضور وزير النقل الدكتور هشام عرفات.
ونقلت صحيفة عن الدكتورة سحر نصر قولها: إن الوزارة حريصة على التحرك سريعًا لدعم استراتيجية وزارة النقل لتطوير شبكات الربط، والتي تساهم في تحقيق التنمية، وأوضحت أن أهمية هذا المشروع تأتي في إطار الارتقاء بمستوي معيشة المواطن المصري، وتيسير حركة التنقل للمواطنين، وتطوير الخط الأول لمترو الأنفاق الذي أنشأ عام 1987، وأشارت إلى أن هذا المشروع مهم للغاية، فهو نموذج للشراكة الناجحة التي تهدف إليها وزارة الاستثمار والتعاون الدولي.
وأوضحت الوزيرة أن المشروع ينقسم إلى إصلاح البنية الأساسية لمترو الأنفاق، وأنظمة الإشارات والاتصالات والتحكم المركزي والأنظمة الكهروميكانيكية لمرافق المحطة، وتوريد وتأسيس نظام تخطيط لموارد المشروع.
ومن جانبها، قالت المدير التنفيذي للبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، إن قطاع النقل في مصر يعتبر من أكبر القطاعات المستفيدة من البنك، لتنفيذ مشروعات تساهم في توفير خدمات نقل أفضل للمواطنين منهم الاتفاق الذي تم توقيعه.
وذكرت الصحيفة أن رئيس الوزراء شهد أيضا مراسم توقيع بروتوكول للتعاون بين الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء والهيئة القومية للبريد، بحضور الدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط والدكتور عمرو طلعت، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات. وقام بالتوقيع اللواء خيرت بركات رئيس الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، وعصام الصغير رئيس مجلس إدارة الهيئة القومية للبريد.
وفي سياق أخر، ذكرت صحيفة (الأهرام)، تحت عنوان "شريف إسماعيل: الدولة مصممة على إنهاء ظاهرة التعدي على الأراضي"، أن اللجنة العليا لاسترداد أراضي الدولة ومستحقاتها برئاسة المهندس شريف إسماعيل، مساعد الرئيس للمشروعات القومية، استعرضت نتائج الموجة العاشرة لإزالة التعديات على أراضي الدولة والتي أطلقتها على مدى الأسبوع الماضي تنفيذا لتكليفات السيد رئيس الجمهورية للجنة لاسترداد حق الشعب وردع المتعدين وتطبيق القانون على الجميع.
وأشار التقرير الذي قدمته الأمانة الفنية للجنة، إلى أن الموجة العاشرة التي انطلقت في كل المحافظات حققت المستهدف منها بفضل التنسيق الكامل بين كل الجهات وقوات إنفاذ القانون، التزاما بقرارات اللجنة العليا حيث تمكنت من إزالة 572 حالة تعد على أراض زراعية بإجمالي مساحة 23 ألف فدان وإزالة 3340 حالة تعد بالبناء بإجمالي مساحة مليون و753 ألف متر مربع.
ونقلت الأهرام عن إسماعيل قوله: إن نتائج الموجة العاشرة جيدة وما تحقق فيها هو نتيجة عمل مؤسسي تقوده لجنة استرداد أراضي الدولة تنفيذا لتوجيهات السيد رئيس الجمهورية، ولن تتوقف موجات الإزالة إلا بعد استرداد كل حقوق الدولة وإنهاء ظاهرة التعدي على الأراضي بشكل كامل، مشيرا إلى أن دولة القانون تطبق على الجميع. وشدد رئيس اللجنة على ضرورة وضع خطة متكاملة من 3 محاور لمنع ارتداد أو عودة التعديات مرة أخرى، أولها إلزام كل المحافظات بالمشاركة مع جهات الولاية لوضع مخطط عاجل لاستغلال كل الأراضي المستردة وموافاة اللجنة به، والثاني تأكيد محاسبة جهات الولاية وكل من يثبت تقصيره في حماية أراضي الدولة التي يتم استردادها سواء كان من مسئولي الإدارات المحلية أو أي جهات أخرى في الدولة، والثالث التعامل بشدة وبقوة القانون وبشكل سريع مع أي حالات ارتداد للتعديات.
وفي الشأن الاقتصادي، أشارت صحيفة (الأهرام)، تحت عنوان "60 شركة أمريكية تزور مصر لبحث فرص الاستثمار"، إلى إعلان وزير التجارة والصناعة المهندس عمرو نصار، أن وفدًا يضم مسئولي أكثر من 60 شركة أمريكية سيزور القاهرة نهاية شهر أكتوبر المقبل، للتعرف على الفرص الاستثمارية المتاحة بالسوق المصري في مختلف القطاعات الإنتاجية، مشيرا إلى أن هذه الزيارة تنظمها غرفة التجارة الأمريكية بالتعاون مع مجلس الأعمال المصري الأمريكي.
ونقلت الصحيفة عن الوزير قوله: إن العلاقات الوثيقة بين مصر والولايات المتحدة تمثل محور ارتكاز لتحقيق مزيد من التعاون الاقتصادي والتجاري بين البلدين خلال المرحلة المقبلة، لافتا إلى أهمية تفعيل دور منظمات الأعمال في البلدين لتسهيل انسياب حركة التجارة البينية والاستثمارات المشتركة بين الجانبين.
وذكرت أن ذلك جاء خلال اللقاء الذي عقده الوزير مع عدد من أعضاء غرفة التجارة الأمريكية بالقاهرة، والذي تناول عددًا من الموضوعات المهمة المطروحة بين الجانبين المصري والأمريكي من بينها استكمال المباحثات المتعلقة باتفاقية التيفا والتي ستسهم في تيسير حركة التجارة والاستثمار بين البلدين، مشيرًا إلى حرص الحكومة على تقديم كل أشكال الدعم للمستثمرين ورجال الصناعة سواء المصريين أو الأجانب باعتبارهم الركيزة الأساسية لتحقيق نهضة صناعية واستثمارية حقيقية في مصر.
توقيع اتفاق تطوير
وفي الشأن الاقتصادي أيضًا، ذكرت صحيفة (الجمهورية)، تحت عنوان "بعد موافقة مجلس النواب.. إعفاء ممولي الضرائب من 90% من غرامات التأخير بعد السداد خلال 60 يوما"، أن وزارة المالية أكدت أن مشروع قانون إعفاء ممولي الضرائب من غرامات التأخير في انتظار التصديق من الرئيس عبد الفتاح السيسي بعد أن تمت الموافقة عليه من مجلس النواب.
وقالت الوزارة إن هذا القانون سيسهم في إتاحة فرصة حقيقية للممولين لسداد أصل الدين مع إعفائهم بنسب متدرجة من فوائد التأخير، طبقا لسرعة السداد بحيث تكون أعلى نسبة إعفاء من غرامة التأخير هي 90% لمن يقوم بالسداد خلال الـ60 يومًا الأولى عقب إقرار القانون.
وأشارت المالية إلى أنه في حال سداد دين الضريبة أو رسم تنمية الموارد المالية للدولة أو الضريبة الإضافية "مبيعات ــ قيمة مضافة" الذي استحق عليه قبل تاريخ العمل بهذا القانون وخلال مدة لا تتجاوز 6 أشهر يعفي الممول من مقابل التأخير طبقا لما يأتي: 90% من مقابل التأخير إذا تم السداد خلال 60 يومًا من تاريخ العمل بهذا القانون، و70% من مقابل التأخير إذا تم السداد خلال 60 يومًا التالية و50% من مقابل التأخير إذا تم السداد خلال 60 يوما التي بعدها.
وفي سياق آخر، ذكرت صحيفة (الجمهورية)، تحت عنوان "وزير قطاع الأعمال: خطة متكاملة للنهوض بصناعة السيارات" أن هشام توفيق وزير قطاع الأعمال العام أكد على التعاون مع وزارة التجارة والصناعة بشأن وضع خطة متكاملة للنهوض بصناعة السيارات والصناعات المغذية لها مع زيادة المكون المحلي.. وتشمل عددًا من الشركات التابعة لوزارة قطاع الأعمال العام من بينها شركة النصر للسيارات.
ونقلت عن الوزير إشارته إلى العدول عن مقترح نقل أربع شركات صناعية تابعة إلى الشركة القابضة للنقل البحري والبري لعدم تخصصها في متابعة شركات صناعية، مشيرًا إلي أن عملية الدمج لابد وأن تكون وسيلة لتطوير الأداء.
وأوضحت أن ذلك جاء خلال اجتماع الجمعية العامة العادية للشركة القابضة للصناعات المعدنية، إحدى شركات وزارة قطاع الأعمال العام لاعتماد الموازنة التقديرية للعام المالي 2018/2019.. كما نوهت إلى استعراض رئيس الشركة القابضة للصناعات المعدنية الدكتور مدحت نافع، تقرير مجلس الإدارة عن مشروع الموازنة التقديرية للشركة، والذي تضمن موقف المشروعات الاستثمارية بالشركات التابعة ومن بينها مصر للألومنيوم، والنصر لصناعة الكوك، والحديد والصلب، والدلتا للصلب، والسبائك الحديدية، وإجراءات تحسين الاستفادة من الأصول غير المستغلة، مشيرًا إلى أن نتائج التسعة أشهر الأولى من العام المالي 2017/2018 أظهرت تحقيق الشركات التابعة صافي ربح 1.7 مليار جنيه بمعدل نمو 50% عن الفترة المماثلة من العام المالي الماضي.
توقيع اتفاق تطوير
وذكرت صحيفة (الأخبار)، تحت عنوان "اليوم.. بدء تحويلات المرحلتين الأولى والثانية للتنسيق"، أن وزير التعليم العالي الدكتور خالد عبد الغفار، قرر فتح باب التحويلات لطلاب المرحلتين الأولي والثانية إلكترونيا، اعتبارا من اليوم وحتي الاثنين القادم وفقا لنسبة الـ10%، كما يتم فتح الموقع أمام الطلاب الذين تخلفوا عن تسجيل رغباتهم في المرحلة الثانية وعددهم 3500 طالب.. وأوضح الوزير أنه سيتم إرسال الكشوف النهائية للمقبولين عقب إعلان نتيجة التحويلات.
ونقلت الأخبار عن سيد عطا المشرف العام على التنسيق أنه لا يوجد مجال للتظلمات أو التحويلات الورقية. وأشار إلى أن التحويلات ستتم بهدف تقليل الاغتراب وفقا للقواعد المقررة من الأعلى للجامعات وسيسمح للطالب الذي تم ترشيحه في عملية التنسيق في كلية ما خارج أو داخل منطقته الجغرافية (أ)، بالتقدم للتحويل إلي كلية غير مناظرة في منطقته الجغرافية (أ) فقط، كما يسمح للطالب الذي رشح في كلية ما خارج منطقته الجغرافية (أ) بالتقدم للتحويل إلي كلية مناظرة في منطقته الجغرافية (أ) فقط، وفي حالة وجود أكثر من كلية مناظرة في المنطقة الجغرافية (أ) يسمح للطالب الذي رشح لكلية ما خارج المنطقة الجغرافية (أ) بالتحويل للكلية المناظرة ذات الحد الأدنى الأقل في منطقته الجغرافية (أ).
وأوضحت الصحيفة أن طلاب الشهادات المعادلة العربية والأجنبية بدؤوا أمس تسجيل رغباتهم على موقع التنسيق الإلكتروني، ويستمر التسجيل حتى منتصف أغسطس الجاري، كما بدأ الطلاب الراغبون في الالتحاق بكليات الفنون التطبيقية والفنون الجميلة والتربية الرياضية والفنية أداء اختبارات القدرات المؤهلة للالتحاق بهذه الكليات.
وتحت عنوان "تنفيذ أكبر مشروع للضخ والتخزين في إفريقيا بطاقة 6 آلاف ميجاوات"، ذكرت صحيفة (الجمهورية)، أن وزارة الكهرباء أعلنت تنفيذ 3 مشروعات، اثنين منها في الأقصر، لضخ وتخزين المياه أعلى القمم الجبلية وإعادة استغلالها لإنتاج الكهرباء بطاقة تبلغ أكثر من 6 آلاف ميجا وات، وهي قدرات تحتاج لنحو 9 ملايين طن بترول مكافئ لإنتاجها، وتوفر أكثر من 20 مليون طن انبعاثات ضارة بالبيئة، لتصبح مصر أول وأكبر دول المنطقة وإفريقيا لاستغلال هذه التكنولوجيا لإنتاج الطاقة النظيفة، كما أنه سيتم البدء في إقامة عدد من المحطات الصغيرة بقدرات تبلغ 250 كيلو وات على الترع والرياحات الكبيرة في الدلتا والوادي. 
ونقلت (الجمهورية) عن الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة تأكيده أن المشروع الجديد يهدف لتعظيم الاستفادة من الطاقات المتجددة ورفع نسبة مشاركتها في خليط انتاج الكهرباء إلى 47% وهى أعلى نسبة عالميا في هذا المجال، حيث سيتم ربط انتاج المحطات الشمسية الجاري تنفيذها خاصة بمنطقة بنبان بأسوان وهذه المحطات لاستغلال جزء من الطاقة الناتجة منها نهارا لضخ المياه أعلى قمم الجبال ليعادل استغلالها لإنتاج الكهرباء ليلا في فترات الذروة المسائية بما يحقق التوازن للشبكة ويخفض استهلاك الوقود البترولي ويخفض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون.
"
هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟

هل تؤيد قرار منع التدخين والمحمول في المدارس؟